أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مظفر النواب - من الرباعيات .. حيرة














المزيد.....

من الرباعيات .. حيرة


مظفر النواب

الحوار المتمدن-العدد: 6185 - 2019 / 3 / 27 - 23:52
المحور: الادب والفن
    


من الرباعيات -- حيرة .




طائف قد طاف بي في السحر
ساكبا في عدم يصخب
كأس العمر
صحت يا مولاي
ما هذا الذي تفعله
شجر * المولى
فذابت مهجتي بالشجر
قمت مذهولا
إلى إبريق خمرتي ثملا
علني أطفيء ارتباكي بالطلا
سكب الابريق في كأسي
نضوبا صامتا
آه مولاي فراغ الكأس
بالصمت امتلا
...
انقر الكأس إذا ما نضبت
واسمع رنين الكأس
واثمل بالرنين
كل كأس خمرة
حتى إذا كان بها
ماء حزين
فإذا ما لائم لامك فيها
قل صحيح
إنما من يسكت الأوجاع
في ليل بلا دنيا ودين! ؟
...
...
ثم طير يرسل الشكوى
!كم الصوت مرير
باكيا في قفص الغربة
لايدري بما ذا يستجير
إنه مثلي كسير القلب
...
اشرب
ليس عدلا أن طيرا
ذي جناح لايطير
غمز الصاحون أني ثمل
ما كذبوا
جئتني من لبة القلب
أنا مضطرب
لم أعد أبصر شيئا
غير تعدادك يا واحد
يا كل
لهذا أشرب
تبتلي العاشق بالحزن
وبالخمر كثير
زد من الاثنين
فالصحو من العشق خطير
جثم الحمل على ظهري
ولم أجث
وما زلت على الدرب أسير


** مظفر النواب .



**شَجَرَ الأمْرُ بَيْنَهُمْ : اِضْطَرَبَ ، تَنَازَعُوا فِيهِ ، النساء آية 65 فَلاَ وَرَبِّكَ لاَ يُؤْمِنُونَ حَتَّى يُحَكِّمُوكَ فِيما شَجَرَ بَيْنَهُمْ ( قرآن ).. هذا الشرح لإزالة لبس الاستماع بين شذر المولى أو شزر المولى ..فالأقرب
شجر أي اضطرب





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,556,030,138
- ثلاث لقطات كاميرا خفية
- مقدمة حزينة
- البلبل مات على هيئة إنشاد
- الظلمات الجليلة ..
- صديقي اعترف ...
- فراشة
- مجاملة ..
- ضوضاء ..
- من أنا ؟... ( لا أدعي الغابة .. )
- أوهام ديك الصباح
- معتمة روح الكون
- شتاء ..
- يا أيها الساقي العزيز
- عقد للايجار ..
- فى رثاء عبدالخالق محجوب
- مظفر النواب فى رثاء عبدالخالق محجوب
- المسلخ الدولي وباب الأبجدية
- وتريات ليلية


المزيد.....




- جائزة البوكر: 7 نصائح تحسن مهارتك في الكتابة
- مارغريت آتوود وبرناردين إيفاريستو تتقاسمان جائزة بوكر
- خنازير عملاقة في الصين.. كيف تنبأ فيلم -أوكجا- بالمستقبل؟
- تطبيقات مجانية للأفلام الرقمية والموسيقى والكتب الإلكترونية ...
- بالفيديو... فنانة خليجية تصدم جمهورها بمظهرها الجديد
- هذا ما ابلغه العثماني للنقابات والباطرونا
- الجزائر تشارك في الاجتماع المشترك لوزراء السياحة والثقافة ال ...
- وزير الصحة الجديد يلتقي النقابات.. ويتخد هذه القرارات لانقاذ ...
- من هي سولي نجمة موسيقى ال -كي بوب- التي سببت وفاتها ضجة عبر ...
- لدعم الروائيين في قطر.. كتارا تدشن مختبرا للرواية


المزيد.....

- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي
- متلازمة بروين / حيدر عصام


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مظفر النواب - من الرباعيات .. حيرة