أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - اسحق قومي - عشتار الفصول:111419 الحكمة ،والجهلاء، الحمقى و برج بابل














المزيد.....

عشتار الفصول:111419 الحكمة ،والجهلاء، الحمقى و برج بابل


اسحق قومي

الحوار المتمدن-العدد: 6141 - 2019 / 2 / 10 - 13:14
المحور: اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم
    


عشتار الفصول:111419
الحكمة ،والجهلاء، الحمقى وبرج بابل
=لماذا من كان يريد الحكمة(الفلسفة) .كان يذهب ويتتلمذ على أيدي فلاسفة ومعلمين ؟!!
=هل يجوز أن يُجري عملية جراحية ،مهما كانت. أحد الجهلاء في قواعد الطب؟!!!
=الفوضى التي تتخبط بها المجتمعات العالمية كافة. ستُنتج نهايات تدميرية قريبة لاتتجاوز ربع قرن .حيث سنرى أول مانرى تغيرات ثقافية ،ودينية، وعمرانية في المجتمعات الغربية خاصة ، وأما المجتمعات المشرقية سيعم فيها الظلم والظلام والتدين على اعتباره المنقذ من الظلام.
=ما الفرق بين أن تسرق وبين أن تُنتج؟!!! لماذا يسرق السارق؟!!!
=لماذا يبقى الجنين تسعة أشهر في رحم أمه، لماذا لايُصبح وهو هناك قائداً ، ومفكرا؟!!!
=هل يجوز أن تتسلق أسوار برج بابل، وأنتَ مجرد أحمق ،لاتملك مقومات، ومعرفة الشواهق؟!!
=عندما يحل الأطفال مكان الرجال ، والحمقى مكان الحكماء، والكبار يتوارون خجلاً وحياء من فوضة عارمة ، عندها يتحول الواقع إلى فوضى يسمونها حق مشروع لكلّ من يُريد إبداء الرأي. فهل النتائج لهذه الحالة ستكون لصالح المجتمعات؟!!
=تدمير المجتمعات البشرية والدول .لايكون بتدميرالبنية التحتية ولا النظام السياسي .بل حين نجيش الجهلاء، والحمقى وندمر القيم والمثل العليا التي توارثناها ونحن لم نمر بمرحلة تكوين منظومة أخلاقية وقيمية لنا لنستبدل الموجود بما اختبرناه وصحة نتائجه ، لهذا التغيير الذي يأتي على شكل حالة سونامية ليس سوى تدميراً لكلّ الإرث الإنساني، وحالة ستقود حتماً المجتمعات إلى التخبط ولن تعود ، ويعود إنسانها كما كان أبدا.
=وأخيراً….ليس هناك مع مايسمونه بحرية ،من مستقبل إلا بعد أن يتم تدمير كلّ شيء وهذا أصلاً هدف الحرية غير المنضبطة وهدف المروجين لها ،فهؤلاء غايتهم تدمير العالم وثقافتهم حتى يتمكنوا من فرض هيمنتهم على العالم.
=كلّ الأشياء تسير من خلال نظام معين تقودها حركة آلية محكمة ٍ ،لا تحيد عن مساراتها .حتى الذرة فهي لاتتحرك إلا في إطار منظومتها، وكذلك المجرات ، والكواكب، والبحار .إن من يروج للفوضى بدعوة واهية ٍ .يمثل أكبر الأعداء لكلّ تنظيم ،وعلمٍ ، وتجربة،ومدرسة ٍ .أجل المريض النفسي عندما يستيقظ ويرى بعضهم تجاوز مرحلة الدراسة فإن ّ هذا المريض يُريد أن يُشكل لنفسه هالة يوهم مريديه بأنه العبقري رغم عدم مروره بمراحل التعليم.وأول مايتسلق ، يتسلق سلالم المبدعين ومن خلالهم يتعرف إلى بعضهم ،ويقوم وينقض على من منحوه حق التعرف عليهم.فهو معقد نفسياً لا بل مريضاً روحيا يُريد أن يحتل كل المكانات وهو مجرد صبي لازال يوهم نفسه أنه سيفعل شيئاً ..الربيع لايكون في القطب الشمالي ، ولا الصحراء تتحول إلى جليد .والحرية والديمقراطية وحقوق الإنسان لا تتحقق بالفوضى والهيمنة ولا يُحققها الجهلاء ولو عدنا إلى التاريخ فإن الاسكندر المقدوني (الكبير) تتلمذ على أيدي فلاسفة وحكماء.ومنهم أرسطو.فمنذ أن كان في الثالثة عشرة من عمره بحث له أبيه عن معلم فكان الفيلسوف أرسطو.أجل الإسكندر لم يكن رجل حرب وفتوحات وغزوات وحسب ،بل كان مثقفاً بكلّ ثقافة أهل زمانه .
وعندما لاتكون على دراية ماهو النسغ الناقص والكامل ، ولا تعرف أنواع الهندسات ولا ثابت لابلانك ولا الثورة التي تعم العالم فأنت مع المعارضات الفوضوية ، التدميرية، التي لا خير في عملها سوى الخراب...
مع العلم ليس من العدل أن نتنكر لمن تَعِبَ على نفسه خلال نصف قرن لو هو أراد أن يقول شيئاً ما كخلاصة لتجربته.رحم الله أستاذنا الجليل ميخائيل لولو عندما كان يُريد أن يُدخل لعقولنا بحث الوراثة.فيعلو صوته (خالي كتاني...من أين كلجبتي هل الولد الأسمر وأنت بيضاء وأبوه أشقر.؟)... أُشهد التاريخ بأن ما يتم في وسائل التواصل وغيرها، مايتم في العالم من فوضى باسم الحرية والديمقراطية، ه سيؤدي إلى تغيرات أول نتائجها هو تغرب الإنسان عن واقعه، وسوف تكثر الأمراض النفسية والعقلية والوجدانية بالإضافة إلى الأمراض الجسمية .
ولنا لقاء بعد الفوضى الخلاقة.
.اسحق قومي.
10/2/2019م
شاعر وأديب وباحث سوري مستقل يعيش في ألمانيا





