أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - بودهان عبد الغفور - شباب اليوم














المزيد.....

شباب اليوم


بودهان عبد الغفور

الحوار المتمدن-العدد: 6124 - 2019 / 1 / 24 - 01:26
المحور: المجتمع المدني
    


تغيرات عميقة وعنيفة في المجتمع الجزائري ..بطمور النزعة الطوباوية وتراجع واختفاء دور الاسرة كصانعة للقيم ..وتغول وسائل الاعلام التي تتحكم في احلام الانسان الجزائري وترشيده من الداخل والخارج ..زادته وسائل التواصل الاجتماعي التي كرست فيه التركيز على ذاته ورغباته واتساع لذاته الحسية والمادية ..ونظام متعفن غائب تماما عن صناعة القيم وترشيد المجتمع بل صنع هذا الواقع لاستيعاب الشعب وضبطه اجتماعيا بخلق الافق الضيق واتساع الاحساس بأن حق المواطن الوحيد هو الاستهلاك والحصول على سكن وعمل وسيارة كأقصى حد وحق يصل اليه...مما خلق جيلا جديدا يتكيف مع واقعه ولا يجاريه وانه غير قادر على التحكم في حياته ومصيره وصناعة محيطه جيل يقبل بعمليات التسوية حتى وصلنا الى ظهور جيل جديد من أهم خصائصه
1- الاستسلام للاستهلاك وتحقيق اللذة وقد صاحب ذلك تزايد استهلاك المخدرات بجميع انواعها .
2-الاهتمام بالجانب الجسدي الى حد الهوس وشيوع الحب العرضي.
3-اللباس الغريب والشاذ والذي في اغلبه كسر الفوارق بين الجنسين.
4-تزايد الاحساس عندهم بعدم الجدوى *normal* وانعدام الهدف وبأنه لا يملك من أمره شيئا.
5-اهتزاز الايمان بأي شئ وكل شئ.
وسادت النسبية المعرفية والاخلاقية وأصبحت فكره الصالح العام مصدر سخرية واستهزاء..هذع الصفات والخصائص في شباب اليوم تؤدي مستقبلا الى التعجيل باختفاء الاسرة ونهاية تعريفعا التقليدي وتشريع لتدميرها واختفائها تماما ...
ان تهديم القيم الاخلاقية واتساع القيم الاستهلاكية هذه الاخيرة هي أساس معيار الحكم على الفرد ومكانته في المجتمع..وبذلك تكون النتيجة الشبه المتوقعة في المستقبل القريب هو اسقاط وابعاد القيم و الاخلاق الحميدة ليحل محلها الذوق الجيد وتدمير القيم الاخلاقية ليحل محلها القيم القيم الجمالية





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,565,386,918
- هل فعلا ننتخب الرئيس في الجزائر
- الشيتة في بلادي
- الربيع العربي الذي لن ينتهي
- الوهابية وولاية الفقيه
- القتل
- عظماء العالم والمرأة
- تقسيم العقل الجمعي العربي
- هل من مجيب ياعلماء المسلمين
- العلاقة بين السياسة والدين والارهاب
- الديانات والعنف
- حدود الدم للفوضى الخلاقة في الشرق الاوسط ج 2 ( الاعلام )
- حدود الدم للفوضى الخلاقة في الشرق الاوسط
- المرأة والسأم من افكار الرجل الشرقي-1-
- المرأة والسأم من افكار الرجل الشرقي
- تدين وتمدن معكوس
- تحديات المجتمع المدني
- انسان عربى ضائع بين فتاوى شيوخه وشعارات حكامه


المزيد.....




- اجتماع مشترك للجامعة العربية والأونروا لبحث دعم اللاجئين الف ...
- اليونيسيف: 16 مليون طفل يعانون من سوء التغذية بالشرق الأوسط ...
- منظمة حقوقية تطالب ميليشيا الحوثي برفع الحصار الخانق عن مدين ...
- تأجيل محاكمة قتلة - شهيد الشهامة- في مصر.. وهاشتاغ -إعدام را ...
- اليونيسيف: أكثر من 16 مليون طفل في الشرق الأوسط وشمال أفريقي ...
- خبير قانوني: قد يعود العراق إلى أحكام الفصل السابع من ميثاق ...
- محاولة جديدة لتنفيذ اتفاق السويد.. الأمم المتحدة تقيم نقاط م ...
- “العفو الدولية” تطلق تقريرا حول التوقيف الإداري للنساء
- مذكرة اعتقال بحق 9 طلاب لاقتحامهم مقر السفير الأمريكي في سيئ ...
- لبنان: قوة مفرطة من الأمن والجيش ضدّ المتظاهرين


المزيد.....

- فراعنة فى الدنمارك / محيى الدين غريب
- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي
- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - بودهان عبد الغفور - شباب اليوم