أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - حميد طولست - إزدواجية الخطاب الإسلاموي المقيتة؟ !!














المزيد.....

إزدواجية الخطاب الإسلاموي المقيتة؟ !!


حميد طولست

الحوار المتمدن-العدد: 6132 - 2019 / 2 / 1 - 23:31
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


إزدواجية الخطاب الإسلاموي المقيتة؟ !!
لم أتخيل يوماً أن تتغير أحوال من كانوا إلى الأمس القريب يحاربون الحريات الفردية على إعتبار أنها ترف وتبرير للانحراف والفسق، ولم أتصور أن يطالب اليوم باحترامها كقيمة تأسيسية للإنسان ، من كان ويهاجمها على أنها مفسدة للمعتقد والدين ويدمجها في إطار الجنس والسكر العلني وأكل رمضان والتبرج ، ونزع الحجاب ،الذي كانوا يجرمونه - كما حدث مع الصحفية أمينة خباب ، وفتاتي إنزكان التي توبعتا بتهمة الإخلال بالحياء العام لارتداء ، الأولى سروال "دجيس" ، والثانية لإرتدائهما تنورتين قصيرتين في الشارع بإنزكان- قبل أن يرغمهم مكر التاريخ ، على البحث ، في نفاق اجتماعي مقيت ، عن نصوص ميتة ، تبرر إنغماس بعض من رهطهم في أثون الحريات الفردية ، التي يحرمون ممارستها على من يشاؤون ممن ليسوا من عشيرتهم ، باسم الله ورسوله ، وبتعلّة الأخلاق والعادات ، ولأغراض سياسية وأيديولوجية تخلط بين الدين والدنيا ولا تراعي ضوابط الدين والأخلاق والعدالة والإنصاف ، التي لا يستحضرون فيها اختيارات المشرع ويتعاملون معها تبعا لرؤاهم ومواقفهم الخاصة ، ومن الزوايا التي ينظرون منها إليها، في محاولة لضرب الحريات الفردية وإفراغها من جوهرها أو لوضع حد لممارستها ، الممارسة التي يضمنها الدستور المغربي للمواطنين.
ويبقى أخطر ما يمكن أن يتعرّض له الإنسان هو تزوير حقائق دينه على يد آلهة الظلام ، وعبر خطاب ديني أخرق ينهل من موروثات بدوية متخلفة ورجعية، تعرقل مسار تطور المجتمع ، وتجْعله يفقدُ الثقةَ بِكلِّ السياسين الدعاة ، الذين لا هم لهم إلا تشويه نفسية شباب الأمة وإقناع بسطائها ومراهقيها بمفاهيم إجرامية تحولهم لمجرد وحوش ضارية في حرب متواصلة مع نفوسهم ورغباتهم ومشاعرهم التي روضها أؤلئك الأفاقين الذين نصبوا أنفسهم لحماية الدّين ونصرة الله ، وجعلوها تعيش في عالم جديد ، تستعمل أدواته الرقمية وشبكات التواصل الاجتماعي العنكبوتية وتليفونياته الذكية ، لكن بعقلية عالم الماضي الذي يقدسه ويستمد منه الحلول الجاهزة لمشاكل حاضره ومستقبله ..
حميد طولست Hamidost@hotmail.com
مدير جريدة"منتدى سايس" الورقية الجهوية الصادرة من فاس
رئيس نشر "منتدى سايس" الإليكترونية
رئيس نشر جريدة " الأحداث العربية" الوطنية.
عضو مؤسس لجمعية المدونين المغاربة.
عضو المكتب التنفيذي لرابطة الصحافة الإلكترونية.
عضو المكتب التنفيدي للمنتدى المغربي لحقوق الإنسان لجهة فاس مكناس
عضو المكتب التنفيدي لـ "لمرصد الدولي للإعلام وحقوق الأنسان "





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,387,297,884
- فتوى أم صك غفران؟ !!
- الأمازيغ لا يعادونكم ، فلما تعادونهم؟
- الإنسان روح وجسد.
- الحرية الفردية ليست في حاجة لفتاوى !؟
- ماذا بقي لنا بعد مضي عام 2018 غير الذي كنا فيه؟ !!
- هجرة شباط ، حقيقية أم لعبة Escape Game
- هل هي نصرة للإسلام أم تآمر عليه؟؟ !!
- انتهاك مبدأ إحقاق العدالة والإنصاف !!
- موضة الصلاة في الشوارع !!
- ظاهرة تنخيل المدن ،أي زراعة النخيل؟ !!.
- هل للشحوم ضرر على صحة الإنسان؟؟؟
- سياسة الإنتقائية في حي -أكدال-بالرباط؟ !!!
- -باك صاحبي- هو أم وأب وجد و-طسيلة-السوابق والفضائح !!
- دردشة في سياسية ما يجري في فرنسا..
- هدر الوقت ، أبرز ميزات مجتمعنا.
- هل هي سكتة أدبية أم شيخوخة إبداعية ؟؟
- لهذا فقد المواطن ثقته في العمل السياسي ..
- للوطن معنى أكبر مما تعتقدون !!؟؟
- آذان الصلاة والأبواق المزمجرة؟؟
- من مصلحة من يثارة موضوع -التدريج- ؟؟


المزيد.....




- بابا الفاتيكان يعرب عن قلقه تجاه تنامي التوترات في الخليج
- تردي في الخدمات والحقوق العامة والامن والسياسة الخارجية والد ...
- نقابة الفلاحين المصريين: الإخوان المسلمون وراء أزمة الليمون ...
- تقــريــر..تجليات لونية لخفايا الروح
- القوى الشيعية تشتكي للحكومة من جماعات الكاتيوشا : تريد إثار ...
- تجدد مأزق الديمقراطية البرجوازية  بين مغالطات التصور الحداثو ...
- مفكر مصري يثير ضجة بـ-إساءة للخلفاء الراشدين-.. القناة تعتذر ...
- -محمد المسيحي- مرفوض بفريق إسرائيلي شعاره -الموت للعرب-
- مسلمو فرنسا.. إغلاق المساجد -عقاب جماعي-
- مماحكة بين تركيا والقوى الشيعية العراقية


المزيد.....

- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق
- المعتزلة أو فرسان العقلانية في الحضارة الاسلامية / غازي الصوراني
- الجزء الأول من كتاب: ( دعنا نتخيل : حوارا حدث بين النبى محمد ... / أحمد صبحى منصور


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - حميد طولست - إزدواجية الخطاب الإسلاموي المقيتة؟ !!