أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف 8 آذار / مارس يوم المرأة العالمي 2019 - دور وتأثير المنظمات والاتحادات النسوية في إصلاح وتحسين أوضاع المرأة وتحقيق المساواة بين الجنسين - عواطف عبداللطيف - (عدها - حق)














المزيد.....

(عدها - حق)


عواطف عبداللطيف

الحوار المتمدن-العدد: 6169 - 2019 / 3 / 11 - 15:27
المحور: ملف 8 آذار / مارس يوم المرأة العالمي 2019 - دور وتأثير المنظمات والاتحادات النسوية في إصلاح وتحسين أوضاع المرأة وتحقيق المساواة بين الجنسين
    


(عدها – حق)
خلق الله المرأة لتشارك الرجل وتزيد حياته جمالاً ولتمنحه الأبناء متحملة آلالام الحمل والمخاض والولادة وأنصفتها كل الأديان السماوية فهي أسمى من كل بلاغات الأقوال و الأمثال.
هي الرمز لأستمرار الحياة .
هي ليست نصف المجتمع بل المجتمع كله ,,هذه الإنسانة التي تجمع بين العقل والمشّاعر وبين الرقة والقوة كانت وما زالت عنصراً مهماً وأساسياً في مسيرة الحياة .
هي الجمال والرقة,,فمع المرأة يكون للحياة معنى وللمجتمع رونق.
هي حاضنة الإنسانية.
هي كتاب قيم,,كل صفحة من صفحاته لون ,,ضمت مشاعر وأحاسيس وصفات,,حب ,,تضحية وإيثار,,رقة وحنان,,ألم وفرح ,,نقاء ووفاء,,ثقة وإباء,,عزة وكرامة ,,صبر وشموخ,,قوة وكبرياء,,نقشت بدم الروح ودمع العين ووجع القلب .. قدمت التضحيات، علَّمت ، كبَّرت، سهرت ,,لترسم لنا طريق الكرامة و الشموخ، وتضعنا على طريق العلم لتحصد ثماره مستقبلا مشرفا لنا وبيتاً آمن الجدران لعوائلنا وسوراً عالياً لوطن نفتديه بأرواحنا.
هي روح المجتمع، لذا فإن تطور المرأة يعتبر الخطوة الأولى في المسار الصحيح للقضاء على آفات التخلف والمقياس الرئيسي في تقدم المجتمعات البشرية.
هي العنصر الأهم والأخطر والأشمل في تربية الأجيال وتنشئتها ولسمو مكانتها في المجتمع لها الأولوية في أن تحتل الصفوف الأمامية التي تستحقها بكل فخر وعلى الجميع العمل على ترسيخ حقوقها وإعطائها الفرصه لاثبات وجودها.
فعلى مر التاريخ نجد هناك أسماء نساء كُنَّ كالشموس الساطعة في سماء الوطن عملن في كافة المجالات العلمية والثقافية والأدبية والتربوية والسياسية والصحية والرياضية والاجتماعية.

(عدها – حق) شعار رفعته سيدات فضليات في ساحة التحرير في بغداد في اليوم العالمي للمرأة من أجل المطالبة بحقوق المرأة لأنها أصبحت تعيش في وضع لا تحسد عليه ومعاناتها تتعاظم لتصبح كارثة إجتماعية وإنسانية يوماً بعد يوم ,, فبين ثقافة الصمت والخوف من المجتمع وقيوده المفروضة عليها يزداد العنف ضدها ولعدم وجود ما يردع يفلت الجاني من العقاب وتكون هي الضحية .
الحروب والإرهاب الذي أستفحل في كل مرافق الحياة وهيمنة المجتمع الذكوري , ودكتاتورية النخب السياسية الحاكمة والتطرف الديني وتعاظم الفساد والعودة إلى العشائرية والطائفية كلها عوامل أدت إلى تفكك الأسرة وكذلك الى ارتفاع نسبة الأرامل والمطلقات مما أدى إلى زيادة المسؤوليات الملقاة عليها في ظل ظروف معيشية صعبة وتدهور أمني كبير وفقدان كل مقومات الحياة الضرورية اليومية من ماء وكهرباء وغذاء وأمن وأمان.
أكتب وفي داخلي شيء يتمزق,,فالأيام تمر وهناك من يتجرعن الألم بصبر ومن يلتحفن العراء ويتوسّدن البكاء!! يبسَّهن البرد,, يمسكن بطونهن لإطعام الصغار بصمت ,,تركن بيوتهن وذكرياتهن خلفهن وقلوبهن تئن ,, فقد تعرضت المرأة العراقية لأبشع جريمة انسانية وأخلاقية وما تزال الضحية الأكبر جراء ما حدث ويحدث.. ورغم ذلك صبرت على فقدان الزوج والابن وتحملت ويلات وكوارث الحروب وبقيت مرفوعه الرأس كبيرة المقام وهي تتجرع الوجع تكافح بصمت و تتطلع لمستقبل أكثر اشراقا وسلاماً ومحبة.
هذه المرأه التي ربَّت الاجيال وصنعت القاده متى يعود اسمها لامعا يرفرف عاليا بعيدا عن كل أشكال العنف الذي تتعرض له لتهميش دورها أو حصره بالبيت لتأخذ مكانها المناسب ويتم تشريع كافة القوانين التي تعطيها حقها في الحياة .

