أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - أحمد صبحى منصور - سيناريو الهلاك بعد مذبحة نيوزلندة :( 3 ):السفاح بين فوبيا الاسلام وفوبيا الغرب















المزيد.....

سيناريو الهلاك بعد مذبحة نيوزلندة :( 3 ):السفاح بين فوبيا الاسلام وفوبيا الغرب


أحمد صبحى منصور

الحوار المتمدن-العدد: 6178 - 2019 / 3 / 20 - 01:27
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


سيناريو الهلاك بعد مذبحة نيوزلندة :( 3 ):السفاح بين فوبيا الاسلام وفوبيا الغرب

هذا التمهيد لعمليات ارهابية متبادلة يعززه (فوبيا الاسلام ) فى الغرب ، وفوبيا الغرب لدى المحمديين . نكتب فى هذا الموضوع أملا فى الإصلاح .
أولا :
نبدأ بالتعرف على فوبيا الاسلام فى الغرب
1 ـ فتاة أمريكية من اصل مصرى زارت أهلها فى القاهرة لأول مرة. إستيقظت على أذان الفجر ( الله أكبر ) اصابتها حالة عصبية ، وقد توقعت إنفجارا أرهابيا .
2 ـ فى فيلم شاهدته كان هناك إرهابى ( غير مسلم ) قد زرع متفجرات فى إستاد أثناء مباراة حافلة بالآلاف ، وإكتشف بطل الفيلم المتفجرات وطلب من مساعده ( وهو مهاجر هندى مسلم ) أن يجعل الناس يغادرون المكان بأسرع وقت. ظل يصرخ في المدرجات أن هناك قنابل ، ولكن لم يلتفت اليه أحد. صرخ فيهم ( الله أكبر ) مرة واحدة ، فولوا الأدبار.
3 ـ ( الله أكبر ) التى يصرخ بها الارهابيون وهم يقومون بتفجيراتهم الارهابية أورثت رعبا. واصبح نطقها يرهب الغربيين ، وظهرت على اليوتوب مواقف مضحكة تستغل هذا الموقف.
4 ـ العمليات الانتحارية الارهابية شىء لم يألفه الغرب. الارهابيون منهم يرتكبون الارهاب دون الانتحار ، كما فعل هذا السفاح الاسترالى . أمّا أن يسير شخص عادى فى الشارع أو وسائل المواصلات ثم يفجّر نفسه فهذا رُعبُّ هائل ، وهذه العمليات قد تحدث فى أى مكان وأى وزمان ولا يتوقعها أحد. وبالتالى يتوقع الغربيون حدوثها فى أى وقت ، ويتشككون فى أى شخص خصوصا إذا كان ذا ملامح شرق أوسطية. وهذا هو المفهوم العملى لمصطلح ( الإسلامو فوبيا ).
5 ـ فى ويكيبديا نقرأ : ( إسلاموفوبيا أو ( رهاب الإسلام (بالإنجليزية: Islamophobia) هو التحامل والكراهية والخوف من الإسلام أو من المسلمين. دخل المصطلح إلى الاستخدام في اللغة الإنجليزية عام 1997 عندما قامت خلية تفكير بريطانية يسارية التوجه تدعى رنيميد ترست، باستخدامه لإدانة مشاعر الكراهية والخوف والحكم المسبق الموجهة ضد الإسلام أو المسلمين. برغم استخدام المصطلح على نطاق واسع حالياً، إلا أن المصطلح والمفهوم الأساسي له تعرض لانتقادات شديدة. عرف بعض الباحثون الإسلاموفوبيا بأنها شكل من أشكال العنصرية. آخرون اعتبروها ظاهرة مصاحبة لتزايد عدد المهاجرين المسلمين في الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، وربطها البعض الآخر بأحداث 11 سبتمبر. ) ( الإسلاموفوبيا كلمة مستحدثة، تتكون من كلمتي إسلام وفوبيا، وهي لاحقة يُقصد بها الخوف أو الرهاب الغير العقلاني من شيء يتجاوز خطره الفعلي المفترض . قاموس أكسفورد الإنجليزي يعرف الإسلاموفوبيا بـ"الخوف والكراهية الموجهة ضد الإسلام، كقوة سياسية تحديداً، والتحامل والتمييز ضد المسلمين".. عرّف باحث الدين المقارن السويدي ماتياس غارديل المصطلح بأنه "الإنتاج الاجتماعي للخوف والتحامل على الإسلام والمسلمين، بما في ذلك الأفعال الرامية لمهاجمة أو التمييز ضد أو عزل أشخاص بناءاً على افتراضات ارتباطهم بالإسلام أو المسلمين". ) ( شكلت رنيميد ترست عام 1996 لجنة عن المسلمين البريطانيين والإسلاموفوبيا برئاسة غوردون كونواي، نائب مستشار جامعة ساسكس.