أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد أحمد الزعبي - نحن الشعب اليمني العظيم أنتم تقتلونا














المزيد.....

نحن الشعب اليمني العظيم أنتم تقتلونا


محمد أحمد الزعبي

الحوار المتمدن-العدد: 6138 - 2019 / 2 / 7 - 09:45
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    



كنت أستمع وأشاهد قبل قليل ،برنامج يطلق عليه أصحابه ( ماوراء الخبر ) ، ولقد كان خبر هذا اليوم هو التحقيق الذي نشره موقع CNN الإخباري الأمريكي عن وصول الآسلحة التي زودت أمريكا بها حلفاءها في حرب اليمن ( السعودية والإمارات ) إلى أيدي المتطرفين الإسلاميين .
إنه مع احترامي ل CNN ، وأيضاً لمن قام بهذا التحقيق فيها ، يمكن القول لهم : أيها الإعلاميون المحترمون، إن المواطن العربي ليس غبياً ، وليس مغفلاً ، وهو لاينتظر مثل هذه التحقيقات الصحفية والإعلامية هنا وهناك ، ليعرف الدور الذي تلعبه كل من مملكة محمد بن سلمان ، وإمارة محمد بن زايد في اليمن ، وإن هذا الدور قد رسمته لهما ( شكلاً ومضموناً ) واشنطن ، حيث يعرف القاصي والداني ، أن هذين المحمدين المذكورين ، لايملكان من أمرهما شيئاً ، وأن مهمتهما في اليمن تقتصر حصراً على تنفيذ المخطط المرسوم لهما بصورة قبلية ( بتسكين الباء ) ، في واشنطن والمحفو ر (المخطط)في الجمجمة التي تقبع تحت ( عقال)كل منهما . وفي طيات عباءته وثوبه الناصع البياض ، وبما في ذلك مسألة وصول / إيصال قسم من هذه الأسلحة ( الذكية ) الى حلفاء الطرفين ( غير المعلنين) ، الا وهم الإسلاميون المصنعون ( بتشديد النُّون ) بشقيهم : الحوثي والداعشي .
إن التسليح الأمريكي والبريطاني لكل من السعودية والإمارات في حرب اليمن ، وإن غض الطرفين ( الأمريكي والبريطاني ) نظرهما مدفوع الثمن ، عن كل ما ومن دمر اليمن ،وحولها إلى ركام ، وأعادها قروناً الى الوراء ، إنما يدخل (برأينا ) في إطار هذا المخطط الانجلو أمريكي المشبوه ، الا وهو دعم الثورة المضادة لثورات الربيع العربي وتزويدها بكل مايجعلها قادرة على الحيلولة دون وصول نار البوعزيزي في الديموقراطية وحقوق الإنسان الى بيوت وبالتالي عروش أصدقائهما وحماة مصالحهما ، في الشرق الأوسط والوطن العربي ، وعلى رأس هؤلاء الأصدقاء الكيان الصهيوني ، الذي يقوم هذان المحمدان ( محمد آلِ سعود ومحمد آلِ نهيان ) بتنفيذه بالوكالة عن أسيادهما ، سواء أكانا يدريان أو لايدريان . ويدخل في إطار دعم هؤلاء الحلفاء (أمريكا ترامب وبريطانيا وعد بلفور ) للثورة المضادة لثورات الربيع العربي ، غض النظر التي آشرنا إليها عن ( تسريب !!) بعض الأسلحة الى القاعدة والحوثيين ، كعدوين رئيسيين للإسلام الحقيقي الوسطي المعتدل .
من جهتي يصعب علي أن أقبل ، أو أصدق ، أن محرري CNN لايعرفون الشبكة الشيطانية من العلاقات الاجتماعية والسياسية التي تربط بين كل من ترامب ومحمد بن سلمان ، محمد بن سلمان ومحمد بن زايد ، محمد بن زايد وبشار الأسد ، بشار الآسد ومحيي الدين الحوثي ، محيي الدين الحوثي وولي الفقيه في طهران ، ولي الفقيه وكل أعداء ثورات الربيع العربي ، وعلى رأسها ثورتي اليمن وسورية . .
وترن في أذني الآن صيحة ذلك الطفل اليمني البريء ، المعبرة والبسيطة ، والتي أسمعها عبر إحدى الفضائيات بين الحين والآخر ، ألا وهي : ( نحن الشعب اليمني العظيم . أنتم تقتلونا ) . و كما هو واضح ، فإن كلام هذا الطفل كان موجهاً ليس الى من يقتله مباشرة فحسب ، وإنما أيضاً الى من يقتله بصورةغير مباشرة ، سواء بالتسليح أو بغض النظر أو بإعطاء الأمر ، تماماً كما هي حال قصة المرحوم جمال خاشقجي في القنصلية الملكية في اسطنبول . هذا والله أعلم .





