أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - كامي بزيع - عيد العشاق واصله الحقيقي














المزيد.....

عيد العشاق واصله الحقيقي


كامي بزيع

الحوار المتمدن-العدد: 6145 - 2019 / 2 / 14 - 16:25
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


يعود عيد العشاق في اصله الى الاحتفالات الرومانية التي تعرف باسم Lupercales والتي كان يتم الاحتفال بها مابين 13 الى 15 شباط فبراير على شرف Fauno luperco والاسم يعود الى مغارة تعيش فيها Lupercal التي تطعم فيها ابناء المريخ التوام مؤسي مدينة روما Romulo و Remo . وهذا الاحتفال يرتبط بالخصوبة. واثناء حكم الامبراطور اغسطين اتخذت احتفالات Lupercales اهمية واهتمام كبيرين لان هذا الحاكم سن قوانين تمنع العزوبية بل ويعاقب عليها.
كانت الاحتفالات تقوم على ان يجتمع الشباب والصبايا ويتوجهون الى قرب المغارة التي كانت تقيم فيها الذئبة وهناك تتم التضحية بالماعز او الكلاب عند مدخل احتفال Lupercal وكانت تعتبر هذه الحيوانات مقدسة لدرجة لا يسمح تدنيسها. وبعدها تقدم القرابين وتنشد الاناشيد على شرف Faun واخيرا يقوم الكاهن بدهن جبين الشباب العفيفين بالدم، وينظف بعد ذلك الجبين المدمى بصوف غنم وحليب. الدم والحليب هما رمزين اساسيين بهذا الاحتفال.
بعد ذلك تتم ازلة جلد الاضحيات، وتقطيعها الى شرائح وتوزيعها على المحتفلين او Luperces الذين يكونون عراة فيسترون اعضائهم بقطعة الجلد ويأخذون بالتسابق وضرب كل من يكون في طريقهم بقطع جلد الاضحية. وكانت النساء تقطع عليهم الطريق لتنال الضرب اعتقادا انه بهذه الطريقة يمكن ان تلد بدون مشاكل، وقد كتبت القصائد عن تاثير "سياط ال Lupercales" وتأثيرها على الخصوبة عند النساء وهي اقوى من جرعات الساحرات.
بعد هذا العرض الموجع من الجلد وبقع الدم، تقام وليمة لحم الحيوانات المضحى بها، وكانت احتفالات يسيطر فيها المجون والعلاقات الاباحية، لانها اساسا قائمة على مفهوم الخصب والتزاوج. وكان كثير من الرومانيين يرفضون هذه الاحتفالات وكانوا يخجلون من الاشتراك فيها لاباحيتها.
وبالرغم من انه في العام 100 قبل الميلاد كانت هذه الاحتفالات قائمة ومباحة للجميع الا انه في العام 345 بعد الميلاد حينما بدأ جديا التعرض لهذه الاحتفالات بعدما سن قوانين تحرم الاوثان والحكم بالموت عبادة الاصنام والاضحيات وحتى مجرد زيارة المعابد الوثنية القديمة. ومن ثم تم حظره بصورة نهائيا.
بالرغم من اختفاء ال Lupercos الا ان الاحتفالات استمرت تكريما لاله الغابات Faun و Pan واحل البابا غيلاسيوس الاول عيد الحب سان فالانتين محلها.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,476,559,982
- لكل يوم طاقته
- الولد الراقد او الجاثي
- الاسباب الحقيقية لاوجاع العمود الفقري
- شي كونغ: أصوات الشفاء الستة
- اختطاف الفضائيين للبشر
- الفوضى المنزلية ومدلولاتها العاطفية
- روح الاشجار
- تحضير بروبيوتيك طبيعي
- الطعمات الستة وانفعالاتها
- هل انت الفا Alpha
- 25 قاعدة للطعام حسب الايورفيدا
- تأثير الكلمة في الدماغ
- سر الذهب
- ضم اليدين الى بعضهما
- تميمة نيبالية: وصايا لحياة سعيدة
- القطط كائنات غامضة
- الانا الاخر واستشراف المستقبل
- طريقة صنع الاورغونيت
- الاورغون في العلاج
- الاورغون


المزيد.....




- كشمير تحت القبضة الحديدية
- إيران: السعودية وصلت لطريق مسدود باليمن
- ظريف في مقابلة لـ"يورونيوز": "خضنا الحرب في س ...
- ظريف في مقابلة لـ"يورونيوز": "خضنا الحرب في س ...
- تجدد المعارك بشبوة وقوات النخبة تشن هجوما عنيفاً على عتق
- مصر.. حملة إلكترونية تطالب الحكومة بعدم تسليم طلاب الإيغور ل ...
- بعد تغريدات خلفان عن اليمن.. نشطاء سعوديون: أنت تسيء للمملكة ...
- تجدد الاحتجاجات في مدينة الرمثا الأردنية عقب قرارات جمركية.. ...
- برهم صالح: العراق لن يكون منطلقا للاعتداء على أي من دول الجو ...
- تركيا: انطلاق عمل مركز العمليات المشتركة مع الولايات المتحدة ...


المزيد.....

- العود الأبدي ديانة مشركة وميتافيزيقا مادية ؟بعض التساؤلات حو ... / الحسن علاج
- التربية والمجتمع / إميل دوركهايم - ترجمة علي أسعد وطفة
- العلاج بالفلسفة / مصطفي النشار
- مجلة الحرية العدد 3 / محمد الهلالي وآخرون
- كتاب الفيلسوف بن رشد / عاطف العراقي
- راهنية العقلانية في المقاولة الحديثة / عمر عمور
- التطور الفلسفي لمفهوم الأخلاق وراهنيته في مجتمعاتنا العربية / غازي الصوراني
- مفهوم المجتمع المدني : بين هيجل وماركس / الفرفار العياشي
- الصورة والخيال / سعود سالم
- في مفهوم التواصل .. او اشكال التفاعل بين مكونات المادة والطب ... / حميد باجو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - كامي بزيع - عيد العشاق واصله الحقيقي