عنوان تقرير اللجنة كان الإسلاموفوبيا: تحدٍ لنا جميعاً، ونشر من وزير الداخلية السابق جاك سترو. تم تعريف الاسلاموفوبيا وفق التقرير باعتبارها "نظرة إلى العالم تنطوي على كراهية ومخاوف لا أساس لها ضد المسلمين، تؤدي إلى ممارسات تمييزية وإقصائية".. وفقاً للتقرير، يشمل ذلك الآراء التي تجادل بأن الإسلام لا يشترك مع الثقافات الأخرى في أي قيمة، أنه أحط وأدنى منزلة من الثقافة الغربية، وينبغي إعتباره قوة سياسية عنيفة وليس مجرد معتقد ديني. تقول رنيميد ترست لا يوجد كيان واحد للأسلاموفوبيا، فهناك "إسلاموفوبيات" ولكل منها خصائص مميزة.)
6 ـ ونقول :
6 / 1 : إن الاسلامو فوبيا هى رد فعل لإرهاب وهابى حدث ويحدث وبدافع دينى فعّال ، يزعم أنه جهاد (إسلامى ) ويزعم أن الجنة بالحور العين تنتظر الارهابى المنتحر. أى هو مستمر بإستمرار الدعوة لهذه المعتقدات .
6 / 2 : الغربيون الذين وضعوا هذا المصطلح تعاطفوا مع عموم المسلمين ومع الاسلام . وفى كتاباتهم ذكروا ان عدد المسلمين هو مليار ونصف المليار ، وان الارهابيين منهم بضعة آلاف ، وأن هناك حركات ارهابية فى أديان اخرى وحتى بين الغربيين ، اشهرها ما كان يفعله ثوار ايرلنده.
6 ـ 3ـ تطور مفهوم الاسلامو فوبيا ليصبح ( كراهية الاسلام والمسلمين ) عموما ، وهذا دين العنصريين المتعصبين البيض ، سواء من كان منهم داعية فقط ، أو كان داعية مقاتلا مثل سفاح استراليا . هؤلاء المتعصبون العنصريون البيض هم المعادل للوهابيين الذين يمقتون الغرب كراهية دينية .
ثانيا :
الفوبيا عند المحمديين : مقت وبُغض الغرب من منطلق دينى وليس الدفاع عنهم
1 ـ وهى متجذرة من عصر الخلفاء الفاسقين وتقسيم العالم الى معسكرين ، والمعسكر المعادى لا بد من قتاله ( جهادا إسلاميا ) حتى قيام الساعة ، وبالتالى مقته وكراهيته .
2 ـ وفى رسائل ابن عبد الوهاب ( مؤسس الوهابية ) يجعل كراهية الكافرين والمشلركين أحد معالم الدين . ( الكافرون ) عنده هم أهل الكتاب من اليهود والنصارى ، و ( المشركون ) هم المسلمون من غير الوهابيين خصوصا الشيعة والصوفية . وكان ابن عبد الوهاب فى الدولة السعودية الأولى يقود حملات عسكرية ضد غير الوهابيين من العرب وسكان العراق يعتبرهم مشركين ، ولم تصل الدولة السعودية الى الغرب الذى تعتبره ( كافرا ) ، لذا ظلت أوربا بمنجى من الدولة السعودية الأولى ، والثانية أيضا. وبالجهاد الوهابى نجح عبد العزيز آل سعود فى تكوين الدولة السعودية الراهنة الثالثة بسيوف المجاهدين المعروفين وقتها بإسم الاخوان، وكانوا غاية فى الوحشية وفى التعصب والتدين .
3 ـ وإحتلت كراهية الغرب بالذات موقعا خاصا فى الدين الوهابى ، ( الإخوان ) الوهابيون الذين اسسوا ملك عبد العزيز آل سعود ثاروا عليه لأنه له علاقة بالانجليز ( الكفار ) وإعتبروا مخترعات الغرب من اللاسلكى والموتوسيكل رجسا من عمل الشيطان . وحاربهم عبد العزيز وهزمهم ، وأنشأ بدلا منهم ( الإخوان المسلمين ) فى مصر عن طريق عملائه رشيد رضا وحسن البنا . وبأموال النفط إنتشرت الوهابية فى عهد الملك فيصل السعودى الشرق وفى الغرب وظهر جهادها الوهابى فى القيام بأعمال إرهابية ، قامت بها منظمات وهابية من الاخوان المسلمين والقاعدة وحماس و داعش. وضحاياها من المسلمين والنصارى والاسرائيليين .
ثالثا :
جذور كراهية الغرب فى دين المحمديين فى سيرة ابن إسحاق أول من كتب السيرة النبوية .
