أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - فلاح هادي الجنابي - الإطاحة بالملالي حق مشروع للشعب الايراني














المزيد.....

الإطاحة بالملالي حق مشروع للشعب الايراني


فلاح هادي الجنابي

الحوار المتمدن-العدد: 6140 - 2019 / 2 / 9 - 19:03
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


مرة أخرى يرفتع صوت أبناء الشعب الايراني عاليا في باريس من خلال التظاهرة الغاضبة التي قامت بها أعداد غفيرة أبناء الجالية الايرانية والتي أکدوا فيها على رفضهم الکامل لنظام الملالي المعادي للإنسانية والحضارة، والذي لابد من الانتباه إليه جيدا هو إن هذه التظاهرة تصادف في نفس تلك الايام التي کان الشعب الايراني يواصل نضاله بقوة وحزم ويحاصر النظام الملکي في زاوية ضيقة جدا في بدايات عام 1979، وکما کان نظام الشاه مذعورا ومرعوبا فإن نظام الملالي وکبير الدجالين بنفس الحالة.
الانتفاضة المجيدة التي إندلعت في 28 کانون الاول 2017، والتي هزت رکائز النظام وأصابته بحالة غير مسبوقة من الهلع ولاسيما بعد أن دخلت منظمة مجاهدي خلق على الخط وأمسکت بزمام قيادة الانتفاضة ضد قلاع الظلم والقمع والظلام، قد ساهمت في رفع درجة وعي وحماسة ومعنوية الشعب الايراني وجعلته يواصل نضاله بلا هوادة ضد نظام الملالي جنبا الى جنب مع أنصار مجاهدي خلق الذين يقودون معاقل الانتفاضة الشجاعة بجدارة، وفة هذه الحالة النضالية قد إنعکست على أبناء الجالية الايرانية المتواجدين في أنحاء العالم فبدأوا هم أيضا بالنضال من خلال التظاهرات والاجتماعات والاعتصامات المستمرة ليٶکدوا للعالم إن الايرانيون أينما کانوا يرفضوا نظام الملالي، وإن تظاهرة 8 فبراير/شباط2019، في باريس قد أکدت ذلك وجسدته بکل وضوح.
الايرانيون الذين ساروا في شوارع باريس وهم يهتفون بسقوط النظام ويعلنون دعمهم وتإييدهم المطلقين للمقاومة الايرانية ويدها الضاربة مجاهدي خلق، کبديل ديمقراطي وحيد للنظام، وإن زعيمة المقاومة الايرانية مريم رجوي، کانت قد دعت من خلال رسالتها التي وجهتها للمتظاهرين، الدول الغربية إلى الاعتراف بحق شعبها في الإطاحة بالنظام الفاشي الحاكم في طهران وتحقيق الحرية. مشددة في نفس الوقت على ضرورة إدراج مليشيات الحرس الثوري ووزراة المخابرات التابعة للملالي في قائمة الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي للإرهاب. خصوصا وإن هذه الاجهزة القمعية الدموية قد کانت ولاتزال بمثابة الخناجر المسمومة للنظام والموجهة لطعن الشعب ومناضليه من أجل الحرية والديمقراطية ليس في داخل إيران فقط وإنما في سائر أرجاء العالم ولعل ماقد حدث خلال العام الماضي بشکل خاص والاعوام السابقة بشکل عام، دليل على ذلك.
إسقاط نظام الملالي الذي صار يمثل مصدرا لتهديد السلام والامن والاستقرار في المنطقة والعالم، صار مطلبا ملحا خصوصا بعد أن صار واضحا الطابع والجوهر الاجرامي له وإنه لايتورع عن القيام بأي شئ من أجل تحقيق أهدافه وغاياته.





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,323,017,141
- حشرجة نظام الملالي
- المقاومة الايرانية تطارد إرهاب الملالي
- وماذا عن الحياة المعيشية للشعب؟
- من أجل الاجهاز على نظام الدجالين في طهران
- الاعتراف الدولي بالمقاومة الايرانية ضرورة أکثر من ملحة
- نظام الملالي والرعب المتصاعد
- إعتراف رغم أنف نظام الملالي
- سر الصمود والتقدم طوال 4 عقود بوجه الملالي
- الحرب الرئيسية لنظام الملالي
- عام العار للملالي
- ذروة الازمات تمسك بخناق الملالي الدجالين
- ملالي إيران يسرقون وينهبون وينشرون الفساد والجريمة
- 8شباط2019 صفعة أخرى بوجه الملالي
- لهذا يفشل نظام الملالي في صراعه ضد مجاهدي خلق
- أنت العدو ياملا خامنئي
- مشاعل الحرية تحرق أوکار نظام الملالي
- مجاهدي خلق تحاصر نظام الملالي من کل جانب
- وأخيرا نظام الملالي في فوهة المدفع
- عام عزل نظام الملالي وعام سقوطه
- إجماع عالمي ضد حکم الملالي الارهابي


المزيد.....




- تونس: الرفيق خليل الشرودي يواصمعركة الأمعاء الخاوية
- #كاريكاتير الفنان البرازيلي كارلوس لاتوف
- 21 نيسان 1984 عملية الشهيدة لولا الياس عبود #جبهة_المقاومة_ا ...
- من حمص إلى الخرطوم: صرخة الحرية
- الجزائر.. الحراك الشعبي وورقة الفتنة
- التيار النقابي المستقل: إلى الاعتصام الأربعاء أمام المركز ال ...
- رحيل الرفيق الدكتور هايل بركات
- تجمّع المهنيين في السودان يعلن الأحد أسماء مرشحيه للمجلس الس ...
- تحية للشاب العراقي خالد علي – حسين الصدر
- مقتل 4 جنود أتراك في اشتباكات مع حزب العمال الكردستاني


المزيد.....

- الحراك الشعبي في اليمن / عدلي عبد القوي العبسي
- أخي تشي / خوان مارتين جيفارا
- الرد على تحديات المستقبل من خلال قراءة غرامشي لماركس / زهير الخويلدي
- الشيعة العراقية السكانية وعرقنةُ الصراع السياسي: مقاربة لدين ... / فارس كمال نظمي
- أزمة اليسار المصرى و البحث عن إستراتيجية / عمرو إمام عمر
- في الجدل الاجتماعي والقانوني بين عقل الدولة وضمير الشعب / زهير الخويلدي
- توطيد دولة الحق، سنوات الرصاص، عمل الذاكرة وحقوق الإنسان - م ... / امال الحسين
- الماركسية هل مازالت تصلح ؟ ( 2 ) / عمرو إمام عمر
- حوار مع نزار بوجلال الناطق الرسمي باسم النقابيون الراديكاليو ... / النقابيون الراديكاليون
- حول مقولة الثورة / النقابيون الراديكاليون


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - فلاح هادي الجنابي - الإطاحة بالملالي حق مشروع للشعب الايراني