أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاتن نور - يا بوية.... الطائفية ما تنجب ابطال

















المزيد.....

يا بوية.... الطائفية ما تنجب ابطال



فاتن نور
الحوار المتمدن-العدد: 1533 - 2006 / 4 / 27 - 10:39
المحور: الادب والفن
    


يا بوية هم وصلتلك اخبار؟
هم فزيت وبعينك دمع تتوعّد امطار؟
يا بوية وحق اهل البيت ونبينا المبتلي
بمذابح اهل الدين والرافعين اشعار
ديرتنا خوت بألوان الجبب
وما طرحت اثمار
يا بعد الروح يا ضي الأمس واليوم
يا طفرة فرح مثل الطفل بالدار
شاخ الأمل وما همهمت مظلوم..
وقبرك عشب عطشان، ما حَفِتّه ازهار
يا بوية خوتي بيمينك واعمامي باليسار ..
ودار الزمن واندار
وغربة قبر مفجوعة ،
بحراب الطوايف وبجيرة الجار!
يا بوي.. يا بو علي..
يدب الموت بجفوني وبيدي غصن
ومن كثرة جروحي ارتوى، وما ذلته النار
اميل عليك كل يوم وأحن
وسعف النخل مثله صرت من مال
وبجنح مكسور اصد الريح
وبغربة ارض حق الوطن يفديها شيّال
يا بوية هم سولفت للمار؟
هم بالقبر لكومة وجع حمّال؟!
هم سمعت بالوافد المدفون..
بشوكة " تحاصص" بوجنة الأجيال
وعظمه يأن مذهول ..
من فطنة اشتكت، وما صادفت ختيار
هم افزعت بالليل،بعراق وتشظى بالف تيار
هذا سني
ذاك شيعي
هذا عربي ذاك كردي
هذا مسيحي نصراني وجاي بكفر سمسار!
هذي عشاير بخيوط النسب
وهذي قبايل بجاه الحسب
هم فزعت يابوية من غلة المشوار؟
هم صرخت..
..كلنا همج وماكو شبل بعراقيته مغوار؟
يا بوية طبطب على من مات بغفلة زمن!
وبغفوة قبر التموا احرار
وحق عيناهم وعيناك
اصيح عليك من ترعد الدنيا..
من تمطر التربة ابرار
ونطفر سوى عراقيين
بلا عروة مذاهب ولا ثرثرة اشرار...
يا بوبة هم دندنت...
خمر الدين مو تفرقة وبين الكراسي بشمرة الزار!!
يا بوبة اميل عليك
وبحضني غافي الوطن..
مايل..
يحلم بثوار.....

فاتن نور
06/04/26





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 1,999,851,281
- طقطقة..
- عاطفية المرأة وعقلانية الرجل ..أرهاصات النظرية والتطبيق.....
- هل كان رسول الله محمد سفاحا؟
- حوار .. احداث النجف والسكتة الوطنية!
- ..لا تسرع ياعراق
- إعدام بلا قضاء..كم يساوي التحضّر في العراق؟....
- سيداتي سادتي اليكم نشرة الأخبار!...
- ..!لا تبخلوا بظهوركم كي تكونوا سعداء
- ..!في يوم المرأة العالمي.. صورة من وحي الخيال
- ! -الخطاب الديني المعاصر و- شوف حبيبي
- يشهد الله انه قد ضاق صدري..!
- ايه ياعراق وماذا بعد الضريحين
- تسبيحات امرأة من هناك!...
- مولاتي..بغداد..قومي..
- بين الفن الكاريكاتوري والفن التطبيري...
- شقيّة انتِ ..
- ! فهمت مؤخرا ما السر وراء تخلفنا.. الحداثة الجنسية
- آواه..انها اليوغا!..
- ..رحماك ربي
- حميّة مدرسية وصور...


المزيد.....




- غزة -تبكي وحدها- للشاعرة كوثر النيرب
- ابن كيران: تجربة الحزب في التسيير الجماعي وأداءه الحكومي ورا ...
- صدر حديثاً ترجمة رواية -الإخوة الأعداء- للروائى اليونانى نيك ...
- صدر حديثًا رواية -غزة تحت الجلد- للكاتبة البريطانية سلمى الد ...
- صدر حديثا ديوان -أولئك أصحابي- للشاعر حميد سعيد هادي
- أ ف ب: الأصالة والمعاصرة والعدالة والتنمية يتصدران النتائج ا ...
- حصاد: الانتخابات الجماعية والجهوية مرت في مجموع التراب الوطن ...
- جواد الاكاديري : وانتهت مسرحية الانتخابات باكادير واغلقت الد ...
- العدالة والتنمية: انتخابات رابع شتنبر شفافة وحرة ونزيهة
- امحند العنصر.. ما يتوصل به الحزب من نتائج تظل "مرضية لحد الآ ...


المزيد.....

- اسمها روزا / مارينا سوريال
- عائلة حنا سيدهم الجزء الاول / مارينا سوريال
- الجانب الاخر من البحر / مارينا سوريال
- المرأة وأدب الحداثة / هشام عمر النور
- اللقيط / مارينا سوريال
- وهربت منهم / منير منصور
- مغتربوا الأحتلال / منير منصور
- فاطمة- محمد نفاع / محمد خليل
- المجاهد - قصة قصيرة / عبد المجيد بن حادين
- مأوى المرغوب فيه / رمضان عيسى الليموني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاتن نور - يا بوية.... الطائفية ما تنجب ابطال