1 ـ فى رسائل ابن عبد الوهاب الاستشهاد بما كتبه ابن اسحاق فى السيرة. وابن اسحاق مات عام 152 تقريبا. وكتب السيرة من خياله ، ورسم شخصية للنبى محمد تتشابه مع حياة الخليفة أبى جعفر المنصور ، وكان يكتب هذه السيرة بأوامر من ولى عهده ( المهدى ابن المنصور ) . وقد تأثر ابن إسحاق بالثقافة الشائعة فى عصره ، حيث الصراع الحربى بين العرب والروم ، والذى بدأه أبو بكر وعمر إعتداءا على الفرس والروم ، وإستمر الصراع وترسخ فى الوقت الذى عاش فيه ابن إسحاق ، وتأثر به فى خيالاته التى رسم بها شخصية النبى محمد عليه السلام ومعاركه الحربية ، وقد سماها ( غزوات ) بما يعنى الاعتداء المسلح ، وهذا خلافا لتشريعات القتال الدفاعى فى الاسلام.
2 ـ كان الوحى القرآنى يتابع النبى محمدا فى تحركاته وفى علاقاته حتى مع زوجاته ومع أصحابه ومع الكافرين المعتدين ، ينزل بالتعليق والتوجيه واللوم والتأنيب. ولا نتصور مع هذه التفصيلات أن يترك الوحى القرآنى عظائم الأحداث مثل الحروب الدفاعية . ومذكور فى القرآن الكريم كل المعارك التى خاضها دفاعيا الى أن دخل العرب فى السلام ( الاسلام السلوكى ) أفواجا وإمتنعوا عن الاعتداءات الحربية .
3 ـ جاء ابن إسحاق بعد النبى محمد عليه السلام بقرن ونصف قرن تقريبا فكتب سيرة للنبى تجاها فيها الكثير من السيرة الحقيقية للنبى محمد فى القرآن ، وإخترع الكثير من الأكاذيب ، منها قتل الأسرى وسبى النساء، ومنها ما اسماه ( غزوات ) ، وكلها لا اصل لها . ومنها ما يخص موضوعنا عن ( غزو مؤتة ) التى يزعم فيها أن النبى محمدا ارسل وهو فى المدينة جيشا ليحارب الروم فى الشام .!
رابعا : أكذوبة ( غزوة مؤتة ) فى سيرة ابن اسحاق
ننقل مما قاله اين اسحاق فقرات عن غزة مؤتة ، ثم نعلق عليها :
1: يقول عن النبى محمد فى سنة 8 هجرية :
1 : ( وَبَعَثَ فِي جُمَادَى الْأُولَى بَعْثَهُ إلَى الشّامِ ) أى أرسل حملة عسكرية الى الشام. وكان يومئذ تحت السيطرة البزنطية الرومية.
2 : ويقول : ( حَدّثَنِي مُحَمّدُ بْنُ جَعْفَرِ بْنِ الزّبَيْرِ، عَنْ عُرْوَةَ بْنِ الزّبَيْرِ قَالَ بَعَثَ رَسُولُ اللّهِ صَلّى اللّهُ عَلَيْهِ وَسَلّمَ بَعْثَةَ إلَى مُؤْتَةَ فِي جُمَادَى الْأُولَى سَنَةَ ثَمَانٍ وَاسْتَعْمَلَ عَلَيْهِمْ زَيْدَ بْنَ حَارِثَةَ وَقَالَ إنْ أُصِيبَ زَيْدٌ فَجَعْفَرُ بْنُ أَبِي طَالِبٍ عَلَى النّاسِ. فَإِنْ أُصِيبَ جَعْفَرٌ فَعَبْدُ اللّهِ بْنُ رَوَاحَةَ عَلَى النّاسِ . )
2 / 1 : أى جعل ثلاثة قواد للجيش على الترتيب .
2 / 2 : وهنا نرى ابن اسحاق يزعم أن الذى حدثه بهذا هو محمد بن جعفر بن الزبير ، وكان قد مات، ويزعم ابن اسحاق أن محمد بن جعفر هذا قد سمع هذه الحكاية من عمه عروة بن الزبير. وهذا وذاك كانا أمواتا حين زعم ابن اسحاق الرواية عنهما . والمضحك أن ابن اسحاق يجعل عروة بن الزبير يروى الخبر عن النبى كما لو كان يعيش فى عصر النبى . وعروة هذا مولود عام 23 هجرية فى خلافة عمر بن الخطاب ، فكيف يروى ما لم يره فى حياته .؟
. 3 : ويقول ( ثُمّ مَضَوْا مَعَانَ، مِنْ أَرْضِ الشّامِ، فَبَلَغَ النّاسَ أَنّ هِرَقْلَ قَدْ نَزَلَ مَآبَ، مِنْ أَرْضِ الْبَلْقَاءِ، فِي مِئَةِ أَلْفٍ مِنْ الرّومِ، وَانْضَمّ إلَيْهِمْ مِنْ لَخْم ٍ وَجُذَامٍ وَالْقَيْنِ وَبَهْرَاءَ وَبَلِي ّ مِئَةُ أَلْفٍ مِنْهُمْ عَلَيْهِمْ رَجُلٌ مِنْ بَلِيّ ثُمّ أَحَدُ إرَاشَةَ يُقَالُ لَهُ مَالِكُ بْنُ زَافِلَةَ. فَلَمّا بَلَغَ ذَلِكَ الْمُسْلِمِينَ أَقَامُوا عَلَى مَعَانَ لَيْلَتَيْنِ يُفَكّرُونَ فِي أَمْرِهِمْ وَقَالُوا: نَكْتُبُ إلَى رَسُولِ اللّهِ صَلّى اللّهُ عَلَيْهِ وَسَلّمَ فَنُخْبِرُهُ بِعَدَدِ عَدُوّنَا، فَإِمّا أَنْ يُمِدّنَا بِالرّجَالِ وَإِمّا أَنْ يَأْمُرَنَا بِأَمْرِهِ فَنَمْضِيَ لَهُ ..) يعنى أن هرقل واجههم بجيش من مائنى ألف من الروم وجموع من العرب .
