أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - داود السلمان - الفكر الارهابي في صحيح البخاري(1)














المزيد.....

الفكر الارهابي في صحيح البخاري(1)


داود السلمان

الحوار المتمدن-العدد: 6176 - 2019 / 3 / 18 - 23:40
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


يروي البخاري في صحيحه عن الاشعث أنه قال: "كان بيني وبين رجل من اليهود أرض فجحدني"، أي انكر ملكية تلك الارض التي تعود الى الاشعث. فذهب الى النبي يشكو له قضيته كي يقتص من الرجل اليهودي ويأمره بإعادة الارض اليه، ويعاقب اليهودي على فعلته هذه، وبذلك يكون عبرة لسواه، من اليهود ومن سواهم. فما كان من النبي الا أن أجابه، كما يدعي البخاري، بأن قال: هل لك بينة؟، فنفى الاشعث أي بينة يمتلكها. ثم أن النبي طلب من اليهودي أن يقسم بالله قسما بأن الارض تعود اليه لا الى الاشعث. لكن الاشعث أعترض على النبي بأن اليهودي سيحلف لا محالة كاذبا في سبيل كسب الارض، يريد بذلك أن اليهودي لا يهمه القسم مهما كانت عاقبته، وسيقسم من اجل ذلك، وهو غير مكترث بالله، المهم بالتالي أن يحصل على الارض وستصبح ملكاً خالصاً له.
والله، هنا، كما يدعي البخاري، كان يصيخ السمع جيدا لهذه المحاورة التي تجري بين الثلاث، فما كان منه الا أن بعث جبريل لانقاذ الموقف ومعه الآية: {إن الذين يشترون بعهد الله وايمانهم ثمنا قليلا}(آل عمران:17). (كتاب الخصومات، باب كلام الخصوم بعضهم في بعض، الحديث رقم: (2417).
ماذا يريد البخاري بهذه الحديث المكذوب على الله وعلى النبي؟.
يريد القول: إن اليهود (هذه الديانة الكبيرة المتوزعة اليوم في معظم دول العالم) هم أعداء الاسلام والمسلمين الى الابد، لا يجب الوثوق بهم، بل يجب محاربتهم بحرب شعواء لا هوادة فيها، وهذا تحريض واضح على العنف، والعنف، بطبيعة الحال، لا يخلف الا العنف، وهو دعوة واضحة الى التقاتل والتناحر المستمر، وبث الارهاب في كافة اصقاع المعمورة، (وهذا الفكر هو بعينه من تبناه داعش والفكر الوهابي والفكر الاخواني وسواهم). بينما الدين الاسلامي الحقيقي هو من دعا الى التسامح والمحبة وحب لأخيك ما تحب لنفسك، والانسان اخو الانسان، وأن كان من غير دين ومن غير مذهب ومعتقد.
نسى البخاري أو تناسى كثير من اليهود قد آمنوا بالنبي وحسن اسلامهم، من كبار رجالاتهم أمثال عبد الله بن سلام وجماعته الذين دخلوا الاسلام من اوسع ابوابه.





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,330,211,258
- الوقوف على حافة السؤال
- ما أغبانا يا عمر الخيام!
- مُدن من مساج
- مذكراتُ رجلٌ على قيدِ الأسى
- موعد ثقيل الظل
- على كُل حال/ نص غنائي
- كعنقِ نخلة بصرية
- كانط مثقفاً
- وجومْ!
- بحثاً عن رغيف المعنى
- الغارقون بأحلامٍ منفية
- تمزيق شرايين القصيدة
- كأرنبٍ بهلواني
- دمعة على الاغنية العراقية!
- القاء شوقي خارج قنطرة الوضوح
- العلم قبس من نور الحقيقة(2)
- العلم قبس من نور الحقيقة(1)
- الثقافة تنشيط ذاكرة الفكر
- خدّام الفلسفة: زكريا ابراهيم(1)
- السياسة أم الثقافة؟


المزيد.....




- ماكرون: الإسلام السياسي تهديد للجمهورية الفرنسية
- سريلانكا تدعو المساجد لعدم إقامة صلاة الجمعة
- مسؤول أممي يلتقي كبير مفاوضي حركة طالبان في قطر
- مسؤول أممي يلتقي كبير مفاوضي حركة طالبان في قطر
- ماكرون يعد بعدم التهاون بمواجهة -إسلام سياسي يريد الانفصال- ...
- أمير قطر شارك في تشييعه.. من هو الجزائري عباسي مدني وكيف انت ...
- -قصر اليهود-.. معلم مسيحي مقدس
- سريلانكا تدعو لتعليق صلاة الجمعة وقُداس الكنائس لأسباب أمنية ...
- #بين_سام_وعمار - كاتدرائية #نوتردام: الحريق والرمز
- بالصور.. مسجد طوكيو تحفة عثمانية كالجامع الأزرق بإسطنبول


المزيد.....

- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق
- المعتزلة أو فرسان العقلانية في الحضارة الاسلامية / غازي الصوراني
- الجزء الأول من كتاب: ( دعنا نتخيل : حوارا حدث بين النبى محمد ... / أحمد صبحى منصور
- كتاب الإسلام السياسي وتجربته في السودان / تاج السر عثمان
- تطوير الخطاب الدينى واشكاليه الناسخ والمنسوخ / هشام حتاته


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - داود السلمان - الفكر الارهابي في صحيح البخاري(1)