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,321,811,009
- حول مسرحيةتأهيل بشار من يؤهل من ؟ كيف؟ ولماذا؟
- الثورة السورية في عامها الرابع ( إعادة نشر )
- ثلاث خواطر حول مايجري
- العلمانية بين العلم والعالم
- حزب البعث وعائلةالأسد خطوتان إلى الوراء
- الحزب السياسي بين منظورين
- وجهة نظر حول مقتل الخاشقجي
- بشار الأسد بين النفي ونفي النفي
- الثورة السورية بين المجلس والإئتلاف
- محاصرة الحصار - إعادة نشر
- سيرغي لافروف السوري
- الثورة السورية بين الشمال والجنوب
- بين بشار وديمستورا شعرة معاوية ( إعادة نشر )
- مجلس الأمن بين الجعجعة والطحن
- الغزو الأمريكي للعراق والدور الإيراني
- ملحمة سجون بشار والديموقراطيات الخرساء
- أبو هشام في فقرات
- نظام الأسد وإشكالية الهوية العربية ( إعادة نشر)
- بعد سقوط درعا بيد بوتن، عود على بدء
- الثورة السورية وصمت المجتمع الدولي


المزيد.....




- شاهد ما عُثر عليه في باحة -أكثر الفنادق المسكونة بالأشباح-
- السودان: قادة الاحتجاجات يكشفون الأحد تشكيلة -مجلس سيادي مدن ...
- فرنسا: تأهب أمني لمواجهة -الإنذار الثاني- للسترات الصفراء
- هل يقف الأمن الصيني وراء تمويل شركة هواوي؟
- هل يقف الأمن الصيني وراء تمويل شركة هواوي؟
- صعدنا الجبل
- الناتو يضع نفسه على شفير الهزيمة في منطقة البلطيق
- مقتل 11 شخصا على الأقل وجرح 29 إثر حادث انقلاب حافلة في كازا ...
- أول رد من الإمارات على أنباء توقيف تركيا اثنين من مواطنيها
- اتهام جديد من المخابرات الأمريكية لـ-هواوي- الصينية


المزيد.....

- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء الخامس / ماهر جايان
- عمليات الانفال ،،، كما عرفتها / سربست مصطفى رشيد اميدي
- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء الرابع / ماهر جايان
- الأعمال الكاملة - ماهر جايان - الجزء الثاني / ماهر جايان
- الأعمال الكاملة - ماهر جايان - الجزء الأول / ماهر جايان
- الحق في الاختلاف و ثقافة الاختلاف : مدخل إلى العدالة الثقافي ... / رشيد اوبجا
- قوانين الجنسية في العراق وهواجس التعديل المقترح / رياض السندي
- الأسباب الحقيقية وراء التدخل الأمريكي في فنزويلا! / توما حميد
- 2019: عام جديد، أزمة جديدة / آلان وودز
- كرونولوجيا الثورة السورية ,من آذار 2011 حتى حزيران 2012 : وث ... / محمود الصباغ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد أحمد الزعبي - نحن الشعب اليمني العظيم أنتم تقتلونا