أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سعدي جبار مكلف - الليل في الشعر الشعبي العراقي الجزء الثالث















المزيد.....

الليل في الشعر الشعبي العراقي الجزء الثالث


سعدي جبار مكلف

الحوار المتمدن-العدد: 6167 - 2019 / 3 / 8 - 15:12
المحور: الادب والفن
    


الليل في التراث الشعبي والشعر العامي
سعدي جبار مكلف
الجزء الثالث
اغلب الشعراء يكتبون قصائدهم ويختارون ابطال يتحركون ضمن مسار القصيدة وفق ابعاد معينة قد يختارون مدن او بطل قديم او شهيد او الحزن والبكاء الالم ويصرون على بعض كلمات الوصف كدلالة موضوعية لمجرى الاحداث مثل الحكمة او المثل او القمر او الشمس او الليل ويدمنون على ذكرهانلاحظ ان جميع الشعراء العامية العراقین يتناولون مفردة الليل كما ذكرنا وهنا بالذات ادون مفردة الليل في الشعر السياسي النضالي ، لنأخذ مفردة الليل التي يوردونها سواء في الشعر الفصيح او العامي ، ان استخدام وذكر هذه المفردة المعقدة البسيطة يتعدى حدود الاعجاب بها لامتيازها وامتلاكها موسيقى وجمال ايقاعي شعري شمولي بالمعنىوالدلالات من الناحية التعبيرية والنفسية ، ان استخدام والالحاح وتكرار مفردة الليل وبأشكال وانماط كثيرة يدل على انها لها علاقة في اوساط العقل الباطنيوالروحي للشعراء وما تكرارها او ذكرها سوى خلق حالة من الانفتاح لجذب القارئ والمستمع ان التركيز والكثافة والتكرار وقد لاحظنا ان الشاعر الكبير مظفر النواب قد استخدم هذه المفردة في جميع قصائده عدا ثلاثة منها وكذلك الشعراء عريان سيد خلف وكاظم اسماعيل كاطع وابو سرحان وناظم السماوي وغيرهمواقول ان جميع الشعراء متعشقون ومعجبون بالليل ..
الشعراء يكتبون بعض المفردات كأبطال ذات حركـة كبيرة وتأثير واضح
مرينـه بيكم حمـد .......وإحنه بقطار الليل
وإسمعنه دگ إگهّوه.... وشمينه ريحة هيل
يـا ريل صيح إبقهـر صيحة عشگ يا ريل
هـودر هـواهم ولـّك ...حـدر السنـابل گطه
وفي قصيدة (ليل البنفسج) يقول النواب...
يـا حلم ....يليله من ليل البنفسج
يـا حلم يـا مامش إبمـامش
طبع گلبي من إطباعك ذهب
يا طواريّك من الظلمه تجينـي
چانت إثيابـي علّي غربه ...گبل جيتك
إشلون أوصفك وإنتـه كهـّرب
وآنـه گمـرة عيني ليل ظلمه
يلّي ما جاسك فكر
بالليل وما جاسك قهر
ان استخدام هذه المفردة في معظم قصائد الشعراء هل هو امرا عفوي ام انسجام مع صور القصيدة ولحنها الموسيقي ووزنها الشعري كما ان وجودها يضيف الى روعة القصيدة وجماليتها وحلاوتها وانسيابها كما انها لم تضعف التعبير او الملل ولم تسبب اي خلل فني وزني او موسيقي وعدم توقفها في مسار الالقاء وتنسجم مع جميع المفردات اللغوية الشائعة :-
على راگ السوالف
شفة روجة ناي
مفروش النعاس بكل جفن شارع
نهار المايعرف الروح
اجيسه بالليل
اسبگ للدفو امجاسر
تتكاسر ابراسي الريح
واهب هبة شراع بخلك اخر صوت
كما لم تترك او تورث للقصيدة اي عيب اوخلل فني من ناحية المعيار الفني والوزن والقافية وانما تكون بمثابة عزف على ايقاع موسيقي جميل سحري شجي ففي قصيدة الشاعر عريان سيد خلف : -
اعز من روحي اعزك وانت اعز مني
