أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - سيلوس العراقي - قصاصات سيلوسية29: الصراع الأبدي بين الأديان3














المزيد.....

قصاصات سيلوسية29: الصراع الأبدي بين الأديان3


سيلوس العراقي

الحوار المتمدن-العدد: 6179 - 2019 / 3 / 21 - 18:14
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


الامبراطور قسطنطين : ليس من مشتركات بين المسيحيين واليهود
من شخصيات القرن الرابع الميلادي التي لا يمكننا أن نتجاوزها هو الامبراطور قسطنطين، الذي أرسل في عام 325 م رسالة الى الأساقفة الذين لم يتمكنوا حضورمجمع نيقية لاعلامهم بموعد الاحتفال بعيد الفصح المسيحي. يأتي في جملة في رسالته محتواها هو:"اننا لا ينبغي أن يكون لنا أي مشتركٍ مع اليهود"، تكفي هذه العبارة لتلخيص الأفكار الرئيسية التي كانت وراء القرارات التي قد تم تقريرها ومن تشريعات لاحقة ضد اليهود. فكل الأمور والأشياء التي كانت معروفة بأنها كانت يهودية تعتبر غير متوافقة مع المسيحية. وانكشف الكثير منها مع مرور الزمن، في عقود وقرون لاحقة، عن طريق اليهود الذي اعتنقوا أو أجبروا على اعتناق المسيحية وكان المطلوب منهم القيام بها أو التخلي عنها منذ لحظة معموديتهم. (المرجع: اسرائيل والكنيسة ، رونالد ديبروز، آوثينتك ميديا، 2000 ، ص 87).
وسيكون لنا في قصاصات لاحقة عودة لأحاديث حول قسطنطين وتأثيره في المسيحية.
ومن اللاهوتيين المهمين والبارزين من القرن الرابع الميلادي من الذين أغنَوا "لاهوت الاستبدال" وهم من جملة آباء الكنيسة: القديس امبروسيوس أسقف ميلانو والقديس يوحنا فم الذهب والقديس أوغسطين، وسنختار مقتطفات مهمة من كتاباتهم تخدم موضوعة "لاهوت الاستبدال".

الأسقف امبروسيوس : هل يستطيع اليهودي أن يغيّر جلده؟
من المعروف ان القديس امبروسيوس اسقف ميلانو كان معلمًا للاهوتيّ الشهير اوغسطين القرطاجني الأصل، وقام بتعميده بنفسه في عيد الفصح، وفي موعظته في عيد الفصح 387 سلّم اسقف ميلانو كتابه الذي يحوي خطابات وفي خطابه التاسع يطبق الاسقف سؤال النبي ارميا على روح الشعب اليهودي "هل يستطيع الأثيوبي أن يغير جلده أو يغير النمر بقع جلده؟" .
وبقوله هذا اعتبر اليهود منحرفين بشكلٍ لا رجعة فيه وهم شعبٌ غير قادر على أي تفكير جيد. وهذا يرتبط بمفهومه بقوله : ان اليهود كانوا نوعًا من الكفّار غير المؤمنين.

الأسقف امبروسيوس : السيناغوغ هو بيت النجاسة والحماقة
حدث أن قام اسقف كالينيكوم (الرقا) في سوريا في عام 388 م باصدارِ الأوامر الى المسيحيين في مدينته بحرق سيناغوغ يهودي محلي، وقام هو بنفسه بالاشتراك معهم في حرقه.
وبعد أن وصل الخبر والاعتراضات من جهات متعددة الى الامبراطور، أصدر أمرًا بأن يتم إعادة بناء السيناغوغ على نفقة أسقف كالينيكوم الخاصة.
وصل الخبر الى امبروسيوس أسقف ميلانو فأمر الامبراطورَ في رسالة وجهها اليه لتغيير رأيه قائلا : بأن حرق معبد يهودي ليس بالجريمة، وان السيناغوغ هو بيت النجاسة والحماقة، وإن الله بنفسه قد أدانه.
ويقال بأنه في يوم الأحد التالي وخلال موعظته لم يحرّض امبروسيوس الكنيسة ضد الكنيس ـ السيناغوغ ـ في خطبته فحسب، بل أمر الامبراطور علنًا بالغاء الحكم الصادر ضد اسقف كالينيوم. ورفض امبروسيوس الاستمرار في الاحتفال بقداسه الالهي إلا بعد ان أعطاه الامبراطور ثيودوسيوس كلمته بالغاء كلمته وبالغاء الحكم. (المرجع: اسرائيل والكنيسة ، رونالد ديبروز، آوثينتك ميديا، 2000 ، ص 88ـ 89 ).
والى القصاصة السيلوسية التالية : تحية وسلام




