أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - وديع العبيدي - مقامات تونس (3)














المزيد.....

مقامات تونس (3)


وديع العبيدي

الحوار المتمدن-العدد: 6202 - 2019 / 4 / 16 - 15:11
المحور: الادب والفن
    


وديع العبيدي
مقامات تونس (3)

امرأة المتنبي
(1)
وصلت دعوة من زعيم البلاد..
لأمير السّواد
الطيّب المتنبي..
لدخول المزاد
عن إمارة حمدان..
بلا فرقعات جهاد.
في الطائرة.. كان منشرحا..
في وجوه مضيفيه، مضيفاته..
ينظم بيتا من الشعر..
يهديه هذا وهذه..
عند الحدود..
ردعته ابتسامة شرطي المطار..
ولهجته الأغلبية*..
ماذا تريد، وأين تقيم..
بحث في ثنيات سترته عن كلام..
يفيد المرام..
كان أعمى.. ومحترما..
شاعرا عربيا كان..
مندفعا في الغرام..
أوقفوا عنه تأشيرة الداخلين..
وتأشيرة القاطنين..
وترويسة للعروبات..
دونه كان باب الخروج.. وباب الدخول..
وباب القصائد والامنيات..
دونك البحر يا بن زياد..
راية للفتوحات..
و..........

(2)
أغمي على المتنبي بأرض المطار..
أغمي على صاحب الليل والخيل والبيد.....
في بلد عربي..
على حافة بلد عربي..
حين أوقظ..
كانت عليسة* تمسح دمعته بكلام..
لا بأس..
ذاك روتينهم..
اختر الآن ما تشتهي من صنوف الفنادق..
وعدّ النجوم..
قال: أنا الطيّب المتنبي!..
قالت: ليبرتي..
(ليبرتي).. تمام.
أعادوه للأغلبي..
سلّمه الأغلبي إلى أغلبي..
قادوه بين الطوابق..
بين الوجوه.. وبين المكاتب..
أهلا وسهلا..
قال سيّدهم..
قال: أهلا وسهلا.. عروبيّة هذه!..
أهلا بك..
عروبيّة هذه!.

(3)
هل ابراهيمُ هذا من الشرق؟..
خذلته الحقائق والتواريخ..
قال المناضل يحدجه بارتياب..
(ليبرتي)؟..
قلت: نعم..
أهلا وسهلا..
كم تتأخر..؟
أتأخر يا أغلبي..
أعود إلى الروم في اول طائرة!..
أنت لوحدك؟..
امرأتي عندكم!..
سلّموه الجواز!
قال الصناديد: وجهه ليس غريبا..
قال القلاعيّ: أنه بربري!..
قال رجال الكمارك: يبدو كأنّه....
..............

(4)
يبدو كأنّ البلاد استدارت
على نفسها، واستعارت
من الغشّ أردية تتسلى بطريزتها
فلا تستطيع المنام على الجنب أو..
أسلم رأسي لغيث الظنون..
تراودني امرأتي كلّ حين.
وفي الحلق سكينة يا عليسة..
كيف استدرت وعفت الجنائن للغرباء..
ولم تحفظي العيش والملح ما بيننا..

(5)
زوّروك عليّ..
فما عدت أكتب شعرا
ولا تعتريني القصيدةُ
غير نزيف..
يضيق به خافقي..
- لا عليك..
ستنسى الصناديد من أصلهم..
نسمة المتوسط هاته.. باب الجنائن..
- ما زلت تعتقدبن بتلك التخاريف..
اننا الآن في زمن الأطلسي..
تلك الأقاويل ألّفها الشعراء
لمن يرثون الصحارى العظيمة
فآمن من آمن فيها،
ومات كثيرون من أجلها..
ولم يجدوها..
فماذا تقولين؟..

(6)
هل تعرفين (أروبة)..
غوى بها ثورهم ذات ليلة..
وأتاها الشمالا..
اني وجدت الجنائن في الضفة الأخرى
بدون جهاد ودون صلاة..
فأبدلت كوفيتي وعقالي..
لا تضحكي يا عليسة!..

(7)
هل لديك جواز سفر؟..
تعالي لنهرب..
أريك الذي ما رأت مقلتاك..
وتضحك هذي العليسة..
تضحك..
من نكسة في البلاد.. نكبة في العباد..

