أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث قانونية - خالد محمد جوشن - تدمير الثروة العقارية فى مصر














المزيد.....

تدمير الثروة العقارية فى مصر


خالد محمد جوشن

الحوار المتمدن-العدد: 6186 - 2019 / 3 / 29 - 02:24
المحور: دراسات وابحاث قانونية
    


اهدار الثروة العقارية
فى اوائل الثمنينات كنت ابحث عن شقة للايجار ، وبالفعل وفقت لشقة جميلة فى الدور الثالث واجهة بحرية وكان ايجارها زهيدا بالنسبة لسعر السوق ولم افطن الى السبب

اجرت الشقة ودفعت مقدم بسيط يخصم من الايجار الى ان يحين الوقت المناسب للانتقال فيها ، وفى يوم انتقالى لها لاحظت وقوف فنطاس ماء كبير امام العمارة التى كانت مكونة من خمسة ادوار

وحولها اناس يملائون اوعية منها ، فسألتهم بكل براءة هم بيملوا مياه ليه هى العمارة المياه قاطعة فيها ، فوجئت باحدهم يقول لى العمارة مافيهاش ميه يابنى لانها مخالفة والحكومة رافضة توصلها المرافق وبقالنا على الحال ده سنتين

اسقط فى يدى وعرفت وقتها لماذا كان الايجار زهيدا وانه لاامل حتى تاريخه فى وصول قريب للمرافق

ذهبت الى صاحب العمارة وكان كريما ورد لى ما دفعته من عربون طبعا عدا الاشهر التى كانت الشقة مغلقة لحسابى

تذكرت هذه القصة وانا امر على الطريق الدائرى المحيط بالقاهرة وهناك عشرات العمارات محطمة الاسقف والجدران فى معظم الادوار وكانه كانت هناك حرب طاحنة ، الامر الذى يذكرك بالمبانى المهدمة فى دول الجوار جراء الحرب الاهلية
طبعا الهدم هنا هو بفعل الدولة لان هذه المبانى اقامها مواطنون بالخالفة للقواعد والقوانين السارية ، فتقوم الدولة من جهتها بهدم هذه الادوار المخالفة من ان الى اخر وعلى نفقة المخالفين

بالقطع الحكومة محقة فى هدمها للعقارات المخالفة وتطبيق القوانين ولكن فى تقديرى كان من الاجدى منع البناء ابتداء

لان هدم العقارات المخالفة وخصوصا غير الخطيرة من حيث السلامة الانشائية او غير المتعدية على خط التنظيم يمثل اهدار للثروة العقارية المملوكة للافراد والتى هى فى النهاية مجموع ثروات الدولة

قد يقول قائل وهل تقف الدولة مكتوفة الايدى وهى ترى بعض المواطنين ينتهكون القانون ويبنون بالمخالفة له

حقيقة الامر انه لايجوز على الاطلاق السماح بذلك للافراد تحت اى زريعة ، ولكن هناك طرق اخرى قادرة ىضبط الاوضاع اذا كانت الدولة غير قادرة على منع وقوع جريمة البناء ابتداء وهى منع توصيل المرافق العمومية للابنية المخالفة وعلى رأسها المياه والكهرباء مهما طال الامد

هنا يثور سؤال لماذا كانت الدولة فى اوائل الثمنينات تمنع ايصال المرافق للعقارات المخالفة بما كان يشكل ردع يمنع البناء المخالف ولا تفعل ذلك اليوم
السر بكل بساطة ان هيئات الدولة الان تعمل بشكل جزر منعزلة فهيئة الكهرباء حتى لو كان البناء مخالففانها تقوم بتحصيل الرسوم القانونية وتقوم بتوصيل الخدمة مثل توصيل الكرباء وتكتفى بذكر كلمة البناء مخالف فى ايصالات السداد ، او حتى اخذ مبلغ معلوم كل شهر يسمى ممارسه مهما كان استهلاك الكهرباء او عبارة وصلة غير قانونية فى المياه

وهكذا اصبحت لدينا عشرات الالاف من المبانى فى كل ربوع مصر تتمتع بالمرافق من مياه وكهراء وغيرها من خدمات فى مبانى تفتقر الى الاساليب الحديثة فى البناء وتغيب عنها الاشتراطات الصحية لتكون سكن محترم وملائم للمواطنين