ياحسبة عمر خاويتهه من صباي
بطلت صفنتي وما بطلت مني
احس گلبي الفضي متعوب حد الويل
وادعيله الصبر عن لا يفشلني
جسيت الليالي بمرود الحلوات
وسنين العمر بالشيب جسني
وفي قصيدة اخرى يقول :-
چنت ابليل المحبين
شلذ اسمك على الخاطر
وچان الشوك بيه ارسوم
حلوه ولهفة امسافر
چنت وياك خلك الكاع
ان عالم الشعر الشعبي سفر ومحراب طويل وعالم قائم وفق نظام علمي دقيق واصولي وليس كما يعتقد بعض النقاد بأنه بدون قواعد او وزن ان الشعر العامي متشعب الزواية والاركان يستطيع الشاعر ان يدرج كلمة الليل ويضيف اليها كثير من موجودات النهار ومظاهر الحياة ويجد في الليل عالم اخر قائم بذاته له صداه وتأثيره النفسي والشعوري ويكون بعيد عن عالم النهار الكثير المشاغل المتعب الى جميع الناس الصاخب يهربون الى الليل فيشيدون مراكب كبيرة في غياب مصابيح الضوء وظهور القمر بدلاً عن هذه المصابيح
خذتني الريح چله وشملت نشغات
ظلمة ليل
مشيت السنبلك عطشان
دفيني بعطر زلفك
لفني بشذر چلابك
تعرفني مو غريب الدار
ولك ولفك
ولكي لا يظهر الليل بمعطياته المعروفة الاوصاف نلاحظ ان الشاعر يعيش معه ويضيف اليه الكثير من الجمل المنسقة الجميلة والعبارات الشعرية الرنانة التي يكون لها البعد والموقع المؤثر على سفر القصيدة
منك ما روت يدعج بعد روحي
ولا رادت ...ولاسمعت ..ولا حبت
ولا تحمل نجاة ابليل لو غنت
اعلمها الورع واطبك عليها الباب
تذكرضحكتك وجهرت ما غنت
ولا يكتفي الشاعر بأضافات معينة او اضافة اوصاف جميلة الى مفردة الليل وانما يحاول ان يرسم ويوصف الصفات التي يبتغيها ويريدها ويعمل على تكوينها كما يشاء ويعطيه حركة كبيرة ومساحة اوسع دائمية ووجود ابدي لا ينتهي :-
شگله احنه ..هذوله احنه
بعدنه احنه ترف راياتنا
نمشي ابغنوة افكارك
زلم خشنين تدرينه
ترش اجروحنه بماي وملح
ما يوم ذلينه
تفك ليل الحزن بالدم
ولا تهتم
ويستمر العـزف بكلمات رائعة الجمال والتعبير لتصل لقلب القاريء....!
ودعتني ابغير خاطر
وشلت ليلك بالتنعثل
چورت بمتون باچر
وعفت ذمتنه عله چف المايرد
وما عرفت الذمه من تتعب ثجيله
گدرت چم شبر دربك
لو خذاك الليل ونته بظلمه عابر
ويتدفق العطاء ويجعل الليل حلو او مر كما يتخيله :-
نگلت اجدام فوگ اجدام
ومچور على امتوني
على الفطرة اجيت بليل
عسنها تصدگ اضنوني
ادور على الاصيل ادوار
لگيته ايدور اخباري
بليل وفجر ويا انهار
بعد كل السلام الحار
ان الدوافع والاسباب التي كانت في جعل هذه المفردة والتركيز عليها واصرار جميع الشعراء على ذكرها وربما عدة مرات في القصيدة الواحدة فهي تمثل المرارة القاسية والحزن المخفي المكبوت في اعماق النفس والذات التي مر بها الشعراء خلال حياتهم النضالية والسياسية اضافة الى الناحية الاقتصادية والفقر والجوع والرمان والغربة كما تمثل هذه المفردة البعد عن الاهل والحبيب كما ورد ذلك في الجزء الاول ان عمل الانسان في البلدان الفقيرة بالسياسة يعرضه الى التخفي والسرية والاختفاء عن اعين السلطة الحاكمة :-
اخذ هاك انا ومضة سيف
وين اتريد تطفيني
امش والليل يطوينه
يحاديني ويذاريني
السنين اتشوف
مجروحه وجرحها ايشوف
هلبت شافت اشبينه





