أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - سيرة ذاتية - سليم نزال - الربيع على الابواب !














المزيد.....

الربيع على الابواب !


سليم نزال

الحوار المتمدن-العدد: 6169 - 2019 / 3 / 11 - 10:50
المحور: سيرة ذاتية
    



امس سطعت الشمس و كانت السماء صافية زرقاء.و بدا الفرح و الغبطة على وجه الناس.لا شىء يدخل البهجة للناس فى هذى البلاد اكثر من الشمس.لا عجب اعتبار الشمس الهه كان امرا مشتركا بين ثقافات عدة من العالم.

قررت ان اذهب لاتفقد شان الحديقة التى انزاحت عن معظمها الثلوج؟و لم يبقى ثلج سوى فى المكان الاقل عرضة للشمس.جلست اشرب القهوة و قد وضعت معروفة فيفالدى اربعة فصول و جلست استمع و انا فى غاية الارتياح.يا له من شعور رائع بالسكينة و الارتياح.

ثم احضرت الكمبيوتر لكى اكتب .ففى هذا المكان الجميل كتبت فيه الكثير من مؤلفاتى خاصة فى الاشهر التى تسمح بالجلوس فى الحديقة. و كلما يحصل (بلوكاج ) فى الكتابة فانى عادة ما اتمشى فى الحديقة و احيانا اسير حول الحارة و حتى الحارة المجاورة ثم اعود .و عادة ما ياتى الاصدقاء و الجيران فى الصيف لكى نجلس فى الامسيات الدافئة نثرثر وسط الاشجار و الازهار.قال لى صديق يزورنى بين الحين و الاخر ان الحديقة هى مقرى الصيفى و هو محق فى هذا التعبير لانى امضى وقتا طويلا فيها.و حتى عندما اسافر فان خيال المكان و جماله يظل يرافقنى .

و قد قال لى صديق لم اره منذ ايام الدراسة و تواصلنا اخيرا من خلال الفيس بوك انه عندما يقرا ما اكتبه عن الحديقة فانه يتطلع لزيارتى.و انا هنا اقول اهلا بك و عادة ما يبدا الجلوس (الرسمى) فى الحديقة بدءا من شهرايار.

مر جارى الطليانى و قال عاد الربيع اليس كذلك .قلت امل ان يستمر كذلك.قال مالك و قد اصبحت ميالا للشك مثل النروجيين .قلت لانى اعرف انها قد تثلج غدا او بعد غد؟.قال صحيح لكن حدة الشتاء قد انكسرت مهما حصل .قلت هذا صحيح .قال اتعرف ان الربيع قد حل فى قريتى فى جنوبى ايطاليا .قلت مؤكد ذلك فقد حل الربيع فى مناطق البحر المتوسط.
لم نتحدث كثيرا كالعادة.قال انه مسافر بعد غد و عليه ان يرتب حقيبته.مضى جارى و بقيت انا جالس على ذات الكرسى الذى رافقنى لاعوام و اعوام.طفت حول المكان كانى اراه اول مرة . الاشجار الباسقة الممتدة باتجاه الفضاء تبدو واقفة كانها كانت كذلك منذ عصر الملك النرويجى هارالد ذو الشعر الملون فى القرن العاشر.
اما الان فالنباتات لم تزل فى سبات شتوى لكنها بعد وقت ستنهض من رقادها معلنة بدء زمن جديد.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,362,533,304
- تاملات فى فضاء الكون
- فقدان الهوية اكبر الاخطار المهدده لوجودنا
- عن الصديق الاستاذ نعمة جمعة فى ذكرى رحيله
- لا بد من مواجهة التحديات !
- ادهم الشرقاوى. من اساطير المقاومة الشعبية!
- عندما خيل لى انه الربيع !
- الشعوب لا تتقدم بواسطه وصفات ايديولوجيه !
- عالم ما بعد الحقيقة !
- المقاومة الانسانية !
- بانتظار الحصاد!
- ريحانة الفلسطينية تستقبل الشاعر احمد شوقى بالحدادى!
- اشعر بالاشمئزاز من امريكا !
- عن عزرا باوند!
- اختلط الحابل بالنابل !
- حوار مع فنانة!
- خبراء الشرق الاوسط ؟
- القتلة الحقيقيون لكارل ماركس!
- مؤشرات اولية على نهاية المرحلة السلطانية !
- حول المجتمع الاسرائيلى
- اشكالية البلوكاج او الدلدل الهندى !


المزيد.....




- النيابة الفرنسية تحقق في انفجار ليون كـ-هجوم إرهابي-.. وتعزي ...
- قطر: المعالجة الناجعة لتحديات المنطقة تتطلب صدق النوايا وتوف ...
- الشرطة الفرنسية تبحث عن مشتبه بتنفيذه تفجير ليون
- سيدة تسخر حياتها لإنقاذ دجاجات الشوارع!
- إدارة ترامب ترتب مبيعات أسلحة بالمليارات للسعودية والإمارات ...
- من يقنع المعتصمين؟ إرهاصات تسوية حول مجلس السيادة بالسودان
- بعد زيارة حميدتي للرياض.. المجلس العسكري يعلن بقاء القوات ال ...
- لتجاوز معارضة الكونغرس.. إدارة ترامب تلجأ إلى ثغرة قانونية ل ...
- مع اتهام طهران بتنفيذ -حملة-.. ترامب يرسل تعزيزات للمنطقة
- إليسا ترد على سخرية جورج وسوف منها


المزيد.....

- قراءة في كتاب -مذكرات نصير الجادرجي- / عبد الأمير رحيمة العبود
- سيرة ذاتية فكرية / سمير امين
- صدی-;- السنين في ذاكرة شيوعي عراقي مخضرم / زكي خيري
- صدى السنين في كتابات شيوعي عراقي مخضرم / زكي خيري, اعداد سعاد خيري
- مذكرات باقر ابراهيم / باقر ابراهيم
- الاختيار المتجدد / رحيم عجينة
- صفحات من السيرة الذاتية 1922-1998 / ثابت حبيب العاني
- ست محطات في حياتي / جورج طرابيشي
- لن يمروا... مذكرات / دولوريس ايباروري (لاباسيوناريا)ه
- عزيزة حسين رائدة العمل الاجتماعي - حياة كرست لصناعة الامل وا ... / اتحاد نساء مصر - تحرير واعداد عصام شعبان - المنسق الاعلامي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - سيرة ذاتية - سليم نزال - الربيع على الابواب !