أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ابراهيم الخزعلي - قصيدة - سلام انته














المزيد.....

قصيدة - سلام انته


ابراهيم الخزعلي
(Ibrahim Al khazaly)


الحوار المتمدن-العدد: 6143 - 2019 / 2 / 12 - 08:12
المحور: الادب والفن
    






( الى الشهيد الخالد سلام عادل،
وكل الشهداء الأحرار الذين حملوا
ارواحهم على اكفهم من اجل كرامة
الأنسان والأنسانية والغد المشرق..)


شما نحچي ونگول
او نوصف الشفته
وشما احنه كتبنا
او كتبت الأقلام
الكتب ما توصل لقمته
او لو نجمع ..
حروف الدنيا والتاريخ
ما نلگه حرف واحد
من سر الملحمه بقصته
ولا واحد من الأنذال
شما حاول بكل حقده
وبكل خسته...
چلمه وحده ما حصّل
بصمودك انته حيرته
وذيابه وكل وحوش الكون
ولّت من صحت بيهَ
الشفته والماشافك
والشافك او ماشفته
والجلاد يرجف
من رفع سوطه
بنظرتك انته ارعبته
وعيونك الگالتله
منو انته
سلام انته
او اسد انته
او جبل انته
او شمس انته
او نجم انته
او گمر انته
او ضوه انته
او شموخ انته
او كرامه انته
او رجوله انته
او بطوله انته
اباء او كبرياء انته
صمود انته
او شجاعه انته
او شهامه انته
او عطاء انته
فكر انته
او نضال انته
او وفاء انته
غيره او مرجله انته
محبه انته
او حياة انته
او مجد انته
او خلود انته
الشعب انته
الحزب انته
لأن انته
سلام انته
والظنوا شمعه البروحك
يطفّوها بنزيف الدم
ما عرفوا شمس انته
هم شايف شمس تطفه
وضواها بدمك اشعلته
شفنه ، او سجل التاريخ
اللي تلطّخت ايده
مات بعاره وبعلته
دمّك غالي ما يرخص
لعيون الشمس بس انته رخصته
او ذاك الموت من شافك
وگع يم رجليك
او بيدك انته گوّمْته
او من انطيت روحك
للوطن والناس
لافد يوم واحد منهم الخانك
ولا واحد منهم الخنته
يالزارع ابوجه الناس
بسمه ونور
او نبض گلبك محبّه او خير
انته بدربك انثرته
وبيوم اللي شبگت الموت
دموع من الشمس طاحت
او عليك انتحبت ابسكته
السمه والگاع باسنّك
او مثل المستحي انته
گاللك سلام الخير
سلام اعليك
من كل معدم او كل كادح
او من كلمن مشه بدربك
الشفته والماشفته
او من كلمن مشه بدربك
الشفته والماشفته

الدكتور ابراهيم الخزعلي
28/01/2019





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,563,695,080
- قصيدة - يا علي
- قصيدة شعبيه - الجرح قصته طويلة
- شعر شعبي - القلم
- قصة قصيرة جدا - المخاض
- قصة قصيرة جدا- دندنة
- قصة قصيرة جدا - الكلمات المحترقة
- قصيدة - صور...
- قصيدة - صورٌ على جدران الزّمَن
- قصيدة - نُبُوءةُ الفَجْرِ الجديد
- ق.ق.ج - باقة ورود
- الرابع عشر من تموز نبراس الثائرين
- قصيدة - مَفْقودٌ يَبْحَثُ مَفْقود
- قصيدة - الفارِسُ المَغْدور
- قصيدة- سِدْرَةُ الوجع
- قصيدة- سورة الجرح الأكبر
- ترنيمة حب عند بوابة العام الجديد
- قصيدة- تَرْنيمة حُبٍّ عندَ بَوّابةِ العامِ الجديد
- قصيدة - إنشودة النّصر
- قصيدة - نشيج
- ق. ق. ج. - الهروب من والى ...


المزيد.....




- الوسط الفني والإعلامي اللبناني يشارك في الاحتجاجات ويهتف ضد ...
- فنانون شاركوا في المظاهرات اللبنانية... ماذا قالوا
- أول تعليق للفنان محمد رمضان بعد واقعة سحب رخصة طيار بسببه
- المغرب ينضم إلى الشبكة الدولية لهيئات مكافحة الفساد
- الفنانة اللبنانية نادين الراسي تنفجر غضبا في شوارع بيروت
- العربية: احتراق مبنى دار الأوبرا في وسط بيروت جراء الاشتباكا ...
- الشوباني يعلق أشغال دورة مجلس جهة درعة بسبب تجدد الخلافات
- الموت يفجع الفنان المصري أحمد مكي
- بالفيديو... لحظة سقوط الليدي غاغا عن المسرح
- أنباء وفاة كاظم الساهر تصدم الجمهور... وفريق العمل ينشر توضي ...


المزيد.....

- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ابراهيم الخزعلي - قصيدة - سلام انته