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,651,998,061
- الليل في الشعر الشعبي العراقي الجزء الثاني
- الليل في الشعر الشعبي العراقي الجزء الاول
- حنان الاخت في الشعر الشعبي العراقي
- تنبؤات المندائي سنيجر عامر وتنبؤات الدكتورا داموس
- الطائفة المندائية واستراليا الخير والعطاء
- حافظ رسن مناضل وشهيد قتلوه اخوة يوسف
- مهدي ابو الهيعة مخبول البصرة
- شاعر الصمت الحزين قبيل عبود رشود
- ذكريات من ايام النضال الحلقة السابعة عشر براغ والمسرحية والس ...
- ذكريات من ايام النضال الحلقة السادسة عشر البراءة وبرد العمار ...
- ذكريات من ايام النضال الحلقة الخامسة عشر العصافير وسياف المد ...
- ذكريات من ايام النضال الحلقة الرابعة عشر عريف جحيف وأمن البص ...
- ذكريات من ايام النضال الحلقة الثالثة عشر حافظ رسن من القمة ا ...
- ذكريات من ايام النضال الحلقة الثانية عشر الشهيد ماجد عبدالله ...
- ذكريات من ايام النضال الحلقة الحادية عشر الدكتور نبيه راشد ش ...
- ذكريات من ايام النضال الحلقة العاشرة العم كامل شناوة
- ذكريات من ايام النضال الحلقة التاسعة مقهى منگاش وشهداء الشعر ...
- ذكريات من ايام لنضال الحلقة الثامنة الدكتور جبار ياسر صكر سم ...
- ذكريات من ايام النضال الحلقة السابعة مهاوش السبتي حاتم الطائ ...
- ذكريات من ايام النضال الحلقة السادسة عبدالله والشرطة


المزيد.....




- من هو الشاعر الانجليزي جون ميلتون؟
- ترامب يصف محاولة عزله بـ-مسرحية -
- كشفت جائزة الشيخ زايد للكتاب عن القائمة الطويلة لفرع الترجمة ...
- كاريكاتير -القدس- لليوم السبت
- يصدر قريباً -الدخان واللهب.. عن الإبداع والاضطراب النفسي-
- الفنان سعد لمجرد يخوض تجربة جديدة لأول مرة
- الفنان السوري دريد لحام يغني لممثلة سورية بعيد ميلادها
- قائمة اليونسكو: الوردة الشامية ونخيل التمر وأربعينية الحسين ...
- فنان مصري شهير يكشف تفاصيل إصابته بورم حميد
- رئيس الحكومة يستقبل رئيس هيئة مراقبة التأمينات والاحتياط الا ...


المزيد.....

- من حديقة البشر / صلاح الدين محسن
- الفصول الأربعة / صلاح الدين محسن
- عرائش الياسمين / ليندا احمد سليمان
- ديوان الشيطان الصوفي / السعيد عبدالغني
- ديوان الذى حوى / السعيد عبدالغني
- مناجاة الاقلام / نجوة علي حسيني
- المراسيم الملكية إعلان الاستقلال البيان الملكي / أفنان القاسم
- في الأرض المسرة / آرام كربيت
- الخطاب الأيديولوجي في رواية سيرة بني بلوط / رياض كامل
- كيفما كنا فنحن ألوف المشاكل... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سعدي جبار مكلف - الليل في الشعر الشعبي العراقي الجزء الثالث