المطلوب الان وبحزم ان تعلن الدولة واعتبار من اليوم عدم توصيل المرافق لاى مبانى مخالفة تتم اقامتها منذ الان وعن نيتها عدم التنازل عن هذا القرار تحت اى مسمى وفى اى وقت خصوصا ايام المواسم الانتخابية

فى هذه الحالة فقط نستطيع القول ان اى مواطن سيفكر الف مرة قبل ان يقوم بانشاء بناء يعلم جيدا انه لاقيمة له ويستحيل الانتفاع به دون مرافق

اما هدم الثروة العقارية بهذه الصورة المريعة فانه ابدا لن يشكل حلا ونهائى لمشكلة اقامة المبانى المخالفة وانما اهدار للثروة العقارية واموال المواطنين الذين يقومون باعادة البناء مرة اخرى




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,894,545,188
- جمهورية زفتى
- يوميات عادية جدا 3
- يوميات عادية جدا2
- فوبيا الفيس بوك
- يوميات عادية جدا1
- غاية الحياة الانسانية 2
- غاية الحياة الانسانية
- ذكرى وفاة الدكتور صبرى السربونى
- حلم ليلة شتاء
- شفرة الموت عند فتح الله جولن
- وقاحة ترامب
- وعاء الشعوب
- انهيار معنى الكلمة فى حياتنا
- حركة السترات الصفراء فى فرنسا
- قشطة يا بليلة
- الضعف الانسانى
- هل يكون جمال خاشقجى خالد سعيد السعودية؟
- مستقبل الثقافة فى مصر د كتور طه حسين 7
- مستقبل الثقافة فى مصر د كتور طه حسين 6
- مستقبل الثقافة فى مصر د كتور طه حسين 5


المزيد.....




- الأمم المتحدة تدعو لتمكين الخبراء من الوصول لخزان صافر دون ش ...
- ما هي أعداد النازحين داخل المخيمات في العراق؟
- اعتقال قيادي في -داعش- واثنين من معاونيه في الموصل
- مهرجان حقوق الانسان يقدم جائزته للسيد للحوثي وشلح والمهندس
- حكومة الإنقاذ اليمنية تتهم الأمم المتحدة بالتباطؤ في حل مشكل ...
- الأربعاء.. إعلان الفائز بجائزة الشارقة الدولية لمناصرة ودعم ...
- إطلاق عريضة تطالب بإيقاف أحكام الإعدام في البحرين
- بيان // ميليشيات كواتم الصوت تحصد الناشطين وتضرب قرارات الح ...
- طهران تؤكد انتصارها بعد رفض الأمم المتحدة تمديد حظر الأسلحة ...
- حسين العزي : خاطبنا السويد وسويسرا والمانيا والصين لاصلاح ال ...


المزيد.....

- قرار محكمة الانفال - وثيقة قانونيه و تاريخيه و سياسيه / القاضي محمد عريبي والمحامي بهزاد علي ادم
- المعين القضائي في قضاء الأحداث العراقي / اكرم زاده الكوردي
- المعين القضائي في قضاء الأحداث العراقي / أكرم زاده الكوردي
- حكام الكفالة الجزائية دراسة مقارنة بين قانون الأصول المحاكما ... / اكرم زاده الكوردي
- الحماية القانونية للأسرى وفقاً لأحكام القانون الدولي الإنسان ... / عبد الرحمن علي غنيم
- الحماية القانونية للأسرى وفقاً لأحكام القانون الدولي الإنسان ... / عبد الرحمن علي غنيم
- الوهم الدستورى والصراع الطبقى - ماركس ، إنجلز ، لاسال ، ليني ... / سعيد العليمى
- آليات تنفيذ وتطبيق قواعد القانون الدولي الإنساني / عبد الرحمن علي غنيم
- بعض المنظورات الماركسية حول الدولة والايديولوجية القانونية - ... / سعيد العليمى
- اللينينية ومسائل القانون - يفجينى ب . باشوكانيس / سعيد العليمى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث قانونية - خالد محمد جوشن - تدمير الثروة العقارية فى مصر