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,230,910,146
- عشتار الفصول:111404 أغلب السلوكيات لرجالات الدين أصبحت إشكال ...
- الأكراد أو الكرد والعشائر الكردية في الجزيرة السورية.من كتاب ...
- عشتار الفصول:111393 صفات المبدع الوطني ،الإنساني، الواقعي، و ...
- عشتار الفصول:111388 أينَ الجندي السوري ، أين الشهيد السوري؟! ...
- عشتار الفصول:111386 عقد زواج روحي.
- عشتار الفصول:111384 . تشابه المكوّنات للشخصية المريضة عقلياً ...
- عشتار الفصول:111378 المعوقات في كتابة التاريخ البشري بالرغم ...
- عشتار الفصول:111361 كلّ عام ٍ وأنتم بخير. أدعو لتأسيس دين جد ...
- العوامل التي ساعدت الأكراد في الجزيرة والشمال السوري
- عشتار الفصول:111347 .أين دور اليسار العربي والمثقفين والبعثي ...
- عشتار الفصول:111345 لغتنا السّورية الأم .
- عشتار الفصول:111343 قراراتنا وردود أفعالنا بين العاطفة والعق ...
- عشتار الفصول:111339 .مستلزمات إعادة كتابة التاريخي المشرقي و ...
- هل يُرضي الباحث والمؤرخ جميع الأجيال ،والمكوّنات القومية الت ...
- عشيرة البوجابر في الرقة وسورية .
- قبيلة الجبور الزبيدية في الجزيرة السورية والبلاد الشامية: نس ...
- عشتار الفصول:111274 سورية ليست على دين واحد وليست لمكوّن واح ...
- هلْ يعي الرجالُ؟ بقلم المهندس إلياس قومي
- عشتار الفصول:111269 المنعطفات الخطيرة في سياقات حركة الانساق ...
- عشتار الفصول:111260 أعداء المسيحية المشرقية .


المزيد.....




- المحقق الخاص يوصي بعقوبة مشددة ضد رئيس حملة ترامب
- بعد تعيينها أول سفيرة في تاريخ السعودية... الأميرة ريما توجه ...
- أميركا: إجراءات لدعم الديمقراطية في فنزويلا
- خيارات أنقرة الشمال السوري... تزداد ضيقا
- رئيس كولومبيا يقرر إعادة شاحنات المساعدات المتجهة إلى فنزويل ...
- غوايدو يعلن مشاركته في اجتماع لمجموعة دول -ليما- يوم الاثنين ...
- بومبيو يحذر فنزويلا: حان الوقت... سنتخذ خطوات فعلية لدعم -ال ...
- تأجيل محاكمة -الضيف-
- جزائريون: أين الفضائيات؟
- عفو سعودي عن مصريين


المزيد.....

- قائمة اليسار الثوري العالمي / الصوت الشيوعي
- رحيل عام مئوية كارل ماركس الثانية / يسار 2018 .. مخاطر ونجاح ... / رشيد غويلب
- قضايا فكرية - 2- / الحزب الشيوعي السوداني
- المنظمات غير الحكومية في خدمة الامبريالية / عالية محمد الروسان
- صعود وسقوط التنمية العربية..قراءة في أطروحات علي القادري / مجدى عبد الهادى
- أهمية مفهوم الكونية في فكر اليسار - فيفيك شِبير ترجمة حنان ق ... / حنان قصبي
- ما يمكن القيام به في أوقات العجز* / دعونا ندخل مدرسة لينين / رشيد غويلب
- أناركيون / مازن كم الماز
- مناقشات بشأن استراتيجية اليسار/ يسار الوسط ..الوحدة المطلوبة ... / رشيد غويلب
- قراءة وكالة المخابرات المركزية للنظرية الفرنسية / علي عامر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - اسحق قومي - عشتار الفصول:111419 الحكمة ،والجهلاء، الحمقى و برج بابل