أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - علي كاظم - ثقافه الأنسحاب














المزيد.....

ثقافه الأنسحاب


علي كاظم

الحوار المتمدن-العدد: 6138 - 2019 / 2 / 7 - 00:14
المحور: المجتمع المدني
    


تفتقر مجتمعاتنا بصورة عامه وعلى اختلاف طبقاتها الكثير من الثقافات والأمور التي تعتبر مهمه في غيرها من المجتمعات واحده من أهم هذه الثقافات هي ثقافة الأنسحاب. أذ تعاني العلاقات المجتمعيه سواء أكانت علاقات عاطفيه أو صداقات عدم معرفه طريقه الأنسحاب الهادئ ولا بد أن تصاحبه ضجه وهذا بدوره يقود لعده مشاكل أخرى بالأضافة ألى ما أخذته هذه المشكلة من حيز في المجتمع . ويحدث هذا لعده أسباب كأن تكون العلاقه أصلآ مبنيه على خطأ أو قد يكون أحد الطرفين يتصنع المثاليه والكمال ويغري الطرف الأخر بعد ذلك يسيل الزيف ويتضح كل شيء أو قد تكون العلاقه
جيده ألى حدآ ما ألى أن يتدخل (الطرف الثالث) ليعكر صفو العلاقه. هذا من جانب ومن جانب أخر فأن من المستحيل أن يدعك الناس تعيش حياتك كما تريد فلا بد أن تسمع نقيق الضفادع من هنا وهناك أو قد تسمع عنك أشياء أنت لم تكن قد فعلتها من الاساس قد يصدقها من حولك مما
تسبب الخلل أو قد تبلى بشخص يبالغ في حب ذاته ويرى نفسه أفضل الجميع ويصف نفسه كأنه يصف ملاك وما خفي عنه كان أعظم .كل العلاقات وتحت أي مسمى يجب أن تضع الأحترام دستورآ لها وتكون مبنيآ على أساسه ويؤكد على هذا الموضوع خبير العلاقات الاجتماعيه الأمريكي
ستيفن كوفي أذ يقول في كتابه العادات السبع للناس الاكثر فعاليه (يجب أن نحترم ونقدر بعضنا البعض وكل شخص نتعامل معه بوصفه شريكآ حقيقيآ ). لذا عند الأنسحاب وبكل أحترام يجب أن تنبه المقابل عن السبب وبكل وضوح لربما هذا قد يساعده على صنع نسخه جديده
منه لكن أفضل من سابقتها ولاتقل عنه ماليس فيه وكأن شيئآ لم يكن . وعليك تذكر هذا دائمآ لاتتوقع من الناس الكثير كي لا تخذل ولاتندم على أي شخص دخل حياتك فالسيء درسآ يعلمك كيف تميز بينه وبين الأفضل في المره القادمه والأفضل هو مكسبك الذي سيكمل الحياه معك ولن
يتركك أبدآ وهذه هي خبره الحياه التي لو بيعت لكانت أغلى من الذهب





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,421,172,844
- الحرية المشوهة والديمقراطية العرجاء
- دار الزمان وياي


المزيد.....




- «تنفيذية التحرير الفلسطينية» تحذر من سياسة التطهير العرقي في ...
- منظمة حقوقية: مقتل 375 مدنياً بغارات للتحالف خلال 2018
- هيئة الأسرى الفلسطينية: المرضى والجرحى في سجون الاحتلال يعان ...
- شخصيات ومنظمات وأحزاب تدعو إلى -وقف انتهاك حقوق الإنسان- في ...
- الصين: دول بأغلبية مسلمة تلمّع صورة الانتهاكات
- بالتعذيب والتلويح بـ-هتك العرض-.. سجون نينوى تنتزع الاعترافا ...
- منظمات حقوقية تقاضي إدارة ترامب بسبب -حربها- على طالبي اللجو ...
- بالصور... -سبوتنيك- تكشف عن حالات تعذيب مرعبة في سجن سري أوك ...
- البدون في الكويت.. انتحار واحتجاجات واعتقالات
- لبنان يبتعد أكثر فأكثر عن التعليم الشامل


المزيد.....

- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي
- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني
- عودة إلى الديمقراطية والمجتمع المدني / كامل شياع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - علي كاظم - ثقافه الأنسحاب