أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - علاء اللامي - البارزاني للعبادي بلغة المليشيات: لولا البيشمركة لما استطاع شخص مثلك أن يرى الموصل بعينيه ثانية!














المزيد.....

البارزاني للعبادي بلغة المليشيات: لولا البيشمركة لما استطاع شخص مثلك أن يرى الموصل بعينيه ثانية!


علاء اللامي

الحوار المتمدن-العدد: 6185 - 2019 / 3 / 28 - 17:22
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


البارزاني للعبادي: لولا البيشمركة لما استطاع شخص مثلك أن يرى الموصل بعينيه ثانية، أنت سرقتَ منا النصر على داعش...حلفاء العبادي يلوذون بالصمت والعبادي يرد بلغة مهادنة!
*رد مكتب مسعود البارزاني الذي عاد إلى الميدان بصفته "رئيس الحزب الديموقراطي الكردستاني" بعد استقالته من رئاسة الإقليم، على تصريحات العبادي الأخيرة لقناة دجلة حول الأموال التي تحول إلى الإقليم دون مقابل من النفط المقرر تسليمه للدولة الاتحادية. وقد جاء رد البارزاني أكثر حدة وتشنجا من المعتاد، متخلياً عن أية لغة دبلوماسية تستعمل عادة بين رجال الدولة كما يفترض، بل هو إلى لغة رجال المليشيات أقرب، فوصف العبادي بـ (الجاحد للبيشمركة وشعب كردستان الذين لولاهم لما استطاع شخص مثله أن يرى الموصل بعينيه، ثم يسرق النصر على داعش في الموصل ويتباهى به). وقد ابتلع حلفاء العبادي في الأحزاب الشيعية وخصوصا في التحالف الذي هو عضو فيه "تحالف الإصلاح" الإهانة فلم يصدر عنهم أي رد فعل دفاعا عن حليفهم ورئيس وزرائهم السابق الذي تحقق الانتصار على داعش في فترته الرئاسية، وسكوتهم هذا إضافة الى ما يدل عليه من جبن عميق لقياداتهم، فهو قد يعني موافقة ضمنية مع ما ذهب اليه مكتب مسعود البارزاني في تهجمه على العبادي ووصفه "سارق النصر من البيشمركة"!
يبدو أن البارزاني لن يغفر للعبادي أنه طرده من كركوك وحقول نفطها، بعد أن بدأ بالتصدير منها إلى حسابه المجهول في أحد البنوك التركية كما قال معارضوه الكرد، أما البعض من شيعة الأحزاب الذين أوصلوا عبد المهدي الى الكرسي فهم لولا خوفهم من السفارة الأميركية لسلموا العبادي ومعه كركوك للبارزاني (لحم على بارية) مقابل بقائهم في الحكم ونهب ثروات العراق!
ولكن كيف رد ائتلاف العبادي على كلام البارزاني؟ قال: أنا من صرف رواتب موظفي كردستان ولم أكن يوما ضد شعب كردستان المناضل والمحروم!
الغريب هو أن لغة البارزاني ورغم كل ما حل به بعد مغامرة الاستفتاء المدعوم إسرائيليا فقط لم تتغير أبدا من حيث تشنجها وعنجهيتها في مخاطبة مَن يختلف معهم من الأحزاب والزعماء الشيعة ... يبدو أنه ( يعرف أوادمه زين) وهم كلهم سواء شكلا ولغة ومضمونا... يستاهلون كلهم ما يقال بحقهم!
رابط تقرير إخباري حول تصريحات مسعود البارزاني:
https://baghdadtoday.news/ar/news/79249/%D9%85%D9%83%D8%AA%D8%A8-%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D8%B2%D8%A7%D9%86%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%A8%D8%A7%D8%AF%D9%8A-%D8%AC%D8%A7%D8%AD
رابط بتصريحات ائتلاف العبادي " النصر":
http://www.shafaaq.com/ar/Ar_NewsReader/618e80f3-2247-4819-a6ec-5568ba807f85