لتعود من جديد رمزا للوطن وعنوانا لكرامته

11-3-2019





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,282,621,237
- لا لحكومة محاصصة وطائفية
- تحية حُب لها في عيدها
- في الغربة
- نقطة نظام -7-
- نقطة نظام -6-
- خُذني إليكْ
- إقرار
- متى تتحرك الضمائر لنفهم
- وجع على طاولة المسؤول
- لن يكفي يوماً واحداً لنحتفل به
- لنقف معاً وقفة حق من أجل أرامل العراق في اليوم العالمي للأرا ...
- الطائفية نار تحرق كل شيء جميل
- الطفولة هي الحياة
- لا تصمتي
- عن أي ميثاق شرف يتحدثون
- بطاقة حب للمرأة في إحتفالية جمعيه المرأه العراقيه النيوزلندي ...
- في يوم الطفل العالمي
- أتقاطر منك
- الدكتورة ناهدة محمد علي وندوة (واقع الطفولة في الوطن العربي ...
- الشاعرة عواطف عبداللطيف وقلبها الحزين


المزيد.....




- استأجر اليخت الذي صعدت على متنه مارلين مونرو وجاكلين كينيدي ...
- مرتفعات الجولان.. ما أهميتها وما تاريخ النزاع عليها بين سوري ...
- شاهد: احتجاج الدروز على دعم ترامب لسيادة إسرائيل على الجولان ...
- المكسيك: احتجاز أكثر من 100 مهاجر من أمريكا الوسطى حاولوا دخ ...
- هل انتهى -تنظيم الدولة- بالقضاء على -الخلافة- المزعومة؟
- شاهد: احتجاج الدروز على دعم ترامب لسيادة إسرائيل على الجولان ...
- المكسيك: احتجاز أكثر من 100 مهاجر من أمريكا الوسطى حاولوا دخ ...
- متاعب ترامب لا تنحصر بتقرير مولر.. 8 تحقيقات وقضايا تنتظره ب ...
- مسؤولو خارجية ومخابرات مصر والأردن والعراق يجتمعون بالقاهرة ...
- السكن الجماعي.. فرقتهم الحدود وجمعهم سقف واحد


المزيد.....

- مئة عام من مركزية الجسد في الحراك النسوي المصري: تطور سؤال - ... / نظرة للدراسات النسوية
- لماذا أصبحنا نسويات؟ حكايات وتجارب النسويات، من الحيز الشخصي ... / نظرة للدراسات النسوية
- في مناسبة الثامن من آذار .. يوم المرأة الفلسطينية / غازي الصوراني
- الجمعية النسوية السرية للإطاحة بالنظام الذكوري المستبد / سلمى بالحاج مبروك
- المرأة والاشتراكية / نوال السعداوي
- حركة التحرر النسوي: تاريخها ومآلاتها / هبة الصغير
- ملاحظات أولية حول الحركة النسائية المغربية على ضوء موقفها من ... / زكية محمود


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف 8 آذار / مارس يوم المرأة العالمي 2019 - دور وتأثير المنظمات والاتحادات النسوية في إصلاح وتحسين أوضاع المرأة وتحقيق المساواة بين الجنسين - عواطف عبداللطيف - (عدها - حق)