أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ماهر ضياء محيي الدين - الحقيقية














المزيد.....

الحقيقية


ماهر ضياء محيي الدين

الحوار المتمدن-العدد: 6140 - 2019 / 2 / 9 - 16:29
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


المصير

قضية اغتيال الكاتب علاء مشذوب مازالت تشغل الرأي العام لأنها ليست الأولى من نوعها في استهداف الأصوات الوطنية الرافضة لوضع لبلد، ولن تكون الأخيرة من قوم لا يفقهون غير نهج القتل والترهيب .
وبعيدا عن الأسباب أو الدوافع التي تقف وراء اغتيال المرحوم ، وبين من يتهم عدة جهات بالوقوف ورائها ، و بين من يحمل الحكومة بالفشل والتقصير والمطالبة بكشف الجناة وتقديمهم للعدالة نطرح سألنا ما هو مصير من يستخدم لغة الدم والقتل ضد منتقديه أو من يرفض فكرهم ولا تكون لغتهم غير لغة الدم ؟ .
حقيقة لا تحتاج إلى دليل أو حجة دامغة اغلب عمليات القتل وغيرها من العلميات الإجرامية تقف ورائها عدة جهات منها متنفذه ومتسلطة ، ولديها قواعدها واذرعها المسلحة التي تستطيع عمل الكثير ، وتنفذ عملياتها في وضح النهار ، وتحت أنظار الحكومة ، وبسيارات حكومية و باجات رسمية ، والأجهزة الأمنية عاجزة عن مواجهتها لأسباب عدة .
وهناك جهات تتصيد بالماء العكر من اجل تحقيق غايتها أو مأربها الشيطانية بمعنى تخطط وتعمل في الغرف الظلماء،فهي تارة تهدد وأخرى تتوعد وتتهدد ، وفي النهاية تقتل محاولة منها في خلق الأزمات وافتعال الفتن وخلط الأوراق لتكون دائرة الاتهام حول جهة ما أو عدة جهات .
قد يتصور الكثيرون إن هذا الفعل دليل قوة وشجاعة لمن قام به ، لكنه في الحقيقة دليل ضعف وعدم قدرة على مواجهة خصم لا يمتلك غير سلاح القلم والصرخة الحزينة المؤلمة ، وهو يرى وضع أهل بلده يرثى له ، بسبب نهج وسياسية حكام سكنوا القصور ، وتركوا الشعب بين المطرقة والسندان لوحوش كاسحة لا ترحم مطلقا فريستها .
سجلت التاريخ حافلة بمئات الحقائق والوقائع التي تأكد أمر واحدا لا غبار عليه كل من يبنى سلطانه وعظمته على نهج الدم والقتل في تكميم الأفواه وإخافة الناس وتقييد الحريات دون اللجوء إلى لغة الحوار والتفاهم وتقبل الرأي والرأي الأخر مصيره الفناء والهلاك الأبدي ، وسيأتي اليوم الذي سيأخذ كل ذي حق حقه مهما طال الزمان ، وغدا لناظرة لقريب .

ماهر ضياء محيي الدين













لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,885,655,846
- حرب الزعامة
- العقبة الكبرى
- المجهول القادم
- المرجعية من جديد
- فارق الاهداف
- هل سينجح المشروع الامريكي الجديد في العراق ؟
- مرض الزهايمر
- شبكة العنكبوت
- هل حان الوقت لاعلان صفقة القرن ؟
- ثورة الاصلاح الحقيقي
- حكامنا وألوان القوس قزح
- قصة الامس
- فانرفع القبعات ولكن ؟
- الورقة الخاسرة
- على صفيح ساخن
- اهل الشان في التغيير والاصلاح
- العراق ودور الشركاء
- الحلول الممكنة
- ماذا لو بلغت الميلون ؟
- اين وعودكم ؟


المزيد.....




- لحظات تحطم الطائرة الهندية.. انزلقت على المدرج وسقطت في واد ...
- لبنان: -لعله يخرج من تحت التراب-.. عائلات المفقودين لاتزال ت ...
- كم يمكن تخزين الشاي؟
- شاهد: حفلة أوركسترالية فريدة أمام جمهور بالسيارات في موقف مط ...
- ترامب يعلن مشاركته في مؤتمر دولي لدعم لبنان يُعقد غداً بدعوة ...
- هيروشيما وناغازاكي: كيف نجت -كوكورا المحظوظة- من القنبلة الن ...
- تسوتومو ياماغوتشي: الرجل الذي نجا من أكبر انفجارين في التاري ...
- كيف أسهم المنجم المنسي بالكونغو في تصنيع القنبلة الذرية؟
- شاهد: حفلة أوركسترالية فريدة أمام جمهور بالسيارات في موقف مط ...
- ترامب يعلن مشاركته في مؤتمر دولي لدعم لبنان يُعقد غداً بدعوة ...


المزيد.....

- نشوء الاقطاع ونضال الفلاحين في العراق* / سهيل الزهاوي
- الكتاب الثاني من العقد الاجتماعي ، جون جاك روسو / زهير الخويلدي
- الصين: الاشتراكيّة والاستعمار [2] / عامر محسن
- وَيُسَمُّوْنَهَا «كورُونا»، وَيُسَمُّوْنَهُ «كورُونا» (1-2) / غياث المرزوق
- الصين-الاشتراكيّة والاستعمار / عامر محسن
- الأيام الحاسمة التي سبقت ورافقت ثورة 14 تموز 1958* / ثابت حبيب العاني
- المؤلف السوفياتي الجامع للإقتصاد السياسي، الجزء الرابع (الاش ... / الصوت الشيوعي
- الخلاف الداخلي في هيئة الحشد الشعبي / هشام الهاشمي
- نحو فهم مادي للعِرق في أميركا / مسعد عربيد
- قراءة في القرآن الكريم / نزار يوسف


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ماهر ضياء محيي الدين - الحقيقية