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,885,641,861
- قصاصات سيلوسية28: الصراع الأبدي بين الأديان2
- قصاصات سيلوسية27: الصراع الأبدي بين الأديان1
- قصاصات سيلوسية26 : المخصيين في الصين
- قصاصات سيلوسية 25 : خصيتاه أنقذتاه من الموت
- من يهيمن على مجلس حقوق الانسان؟
- قصاصات سيلوسية24: الزي الموحّد واللون الخاكي
- وليد المعلم : لا يزال اسمي ترنتي
- بشار الأسد ونظام الملالي : وافق شنٌ طبقة
- قصاصات سيلوسية 23: الماسوريين ونصّ البيبليا
- قصاصات سيلوسية 22 : ألا يستحق من اكتشف الله أكبر جائزة في ال ...
- ايران : هل هي بداية النهاية للمشروع الفارسي الاستعماري؟
- هل تحوّل قرارات ترمب قادة الاتحاد الأوربي الى حمقى ؟
- قصاصات سيلوسية 21 : من المظلة الى الشمسية والمطرية
- قصاصات سيلوسية 20 : ربطة العنق لماذا يمنعها آيات الله الاير ...
- قصاصات سيلوسية 19 : يسوع الأسد
- قصاصات سيلوسية 18 : جنون هتلر بالشوكولاته وبسيقان النساء
- قصاصات سيلوسية 17 : أبّا وبابا روما بين الانجيل والفاتيكان
- قصاصات سيلوسية 16 : من الملكية الخاصة الى الاشتراكية
- محمد جواد ظريف يعترف باستخدام الكيمياوي ضد الشعب السوري
- قصاصات سيلوسية 15 : تاريخ تسميات الكتب المقدسة اليهودية


المزيد.....




- لحظات تحطم الطائرة الهندية.. انزلقت على المدرج وسقطت في واد ...
- لبنان: -لعله يخرج من تحت التراب-.. عائلات المفقودين لاتزال ت ...
- كم يمكن تخزين الشاي؟
- شاهد: حفلة أوركسترالية فريدة أمام جمهور بالسيارات في موقف مط ...
- ترامب يعلن مشاركته في مؤتمر دولي لدعم لبنان يُعقد غداً بدعوة ...
- هيروشيما وناغازاكي: كيف نجت -كوكورا المحظوظة- من القنبلة الن ...
- تسوتومو ياماغوتشي: الرجل الذي نجا من أكبر انفجارين في التاري ...
- كيف أسهم المنجم المنسي بالكونغو في تصنيع القنبلة الذرية؟
- شاهد: حفلة أوركسترالية فريدة أمام جمهور بالسيارات في موقف مط ...
- ترامب يعلن مشاركته في مؤتمر دولي لدعم لبنان يُعقد غداً بدعوة ...


المزيد.....

- كيف ومتى ظهرت العربية بصورتها الحالية / عزيزو عبد الرحمان
- الحلقة المفرغة لتداول السلطة في بلدان الوطن العربي و العالم ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- دور الزمن في تكوين القيمة / محمد عادل زكى
- مستقبل اللغات / صلاح الدين محسن
- ألدكتور إميل توما وتاريخ الشعوب العربية -توطيد العلاقات الاج ... / سعيد مضيه
- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى
- التاريخ المقارن / محسن ريري
- ملكيه الأرض فى القرن الثامن عشر على ضوء مشاهدات علماء الحملة ... / سعيد العليمى
- إملشيل، الذاكرة الجماعية / باسو وجبور، لحسن ايت الفقيه
- أوراق في الاستشراق / عبد الكريم بولعيون


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - سيلوس العراقي - قصاصات سيلوسية29: الصراع الأبدي بين الأديان3