4 : ويمضى ابن إسحاق فى أكاذيبه فيزعم أن القواد الثلاثة قُتلوا واحدا إثر الآخر : ابن حارثة ثم جعفر بن أبى طالب ثم عبد الله بن رواحة. ثم قام خالد بن الوليد بإعادة تنظيم الجيش والانسحاب.
5 : ثم يفترى ابن إسحاق أن النبى وهو فى المدينة علم بالغيب ما حدث لجيشه . يقول ابن اسحاق : ( وَلَمّا أُصِيبَ الْقَوْمُ قَالَ رَسُولُ اللّهِ صَلّى اللّهُ عَلَيْهِ وَسَلّمَ فِيمَا بَلَغَنِي: أَخَذَ الرّايَةَ زَيْدُ بْنُ حَارِثَةَ فَقَاتَلَ بِهَا حَتّى قُتِلَ شَهِيدًا، ثُمّ أَخَذَهَا جَعْفَرٌ فَقَاتَلَ بِهَا حَتّى قُتِلَ شَهِيدًا، قَالَ ثُمّ صَمَتَ رَسُولُ اللّهِ صَلّى اللّهُ عَلَيْهِ وَسَلّمَ حَتّى تَغَيّرَتْ وُجُوهُ الْأَنْصَارِ، وَظَنّوا أَنّهُ قَدْ كَانَ فِي عَبْدِ اللّهِ بْنِ رَوَاحَةَ بَعْضُ مَا يَكْرَهُونَ ثُمّ قَالَ ثُمّ أَخَذَهَا عَبْدُ اللّهِ بْنُ رَوَاحَةَ فَقَاتَلَ بِهَا حَتّى قُتِلَ شَهِيدًا، ثُمّ قَالَ لَقَدْ رُفِعُوا إلَيّ فِي الْجَنّةِ...).
5 / 1 : إبن إسحاق هنا يقول (قَالَ رَسُولُ اللّهِ صَلّى اللّهُ عَلَيْهِ وَسَلّمَ فِيمَا بَلَغَنِي:). فمن أبلغه بهذا ؟ أهو وحى من السماء ؟ ثم معلوم قرآنيا أن النبى لم يكن يعلم الغيب ولم يكن له أن يتكلم فيه.ولو كان يعلم الغيب لعرف مقدما أن جيشه سينهزم .
5 / 2 : ثم كيف لقائد أن يرسل جيشا قليل العدد ليعتدى على أكبر قوة فى العالم وقتها ــ وهى قوة الروم بعد أن هزموا الفرس ، وكانت شهرة (هرقل ) قد بلغت ذروتها بعد إنتصاره على الفرس ؟
5 / 3 : ثم كيف يبعث بجيش ويظل هو فى المدينة قاعدا مع ( الخوالف ) ؟ . ورب العزة جل وعلا عاب على المنافقين تخلفهم عن الخروج للقتال الدفاعى ، وقال عنهم : (رَضُوا بِأَن يَكُونُوا مَعَ الْخَوَالِفِ وَطُبِعَ عَلَىٰ قُلُوبِهِمْ فَهُمْ لَا يَفْقَهُونَ ﴿٨٧﴾ التوبة ) (رَضُوا بِأَن يَكُونُوا مَعَ الْخَوَالِفِ وَطَبَعَ اللَّـهُ عَلَىٰ قُلُوبِهِمْ فَهُمْ لَا يَعْلَمُونَ ﴿٩٣﴾ التوبة ). التخلف عن القتال الدفاعى قعودا مع النساء والصبيان هو عار. وهذا هو التأنيب والتقريع المفهوم من الآيتين . وابن إسحاق يجعل النبى يرسل جيشا للإعتداء على أكبر قوة فى العالم ثم يتخلف فى المدينة مع النساء والصبيان.!!.
5 / 4 : ثم تنتهى قصة ابن إسحاق نهاية مريحة ، إذ يجعل خالد بن الوليد ينسحب بالجيش المهزوم بسلام. فهل يسمح هرقل بجيشه الكثيف أن يترك جيشا معتديا ينسحب بسلام ؟
خامسا :
الخطورة هنا أن هذا الإفك الذى كتبه ابن إسحاق :
1 تمتع بالتصديق والتقديس ، إذ نقله عنه المؤرخون اللاحقون وأشهرهم ابن هشام والطبرى والمسعودى وابن الأثير وابن الجوزى . وبهذا التتابع فى النقل أصبحت سيرة ابن إسحاق دينا. وقد إستلهمها ابن عبد الوهاب فى رسائله التى يحث فيها على الارهاب وكراهية الآخر . ولا تزال السيرة ( النبوية ) كما يقولون جزءا من الدين الصوفى والسنى ، وتتمتع بالتصديق والتقديس حتى الآن .
2 : كان مبررا بأثر رجعى لإعتداء ابى بكر وعمر على الروم . ولا يزال .
3 : أسهم ولايزال فى تجذير الكراهية للروم و الغرب لدى المحمديين . وهذه هى الأرضية الثقافية التى تعطى مبررا لسفاح استراليا وأمثاله.
أخيرا :
1 ـ هذا الإفك قام بالتغطية على أكبر إعجاز تاريخى ذكره القرآن الكريم ، وهو عن الروم.
2 ـ وهذا يستحق وقفة :





