أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حامد الزبيدي - ينبغي ان نتعلم ونتغير ...1














المزيد.....

ينبغي ان نتعلم ونتغير ...1


حامد الزبيدي

الحوار المتمدن-العدد: 6132 - 2019 / 2 / 1 - 23:32
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


ينبغي ان نتعلم ونتغير .. 1

قبل كان العراقيين يتداولون بعض المفرادات التي لها مغزى كبير .. وهو اضربه كتف .. يعني اصطدم بالشخص القادم بعكس اتجاهك .. كتف .. وهي حركة عدائية استفزازية كنا نمارسها بنوع من الشعور بالقوة واحتقار الاخروتحدي صلف واستعراض لهمجيتنا وعدائيتنا ضد الاخر الذي لا نعرفه .. انتقل الى مشهد اخر في تركيا .. حيث اشاهد ان علاقة الكلاب مع الناس فيها نوع من الالفة الحميمية .. على عكس ما الفناه في بلدنا ... حيث نخاف منها ونتجنبها لانها غدارة ومتحفزة دوما للانقضاض على اي فرد وخاصة اذا كان لوحده .. في حين هنا حينما سئلت قالوا لي هذا العرف قديم جدا .. العلاقة بيننا وبين الكلاب والبزازين (القطط )علاقة صداقة دائمة ومحبة متبادلة واحترام للاخر على مستوى عال .. ولم نسمع يوما ان شخصا ما عض كلب او كلب عض احدا ما .. هذا لم ولن يحدث .. فتسالت مستغربا هل كنب هذا في دستورهم ام هو عرف وعادات وتقاليد متوارثة .. والسياسيين هنا يحرصون على تقوية هذا العلاقة .. اذ ان الناس متصالحين مع الكلاب والقطط ومع انفسهم .. وبالتالي فالبشر متصالح حتى مع قشرة راسه .. ولا ابالغ ان احسست بالامان وانت تمشي وحولك عشرة كلاب وكل كلب اضخم من الاخر ..الا انهم تشعر بعد لحظات من الخوف انك تمشي بصحبة اصدقاء اوفياء لا يغدرون ابدا .. كما انهم يتميزون بالخلق الحسن ويقدمون لك الحماية دون ان يطالبوك بعظمة .. سمعت احد العراقيين وهو مارا بقربي مع عائلته .. ديروا بالكم تره يعظن .. فقلت له ... لا يابه ...هذني متربيات احسن تربية .. رد علي بصوت عال .. يمعود اني عضني جلب بالعراق ... فضحكت وقلت له ...هنا الكلاب لا تعظ ابدا لكنها ممكن ان تدافع عنك اذا داهمك خطر ما .. وبالتالي فالناس هنا ايضا لا يعظون ولا يضربون كتف .. مضى اخونه في طريقه يتلفت حول نفسه .. فتذكرت ان تركيا خسرت الحرب وخرجت مقطعة الاوصال .. لكن رجل واحد مؤمن بشعبه وبارضه وسمائه وكانت له رؤية ثاقبة وتمكن من رؤية مستقبل تركيا ان هي تخلت عن الكثير من اسباب التخلف فاتخذ الحداثة طريقا للبناء والعلمانية اسلوب حياة وادارة . فوضع تركيا على سكة التقدم والتطور والبناء ووضع دستورا رائعا مكن الذين اتوا من بعده الى ان يكملوا الطريق ...وليبقى هو من قبره يراقب ويحكم وعينه تتطلع الى بناء دولة حديثة متقدمة وقد اصاب واخطأ الكثيرين ممن حاولوا ان ينقلبوا على النظام العلماني الديمقراطي ليعيدوا تركيا الى عهود التخلف والجاهلية ..

حامد الزبيدي
1/2/2019





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,557,522,834
- ما ننتظره منكم ايها السادة .
- هناك خيارين لا ثالث لهما ..
- انتخابات و تغريدات ..
- كل قمة والعراق بخير ..
- العراق يترنح على صفيح ساخن جدا ..
- والله بيهه ونه تحجي الصخر ..
- دعاء المطر ..
- لا عزاء للعملاء ..
- هل .. نحن امام حرب اخرى ..؟
- خطاب التنحي ..
- رأي ..حر
- هل يتم زرع اسرائيل ثانية في شمال العراق ...؟
- الانتخابات القاتمه ...؟
- الحضن العربي
- الهدوء الحذر ...؟
- الراي بيد من يملكه وليس بيد من يبصره ..؟
- الاحلام القريبة والاحلام البعيدة والاحلام المستحيلة ...؟
- رأي ...16 ...النصر الثمين
- كل عام وانتم على موعد مع حرب ...؟
- رأي .....15


المزيد.....




- الناتو وبريطانيا يطالبان بإنهاء العملية التركية في سوريا.. و ...
- -فورت نايت- تعود بجزئها الثاني بعد توقفها ليومين
- محمد صلاح عن حرائق لبنان: كامل تعاطفي مع الأشقاء.. ودعواتي أ ...
- حفتر: نستطيع السيطرة على طرابلس في يومين عبر اجتياح كاسح بأس ...
- الدفاع الروسية: شويغو يبحث الوضع في سوريا في اتصال هاتفي مع ...
- السويد تسحب تراخيص تصدير الأسلحة والمعدات العسكرية إلى تركيا ...
- عضو مركزية حركة -فتح-: محمود عباس مرشحنا الوحيد لرئاسة فلسطي ...
- شاهد: دمار كبير تخلفه الحرائق في لبنان
- استئناف محادثات السلام في جوبا بين حكومة الخرطوم والمتمردين ...
- قيس سعيد: لماذا اختار التونسيون رئيسا من خارج الأحزاب السياس ...


المزيد.....

- معاهدة باريس / أفنان القاسم
- كانطية الجماهير / فتحي المسكيني
- مقتطفات من كتاب الثورات والنضال بوسائل اللاعنف / يقظان التقي
- يا أمريكا أريد أن أكون ملكًا للأردن وفلسطين! النص الكامل / أفنان القاسم
- ماينبغي تعلمه! / كورش مدرسي
- مصطفى الهود/ مشاء / مصطفى الهود
- قصة الصراع بين الحرية والاستبداد بجمهورية البندقية / المصطفى حميمو
- هل من حلول عملية لمحنة قوى التيار الديمقراطي في العراق؟ / كاظم حبيب
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الثامنة: القطاع ... / غازي الصوراني
- الدولة المدنية والدولة العلمانية والفرق بينهما / شابا أيوب شابا


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حامد الزبيدي - ينبغي ان نتعلم ونتغير ...1