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,568,052,683
- استبدال أسماء الأشهر العراقية الآرامية بالرومانية من وراءه و ...
- فيديو:العبادي يتهم إدارة اللإقليم وعبد المهدي بالتفريط بأموا ...
- كارثة العبارة بين مسؤولية الحكومة والمسؤولية الفردية
- قانون منح الجنسية العراقية ومعلومات جديدة!
- عبد المهدي يتراجع خطوة صغيرة ويخلط مشروعه للسكن الأفقي العشو ...
- الإمبراطورية الأميركية الإبادية بقلم مؤرخ أميركي!
- تعديلات مشبوهة على قانون الجنسية العراقية..ملف خاص
- زيارة روحاني: ترسيخ اتفاقية الشاه وصدام حول شط العرب!
- ألبان أبو غريب في ذمة الاستثمارات الأجنبية!
- الانفجار السكاني في العراق أخطر من داعش والاحتلال الأميركي!
- مصائب الاقتصاد الريعي وسوء الإدارة من فنزويلا إلى العراق
- قناة الحرة الأميركية في ذروة الإسلاموفوبيا: العبودية في الإس ...
- من إسماعيل ياسين إلى عادل عبد المهدي: بيع العتبة الخضرا!
- مايكل نايتس باحث أم نصّاب؟ جرد بخسائر العراق إذا طرد القوات ...
- فنزويلا والعراق لعبة التدمير المقلوبة!
- الجيش العراقي والحشد الشعبي بين إيران وأميركا
- -إنجازات- حكومة عبد المهدي الكارثية حتى الآن
- المرجعية وتكليف عبد المهدي، أين الحقيقة؟
- جبهة الحرية... مثقفو العراق في الخط الأمامي
- فيديو/ الفضائح العجيبة في الموازنة السليبة!


المزيد.....




- منها دبي والقاهرة..دليل -لونلي بلانيت- يُعلن عن أفضل 10 مدن ...
- اليمن: عشرات القتلى والجرحى في معارك طاحنة بين الحوثيين والت ...
- الاحتجاجات في العراق: إعفاء قادة عسكريين وأمنيين من مناصبهم ...
- مستشار الحريري: رد فعل المستثمرين الأجانب على الإصلاحات إيجا ...
- شاهد: الأكراد في شمال سوريا محبطون يرمون الجنود الأميركيين ب ...
- شاهد: تواصل الاحتجاجات في تشيلي ووزير المالية يقول إن الوضع ...
- شاهد: اليابان تشهد تنصيب إمبراطورها الجديد
- كوريا الجنوبية تعلن رفع ميزانية التسلح وتدعو جارتها الشمالية ...
- شاهد: خراب في مدينة كاستيليتو دوربا الإيطالية بسبب الفيضانات ...
- احتجاجات لبنان: لماذا اختار بعض العرب النظر إلى أجساد المحتج ...


المزيد.....

- ذلِكَ الغَبَاءُ القَهْرِيُّ التَّكْرَارِيُّ: طُغَاةُ التَّقَ ... / غياث المرزوق
- ذلِكَ الغَبَاءُ القَهْرِيُّ التَّكْرَارِيُّ: طُغَاةُ التَّقَ ... / غياث المرزوق
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- معاهدة باريس / أفنان القاسم
- كانطية الجماهير / فتحي المسكيني
- مقتطفات من كتاب الثورات والنضال بوسائل اللاعنف / يقظان التقي
- يا أمريكا أريد أن أكون ملكًا للأردن وفلسطين! النص الكامل / أفنان القاسم
- ماينبغي تعلمه! / كورش مدرسي
- مصطفى الهود/ مشاء / مصطفى الهود


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - علاء اللامي - البارزاني للعبادي بلغة المليشيات: لولا البيشمركة لما استطاع شخص مثلك أن يرى الموصل بعينيه ثانية!