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,322,877,266
- سيناريو الهلاك بعد مذبحة نيوزلندة :( 2 ):السفاح الداعية المق ...
- سيناريو الهلاك بعد مذبحة نيوزلندة : ندعو الله جل وعلا ألّا ي ...
- مكمن الخطورة فى مذبحة نيوزلندة التى حدثت اليوم
- كتاب ( جهادنا ضد الوهابية فى مصر ) الفصل التمهيدى : سيرة حيا ...
- ) أَشِدَّاء عَلَى الْكُفَّارِ ( (الفتح 29 ). تعليقا على المق ...
- تدبرا فى الآية الكريمة (مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللَّهِ وَالَّذِ ...
- بعض المنشور فى جريدة الخليج ( 7) : ( التفسير الصوفي )
- بعض المنشور فى جريدة الخليج ( 6) موقع التفاسير من الإجتهادات ...
- بعض المنشور فى جريدة الخليج ( 5 ) القرآن الكريم بين التدبر و ...
- بعض المنشور فى جريدة الخليج ( 4 ): المراحل التاريخية للفكر ف ...
- بعض المنشور فى جريدة الخليج ( 3 ) القرآن سبق أوربا في الدعوة ...
- مللنا من موضوع ( شذوذ النساء ) فى التعليق على آية :( وَاللاَ ...
- حوار حول المقال السابق : ( القرآن الكريم حفظ اللغة العربية م ...
- القرآن الكريم حفظ اللغة العربية من الاندثار: ( موضوع يُنشر ه ...
- بعض المنشور فى جريدة الخليج الاماراتية ( 1 ) ( من هو فرعون م ...
- بعض المنشور فى مجلة ( سطور) (3 ) قصص تاريخية من مصر الطولوني ...
- بعض المنشور فى مجلة ( سطور) قصص تاريخية (2 )
- القاموس القرآنى : البر
- بعض المنشور فى مجلة ( سطور) (1 ) قصص تاريخية
- تدبرا فى قوله جل وعلا : ( إِنَّ فِرْعَوْنَ عَلَا فِي الْأَرْ ...


