أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - الحزب الشيوعي اليوناني - 20 عاماً على قصف الناتو ليوغوسلافيا














المزيد.....

20 عاماً على قصف الناتو ليوغوسلافيا


الحزب الشيوعي اليوناني
(Communist Party of Greece)


الحوار المتمدن-العدد: 6186 - 2019 / 3 / 29 - 07:54
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


20 عاماً على قصف الناتو ليوغوسلافيا
يواصل الحزب الشيوعي اليوناني الكفاح ضد المخططات والمنظمات الإمبريالية

تكتمل هذه الأيام 20 عاماً على قصف الناتو ليوغوسلافيا وشهران على التصديق على اتفاقية بريسبا من قبل البرلمان اليوناني.

حدثان مختلفان، أولهما حربي، أدى إلى مقتل أكثر من 3.5 ألف شخص ( ثلاث أرباعهم مدنيون بينهم 400 طفلاً)، و ثانيهما "سلمي" على غرار ما يجري تقديم الاتفاق الدولي لنا. و مع ذلك، يرتبط هذان الحدثان ارتباطاً وثيقًا برابط قوي: هو مخططات منظمة حلف شمال الأطلسي الإمبريالية. التي هي منظمة إجرامية يمكنها تخطيط وتنفيذ انقلابات عسكرية و قصف بلدان وتقطيع أوصال دول و قصف المدنيين و تسميم الأراضي بقنابل اليورانيوم المنضب، وغيرها من الجرائم المرتكبة ضد الشعوب، و هي في نفس الوقت "صانعة سلام".

يتمكن الناتو من تنفيذ دور "صانع السلام" و الترويج له تارة عبر منظومة أسلحته وقوته العسكرية، كما حدث في يوغوسلافيا عام 1999، حيث تجاهل بوقاحة "القانون الدولي" و مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، أو كما في ليبيا عام 2011 (حيث تمكن من انتزاع موافقة مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة)، و طوراً عبر الترويج لاتفاقات دولية، كاتفاق بريسبا ، الذي يحمل خِتمه.

و كما تستغل مشاركة اليونان في الناتو و منحها قواعد عسكرية للناتو و الولايات المتحدة لاستخدامها كنقط انقضاض حربية في حروب يوغوسلافيا و ليبيا و سوريا، على هذا النحو أيضاً، يغدو اتفاق بريسبا "نقطة انطلاق" للترويج للمصالح عينها.

لقد تصدَّر الحزب الشيوعي اليوناني عام 1999 صراع الشعب اليوناني ضد التدخل الإمبريالي في يوغوسلافيا، و هو يصارع اليوم أيضاً بثبات ضد اتفاق بريسبا، الذي يحمل ختم الناتو، وكذلك ضد تحويل بلدنا من قبل الحكومة "اليسارية" إلى قاعدة عسكرية هائلة للولايات المتحدة و حلف الناتو.

معيار التصويت هو ربط البلاد بحلف الناتو
خلال أعمال مؤتمر منطقية أتيكي للحزب الحزب الشيوعي اليوناني، تحدث الأمين العام للجنة الحزب المركزية، ذيميتريس كوتسوباس. حيث أشار كوتسوباس في سياقها إلى:

"إن مسألة جادة أيضاً، و التي ينبغي أن تكون أيضًا معياراً رئيسياً للتصويت، هي واقعة أن هذه الحكومة، و بموافقة جميع الأحزاب الأخرى، تقوم و باضطراد بربط البلاد بنحو وثيق بحلف الناتو. و تقوم باستمرار بتوقيع اتفاقيات عسكرية واقتصادية جديدة مع الولايات المتحدة، مما يعطي لصناعتها العسكرية مليارات اليورو كل عام، بالتزامن مع إجراء تخفيضات في الانفاق المتعلق بالتعليم والصحة والرعاية الاجتماعية والحاجات الاجتماعية.

و يتمثل استفزاز جديد في التخطيط المشترك بين الولايات المتحدة والحكومة، حيث وفقاً لتقرير صادر عن وزارة الخارجية الأمريكية، جارٍ هو تمويل وسائل اﻹعلام والمنظمات غير الحكومية، بهدف تغيير المناخ المناهض للولايات المتحدة و حلف الناتو في اليونان. إن هذه الحملة جارية سلفاً. و مهما جنَّدوا من آليات الدعاية هذه، و مهما كان عدد الغسالات التي نصبوها و عدد الخطوط الفاصلة الواهية التي اصطنعوها، فهم لن يتمكنوا من غسل الولايات المتحدة وحلف الناتو والاتحاد الأوروبي.

لا ينبغي أن يمنح الشعب صك غفران لا لحزب سيريزا و لا لبقايا حكومات الباسوك و الجمهورية الجديدة، التي خدمت سياسة الاتحاد الأوروبي والتي أخرجها سيريزا اليوم من الصناديق العتيقة لصياغة جبهات "تقدمية" مزعومة.