(8)
تعالي لنهرب!..
ان المسافات ضيقة ها هنا..
- لكن سترك الأجنبية..
بنطالك الباهت اللون..
حتى نعالك يبدو غريبا..
فهل سرقتك المياه؟..
كيف تبخرت يا صاحبي الغرّ..
وكيف نلملم أشياءنا..
في ديار الغريب.
14 مايو 2002م
تونس/ المنستير
وديع العبيدي
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المتنبي: ابو الطيب احمد بن الحسين الكوفي [915- 965م] الشاعر المعروف.
الأغالبة: نسبة الى ابراهيم بن الأغلب [757- 812م] مؤسس الدولة الأغلبية في تونس [800- 908م] في عهد هارون الرشيد [763- 809م]، وعاصمتها القيروان. وفي موقع (رقادة) القريبة من العاصمة انشأ (بيت الحكمة) أو مكتبة وجامعة لتدريس العلوم في العام (878م)، على غرار (بيت الحكمة) البغدادي. وقد شمل نفوذ الأغالبة الجزر البحرية القريبة مثل صقلية ومالطا وبلغ جنوبي ايطاليا حتى روما احيانا. ومن آثارهم بناء جامع سوسة وتوسيع جامع الزيتونة وبناء (قصر الرباط) المعروف برباط سوسة لتدريب المتطوعين في الجيش.
عليسة بنت موتان أو موتو ملك صور الفينيقية، وهي اخت بيجماليون الذي سرق منها الحكم وقتل زوجها الكاهن. وتعتبر مؤسسة مدينة [قرط حدشت/قرطاج]= المدينة الجديدة في تونس وذلك في حدود (814 ق. م.). وقد طلب ايار باس ملك الأمازيغ يدها، ولكنها فضلت الانتحار بالقاء نفسها في النار دون ذلك. وهي من حكام تونس التاريخيين، وربما كانت (عليسة) اسما لأكثر من شخصية تولت حكم تونس، وصدّ هجمات الغزاة. ويروي سكان تونس عن تصدي (عليسة) لقوات المسلمين ردحا من الزمن، قبل أن تنضم لهم في مواجهة الروم وطردهم من شمال أفريقيا. وقد وردت في كثير من المصادر الاغريقية والرومانية أمثال: تيمي التورميني في تاريخه لمدينة صور في القرن الثالث قبل الميلاد، والمؤرخ فلافيوس جوزف في القرن الأول الميلادي، ويوستينيوس من القرن الثاني الميلادي، ووضعت نصوص وملاحم شعرية عنها من قبل فرجيل وجودال (1555م) وكافالي(1641م) وبرسال (1689م).





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,399,476,248
- مقامات تونس (2)
- مقامات تونس/1
- احذر السمنة.. ولا تتبع الريجيم (5)
- احذر السمنة.. ولا تتبع الريجيم..! (4)
- احذر السمنة.. ولا تتبع الريجيم..! (3)
- احذر السمنة.. ولا تتبع الريجيم..! (2)
- احذر السمنة.. واتبع الريجيم..! (1)
- قصائد من متحف العري..
- رواية (كركجورد العراقي) لوديع العبيدي تفوز في مسابقة منف الع ...
- دُخانُ المَعابدِ
- فَتاةٌ تخْرُجُ مِنَ المَدْرَسَةِ..!
- الذكرى العاشرة لرحيل محمود درويش..
- في علم اجتماع الجيولوجيا..
- العولمة: اشتراكية بزاوية مقلوبة!..
- ما قبل اللغة..
- عولمة الخناثة (2)
- عولمة الخناثة..
- دارون والعنصرية الانجلوميركية..
- دولة بلا أخلاق/ Amoral State
- من دولة العسكر إلى دولة المأفيات..


المزيد.....




- مدينة سورية تحول الحافلات العامة لمسارح ومنصات موسيقية (صور) ...
- الدكتور زاهي حواس يوقع كتابه -أسرار مصر-
- عمر هلال يترأس بجنيف افتتاح قسم الشؤون الإنسانية للامم المتح ...
- 24 عاما منذ العرض الأخير.. دور السينما بغزة جدران دون حياة
- مسابقة -تشايكوفسكي- الموسيقية الدولية تحقق أرقاما قياسية
- العثماني وأمزازي يطلقان البرنامج الوطني للتربية الدامجة لفائ ...
- الجامعة العربية: الاهتمام بالتعليم ومواجهة التطرف وتعزيز ثقا ...
- السفيرات والسفراء الجدد: المهام الوطنية الجسام
- -منتدى شومان- يحتفي بإشهار -ثلاثية الأجراس- لإبراهيم نصر الل ...
- 15 جامعة روسية ضمن تصنيف -شنغهاي- لأفضل جامعات العالم


المزيد.....

- الاعمال الشعرية الكاملة للشاعر السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- مسرحيات (برنارد شو) توجهات لتوعية الإنسان / فواد الكنجي
- الملاكم / معتز نادر
- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - وديع العبيدي - مقامات تونس (3)