أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - روني علي - زوابع منسية














المزيد.....

زوابع منسية


روني علي

الحوار المتمدن-العدد: 6190 - 2019 / 4 / 3 - 14:16
المحور: الادب والفن
    




الساعات الأخيرة من الليل .. تشبهني
هي .. تقص جديلة الأحلام
وترميها في سلة نهار آخر
وأنا .. أدفن أحلام النهار
في وسادة متورمة من الأحلام
حتى يلدغني صباح جديد
لينسج في قفصي مزيدا من الأورام
أنا والليل
كل منا يرفس الآخر
بحثا عن حصته من نشوة الألم
لا الليل يقف على قدميه
ولا أنا أنتعل حذاء الاستسلام
الساعات الأولى من وجه الصباح .. تشبهني
تبتسم للكل ..
والكل .. يركل الزمن
في طريقه إلى الوصول
ازدحام حول عنق الحياة
والهدف .. تسجيل نقاط الفوز
تدافع على مقبض العمر
بكسرات من خبز ..
يفوح رائحته من عرق الجباه
أنا والصباح .. نصفا تفاحة
على مجمر لشواء الأمنيات
هو .. يبث النسيم في هواء
يتبعثر ذراته بين الأقدام
وقلبي .. يطلق فراشات الحب
تطير في النسيم .. لحظات
فتحترق على الجمرات
من عبثية هواة الصيد في شوارع العشق
الليل في هباته .. يشبهني
هو .. يلملم بقايا القصص
كجندي عجوز
ليلقي بها في حاويات الصباح
فتنتشلها زوابع منسية
تسافر بها .. لتعيد صياغتها من رئة النهار
وأنا .. انتظر هبات عاشقة
تمضي النهار في تفجير شحناتها
لتلقي في آخر المطاف
على مسامعي
جديد أغنيات
غنى لها تحت الضوء .. خيال
يجيد لعبة التقمص
بلبوس دمى .. متحركة الأهواء
النهار بذاكرته المثقوبة .. يشبهني
هو .. يعيد دورته بطقوس متكررة
دونما شكوى
وأنا .. ابتلع الطعم
واحدا تلو الآخر
دونما شكوى
كلنا .. النهار وأنا
نمضي في دورة الزمن
هو .. يقصقص أزرار العمر
بصمت رهيب
وأنا .. اقرض أزرار الخيبات
بصمت مفجوع

٢/٤/٢٠١٩





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,559,666,220
- لوحات متآكلة
- محاكمة علنية
- عزف على وتر نشاز
- قيلولة العشاق
- عناق مطارد من الأضواء
- منشرة غسيل الحب
- سحابة تمطر في اليباب
- في القفص شبح يبكي
- التسول في موكب جنائزي
- رسائل بالحبر السري
- صعقة في منتصف الطريق
- مسيرة في سراب الحياء
- خرزات رملية الهوى
- اختبارات شفهية
- هلوسات الحرية
- لوحة مشوهة
- تلويحة في الهواء
- حكايات سهر التعساء
- شاهد في قفص اللعبة
- نخب أوتار مقطوعة


المزيد.....




- عمر هلال: الحكم الذاتي هو الحل الوحيد والأوحد لقضية الصحراء ...
- العفو على هاجر ومن معها : أسباب إنسانية وقطع طريق على تدخل أ ...
- بملابس شخصيات فيلم -موانا-.. محمد صلاح يحتفل بعيد ميلاد ابنت ...
- صلاح يحتفل بعيد ميلاد ابنته مكة على طريقة الفيلم الكرتوني -م ...
- وزارتان بلا ثقافة.. كاتب يمني ينتقد صمت اتحاد الأدباء والكتا ...
- روبوت فنانة على شكل إنسان: هل يمكن أن نصنع فناً من دون مشاعر ...
- شاهد.. ماذا تبقى من آثار الموصل؟
- هل يصعب على الموسيقات العسكرية العربية عزف النشيد الوطني الر ...
- بعد الاستقلال.. حزب الكتاب يدعو الحكومة لتقديم تصريح أمام ال ...
- حزب الاستقلال: تقديم الحكومة لبرنامج جديد أصبح ضرورة ملحة


المزيد.....

- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي
- متلازمة بروين / حيدر عصام


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - روني علي - زوابع منسية