هذا و لا يجب أن تُنسى الجريمة المقترفة ضد يوغوسلافيا، و التي ينقضي عليها اليوم بالضبط 20 عاماً. لقد نظم هذه الجريمة ونفذها أولئك ذاتهم الذين ألهموا و أرشدوا اتفاق بريسبا، من أجل تعزيز وجودهم في المنطقة و لتقسيم الشعوب، وبناء دول محميات. و نظراً لعدم انقضاء سنوات عديدة، ولأن اليونان بلد صغير، فإننا نتذكر أن العديد من الذين يستعرضون أنفسهم اليوم في اجتماعات سيريزا "التقدمية"، كانوا يتصدرون في ذاك الوقت عملية شرعنة الحرب و التسهيلات التي منحتها حكومة سيميتيس و حزب الباسوك الحاكم.

و بالمثل، فإننا نتذكر أن الأحزاب الاشتراكية الديمقراطية هي التي كانت تحكم معظم بلدان الاتحاد الأوروبي وكانت تتصدَّر عمليات القصف. و ذلك لأن الاتحاد الأوروبي كان ولا يزال حلف ذئاب موجه ضد الشعوب، حيث متأصلة في حمضه النووي هي عناصر الحرب و الاستغلال والقومية و العداء للشيوعية.

إن كل أولئك الذين يحاولون إقناعنا بمزاعمهم، أن كل ذلك كان انحرافاً عن القيم الإنسانية للاتحاد الأوروبي، كما يفعل سيريزا، ليسوا فحسب منافيين للتاريخ، بل هم محتالون و عن وعي أيضاً ".



27.03.2019





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,563,152,513
- نقد لرؤى انتهازية معاصرة عن الدولة
- استنتاجات من استراتيجية الحزب الشيوعي اليوناني في عقد 1940 ف ...
- -ما الذي تعلمناه من أيارمايو 1968؟ ”
- عن تعاون اليونان - قبرص - إسرائيل -الولايات المتحدة الأمريكي ...
- 100 عام على الأممية الشيوعية
- مؤتمر الشبيبة الشيوعية اليونانية: فليغدو اقتراح المنفذ السيا ...
- عن البيان المشترك الاستفزازي الصادر عن الديمقراطيين الاجتماع ...
- بيان المكتب اﻹعلامي عن التطورات في فنزويلا
- ضد اتفاق تسيبراس – زايف
- تحليلات مشبعة بالدموع عن -اليمين المتطرف- و الحقيقة عن دور - ...
- الحزب الشيوعي اليوناني يصوت ضد اتفاق تسيبراس – زايف
- تصريحات الأمين العام للجنة المركزية للحزب الشيوعي اليوناني ذ ...
- متضامنون مع التحركات العمالية الشعبية الجماهيرية في السودان
- رسالة بمناسبة مرور 60 عاما على الثورة الكوبية
- على الشعب إدارة ظهره إلى الاستقطاب الزائف و تنظيم هجومه المض ...
- بيان المكتب الاعلامي عن التحركات في فرنسا
- كلمة الأمين العام في اللقاء اﻷممي اﻟ20 للاحزاب ...
- كلمة اﻷمين العام للجنة المركزية في الحزب الشيوعي اليو ...
- مظاهرات كفاحية ضد تحويل البلاد إلى قاعدة انقضاضية حربية
- بيان حول استفتاء جمهورية مقدونيا اليوغوسلافية السابقة


المزيد.....




- مظاهرات لبنان.. سبب استباق باسيل خطاب الحريري وما قاله يثير ...
- صحف بريطانية تناقش -مزاعم استخدام تركيا الكيماوي بسوريا- وتش ...
- برنامج -ما خفي أعظم- يكشف خبايا قائمة -ورلد تشيك- للإرهاب
- محادثات تركية إيرانية حول -نبع السلام-
- الشفق القطبي في الامبراطورية الآشورية
- قبل الاتفاق على الهدنة.. هذه كانت نقطة الخلاف بين بنس وأردوغ ...
- للحصول على مساعدات أمريكية… إيفانكا ترامب: على الدول النامية ...
- مقتل وإصابة العشرات جراء انهيار سد قرب مدينة كراسنويارسك الر ...
- الديموقراطيون يسعون لمنع نادي غولف يملكه ترامب من استضافة قم ...
- ثورة السودان وتحديات المرحلة القادمة


المزيد.....

- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- معاهدة باريس / أفنان القاسم
- كانطية الجماهير / فتحي المسكيني
- مقتطفات من كتاب الثورات والنضال بوسائل اللاعنف / يقظان التقي
- يا أمريكا أريد أن أكون ملكًا للأردن وفلسطين! النص الكامل / أفنان القاسم
- ماينبغي تعلمه! / كورش مدرسي
- مصطفى الهود/ مشاء / مصطفى الهود
- قصة الصراع بين الحرية والاستبداد بجمهورية البندقية / المصطفى حميمو
- هل من حلول عملية لمحنة قوى التيار الديمقراطي في العراق؟ / كاظم حبيب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - الحزب الشيوعي اليوناني - 20 عاماً على قصف الناتو ليوغوسلافيا