المزيد.....




- الرموز الدينية المصرية تدلي بأصواتها في استفتاء التعديلات ال ...
- ملك المغرب يحيي انتخابات ممثلي اليهود
- كاتدرائية نوتردام: خلايا النحل تنجو من الحريق المدمر
- شيخ الأزهر يدلي بصوته في الاستفتاء على التعديلات الدستورية
- كيف تم إنقاذ الكنوز التي لا تقدر بثمن بكاتدرائية نوتردام؟
- رئيس الطائفة الإنجيلية يُدلي بصوته في الاستفتاء على الدستور ...
- عشرات القتلى من القوات النظامية والموالين لها في هجمات لتنظي ...
- بعد 50 عاما.. الملك محمد السادس يوعز بإجراء انتخابات للهيئا ...
- كنيسة? ?في? ?سوريا? ?شكّلت? ?مصدر? ?إلهام? ?لكاتدرائية? ?نوت ...
- بعد 50 عاما.. الملك محمد السادس يوعز بإجراء انتخابات للهيئا ...


المزيد.....

- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق
- المعتزلة أو فرسان العقلانية في الحضارة الاسلامية / غازي الصوراني
- الجزء الأول من كتاب: ( دعنا نتخيل : حوارا حدث بين النبى محمد ... / أحمد صبحى منصور
- كتاب الإسلام السياسي وتجربته في السودان / تاج السر عثمان
- تطوير الخطاب الدينى واشكاليه الناسخ والمنسوخ / هشام حتاته


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - أحمد صبحى منصور - سيناريو الهلاك بعد مذبحة نيوزلندة :( 3 ):السفاح بين فوبيا الاسلام وفوبيا الغرب