أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - مؤيد عبد الستار - غرق المواطنين غرق حكومات الفساد














المزيد.....

غرق المواطنين غرق حكومات الفساد


مؤيد عبد الستار

الحوار المتمدن-العدد: 6182 - 2019 / 3 / 24 - 12:57
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


بين يوم وآخر ينتشر خبر مأساة فاجعة ، فبعد مسلسلات الجمعة الدامية والثلاثاء الدامي والسبت الدامي وغيرها وقعت على رؤوس المواطنين مجازر سبايكر وإبادة الايزديين واستباحة أموالهم وأعراضهم دون رحمة إضافة الى سقوط المدن الكبيرة بيد الجماعات الارهابية ، وانتهت تلك المصائب بمسرحية شاهد ما شافش حاجة ، اذ لم نجد من يُحاسَـب على جريمة ولا فساد رغم ظهور الفساد باشكاله البشعة من نهب للاموال الى المقاولات الوهمية والاستيلاء على مليارات دولارات النفط بشتى الوسائل والحيل.
لقد قيل قديما من أمن العقاب أساء الادب وهو ما ينطبق تماما على الحكومات المتعاقبة بعد سقوط نظام العصابة الصدامية ، فاوغل المسؤولون في نهب ما تصل اليه أيديهم وأرجلهم من مال عام وامتهنوا أسلوب التحايل والدجل على المواطنين وأدمنت أغلب الاجهزة الادارية والمالية والقضائية التلاعب بالحقائق والتواطؤ مع الفاسدين في تهريب أموالهم الى الخارج وحمايتهم من أي ملاحقة قانونية في الداخل والخارج . ولذلك نجد نموذج الموظف الفاشل والسارق في أعلى المناصب وغالبا ما يكون من أقارب أصحاب الشأن وقادة الاحزاب أو المليشيات أو المرجعيات الدينية التي لا يستطيع أحد محاسبتها وسط صمت القضاء والاجهزة الرقابية الحكومية التي تقف مكتوفة الايدي أمام الفساد المستشري في البلاد.
إن غرق المواطنين في الموصل عمل ارهابي مخطط له بالتعاون بين عدة منظمات ارهابية ومسؤولين حكوميين واحزاب ، وهو انتقام من المواطنين الذين ساهموا في القضاء على ارهاب داعش واتباعه في الموصل والمنطقة ولذلك يجب الانتباه الى مثل هذه الاعمال الارهابية التي استعاضت القوى الظلامية بها عن المفخخات والانتحاريين فهي من أسهل الطرق لنشر الفوضى والرعب بين المواطنين .
وإن استمرت هذه الاعمال وظل الفساد ونهب المال العام على ما كان عليه فستكون الحكومة عاجزة أمام أبواب مغلقة ستؤدي الى غرقها في لجة لا تستطيع النهوض منها مهما خططت لانتخابات مزورة او احتيال على المواطنين الذين سئموا البقاء مكتوفي الايدي الى هذا اليوم وسيضطرون الى أخذ زمام الامور بايديهم ويسحلون الفاسدين مثلما سحلوا نصب الطاغية صدام في شوارع بغداد . وإن غدا لناظره قريب .





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,330,227,162
- جاسمية وطلابة عشيرة ابو جاسم
- جاسمية و غراميات ابو جاسم
- جاسمية و مزة عدس ابو جاسم
- جاسمية تغني أجلبنك ياليلي .. يا ابو جاسم
- ماذا يجدي اغتيال كاتب... ومن وراء اغتيال المشذوب
- شروط تاليف الكتاب المدرسي
- الفياض عروة الحكومة العظمى
- جاسمية زعلانه على ترامب وابو جاسم
- جاسمية تلبس سترة صفراء دون علم ابو جاسم
- عدوى السترات الصفراء في طريقها الى بغداد عاجلا ام آجلا
- سُبل الخلاص من الفساد في العراق
- جاسمية : تفرهَد البنك يا ابو جاسم
- جاسمية : اكلها طريمش يا ابو جاسم
- جاسمية تصرخ أين حقي يا ابو جاسم
- جاسمية تودع الرئاسة بحضور ابو جاسم
- جاسمية ترشح للوزارة على عناد ابو جاسم
- في الطريق الى روما ... الشراب الايطالي وشربت الحاج زبالة
- مسار القسوة والعنف في فاجعة كربلاء
- جاسمية وحكومة ابو جاسم
- جاسمية تشارك في مظاهرات البصرة بدون ابو جاسم


المزيد.....




- خبير أمريكي يتحدث عن حماقة واشنطن
- عسكر السودان: لنا السلطة السيادية وللمدنيين التنفيذية
- العاصمة الكندية تعلن حالة الطوارئ
- بوتين: العقوبات الأحادية تتطلب استجابة فعالة من المجتمع الدو ...
- منظمة إنسانية: الاشتباه في إصابة أكثر من 100 ألف طفل يمني با ...
- الصين استخدمت أقمارا صناعية أمريكية بصورة غير مشروعة
- الكافايين يزيد فعالية الخلايا الشمسية
- مورغان ستانلي وكاليفورنيا.. تسوية جديدة
- تغريم مدرب تشلسي -لسوء تصرفه-
- أستراليا تحذر سريلانكا


المزيد.....

- عمليات الانفال ،،، كما عرفتها / سربست مصطفى رشيد اميدي
- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء السادس / ماهر جايان
- المنظور الماركسى الطبقى للقانون - جانيجر كريموف / سعيد العليمى
- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء الخامس / ماهر جايان
- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء الرابع / ماهر جايان
- الأعمال الكاملة - ماهر جايان - الجزء الثاني / ماهر جايان
- الأعمال الكاملة - ماهر جايان - الجزء الأول / ماهر جايان
- الحق في الاختلاف و ثقافة الاختلاف : مدخل إلى العدالة الثقافي ... / رشيد اوبجا
- قوانين الجنسية في العراق وهواجس التعديل المقترح / رياض السندي
- الأسباب الحقيقية وراء التدخل الأمريكي في فنزويلا! / توما حميد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - مؤيد عبد الستار - غرق المواطنين غرق حكومات الفساد