أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ماهر ضياء محيي الدين - متى عيد المعلم الحقيقي ؟














المزيد.....

متى عيد المعلم الحقيقي ؟


ماهر ضياء محيي الدين

الحوار المتمدن-العدد: 6159 - 2019 / 2 / 28 - 13:01
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


متى عيد المعلم الحقيقي ؟

تمر علينا في هذه الأيام مناسبة عزيزة ووطنية في نفس الوقت عيد الأب الثاني والمربي الفاضل للكل الأجيال ، ومن وصفه بالرسول أنها مناسبة عيد المعلم .
عيد المعلم مناسبة لا يمكن إن تمر علينا مرر السحاب ، بل يجب على الجميع وبدون استثناء دعم و مساندة هذا الباني للفرد والأسرة والوطن وليكن لعيد المعلم اثر خاص جدا بكل ما تحمل الكلمة من معنى لنسال متى عيد المعلم الحقيقي ؟.
قد يتصور البعض إن مسالة التكريم للمعلم تقف عند تقديم هدية أو ما شابه وتنتهي القصة ، ومن أصلا لا تكون في حسابه ، وهذا مرفوض جملة وتفصيلا لو كانت المسالة عند الحد ، لسبب بسيط جدا دور هذا الأب الجليل لا يعد ولا يحصى في مختلف الجوانب والنواحي .
مشاكل ومعاناة المعلم معلومة من الجميع من مستوى الراتب الذي لا يتناسب مطلقا مع دوره وجهود المبذوله في تدريس وتعليم الطلبة ، وما يزيد الطين بله وضع المدارس العام وضع يرثى له ، واقل أمر في الصف الواحد يتجاوز عدد الطلاب الثامن فردا .
حل هذه المشاكل المتفاقمة منذ سنوات بحاجة إلى جهود كبير وأموال ضخمة وهنا بيت القصيد، وجهود حكومتنا العزيزة في هذا المجال من الأفضل عدم الحديث عنه ، وانتظر الحل منها لألف سنة مما تعدون بدون إي جدوى .
تبرع مبلغ ألف دينار كحل من حلول كثيرة من كل ولي أمر طالب إلى صندوق دعم المدرسة شهريا يتم إنشائه من قبل أولياء الأمور ، ويتم تعين متصرف عليه لكي يتم صرفه من اجل إدامة عمل المدارس بشكل أفضل مما هي عليه اليوم .
عيد المعلم الحقيقي ، عندما يستلم المعلم كامل حقوقه ، ويتخرج من تحت يده أجيال مثقفة وواعية من اجل خدمة البلد وأهله ، وهذان الأمران لا يتحققان ، إلا بجهود كل الخيرين من أبناء دجلة والفرات ، فنحتفل بيوم وطني وعطل رسمية تخصص لهذا الأب والرسول .


ماهر ضياء محيي الدين





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,563,181,101
- لماذا نحتاج فتوى جهادية مرة اخرى ؟
- ماذا حققوا ؟
- الزعيم
- قضية راي عام
- عيد الحب
- صاحب الرسالة الخالدة
- جيل لا يحب بلده
- الحقيقية
- حرب الزعامة
- العقبة الكبرى
- المجهول القادم
- المرجعية من جديد
- فارق الاهداف
- هل سينجح المشروع الامريكي الجديد في العراق ؟
- مرض الزهايمر
- شبكة العنكبوت
- هل حان الوقت لاعلان صفقة القرن ؟
- ثورة الاصلاح الحقيقي
- حكامنا وألوان القوس قزح
- قصة الامس


المزيد.....




- أردوغان يرد على سؤال حول موقف الجامعة العربية: المشكلة في حك ...
- قطر عن خلافات إيران ودول عربية: ليست طائفية بل للنفوذ
- رئيس الزمالك: لن ألعب في قطر من أجل -صفيحة-
- الناتو يطلق مناورات تحاكي بدء الحرب النووية
- بعد فوزه بالرئاسة التونسية… قيس سعيد يتلقى أول دعوة لزيارة خ ...
- الغراب الناطق بالألمانية يغدو نجما في حديقة الحيوان
- ترامب يقترح على الصين حلا حُبّياً
- سنحت الفرصة لإنقاذ العلاقات بين الولايات المتحدة وتركيا
- أردوغان يعول على -اللجنة الدستورية السورية-!
- أردوغان: -نبع السلام- ستتواصل بحزم إذا لم تلتزم واشنطن بوعود ...


المزيد.....

- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- معاهدة باريس / أفنان القاسم
- كانطية الجماهير / فتحي المسكيني
- مقتطفات من كتاب الثورات والنضال بوسائل اللاعنف / يقظان التقي
- يا أمريكا أريد أن أكون ملكًا للأردن وفلسطين! النص الكامل / أفنان القاسم
- ماينبغي تعلمه! / كورش مدرسي
- مصطفى الهود/ مشاء / مصطفى الهود
- قصة الصراع بين الحرية والاستبداد بجمهورية البندقية / المصطفى حميمو
- هل من حلول عملية لمحنة قوى التيار الديمقراطي في العراق؟ / كاظم حبيب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ماهر ضياء محيي الدين - متى عيد المعلم الحقيقي ؟