أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - طلعت خيري - ذرائع الانتقام الصهيوني من العالم














المزيد.....

ذرائع الانتقام الصهيوني من العالم


طلعت خيري

الحوار المتمدن-العدد: 6120 - 2019 / 1 / 20 - 23:55
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


ذرائع الانتقام الصهيوني من العالم


اعترف رب الجنود الصهيوني اعتراف صريح وواضح بأنه هو من دبر لسبي يهوذا ويعقوب وكان هدفه وضع ذرائع للانتقام من الشعوب وخاصة التي هُجَّر أيها سواء أنت بابل أو أوربا- مخاطبا يعقوب قائلا-- فما بالك تصرخ بسبب كسرك جرحك لان إثمك وخطاياك قد كثرت-- قد صنعت هذه أنا بك لكي يؤكل كل آكليك ويذهب كل أعدائك قاطبة الى السبي – بمعنى عرضتك للسبي لانتقم من الذين سبوك--

حدد رب الجنود الصهيوني آخر الأيام موعدا للانتقام من الذين سبوا اليهود بعد عودتهم وتمكينهم على ارض فلسطين فمنها ينطلق الثار لتصفية الحساب مع دول العالم

الإصحاح

ويكون بنوهم كما في القديم وجماعتهم تثبت أمامي وأعاقب كل مضايقيهم ويكون حاكمهم منهم يخرج من وسطهم وأقربه فيدنو الي-- لتكونون لي شعبا وأنا أكون لكم إلها -- هذه زوبعة الرب تخرج بغضب نوء جارف على رأس الأشرار-- يثور ولا يرتد حمو غضبه حتى يفعل ويقيم مقاصد قلبه في أخر الأيام تفهمونها


من ذرائع الانتقام من بابل أو من أوربا على إنهم عيروا اليهود المسبيين بقولهم على بابل منفية صهيون لان الرب تركهم فيها ولم يسال عنهم --ردا على ذلك القول-- توعد رب الجنود بعودة المسبيين ففي أخر الزمان وسينتقم من جميع الأمم بعد تمكينهم على ارض فلسطين

الإصحاح


لأني أرفدك وأشفيك من جروحك لأنهم دعوك منفية صهيون التي لا سائل عنها --قال الرب -- سأرد سبي خيام يعقوب وارحم مساكنه وتبنى المدينة على تلها والقصر يسكن على عادته ويخرج منهم الحمد وصوت اللاعبين وأكثرهم فلا يقلقون وأعظمهم فلا يصغرون


ارميا-- الإصحاح رقم 30


صار كلام الرب الى ارميا -قائلا -اكتب كلامي في سفر فستأتي أيام فيها أرد سبي شعبي إسرائيل ويهوذا وأرجعهم الى الأرض التي أعطيت لآبائهم --قال الرب - سمعنا ارتعاد وخوف لا سلام-- أسالوا وانظروا ان كان ذكر يضع--- لماذا أرى كل رجل يداه على حقويه كمخاض وتحول وجه الى صفرة -- آه لان ذلك يوم عظيم ليس مثله ضيق على يعقوب ولكنه سيخلص منه -- أني سأكسر نيره عن عنقك واقطع ربطك فلا يستعبده الغرباء بعد بل يخدمون --وأقيم لهم ملك وداود --أما أنت يا عبدي يعقوب فلا تخف ولا ترتعب يا إسرائيل لأني أخلصك من بعيد واخلص نسلك من ارض سبيه فيرجع يعقوب مطمئنا ليستريح فلا مزعج -- وسأفني الأمم الذين بددتك إليهم – أما أنت لا أفنيك بل أؤدبك بالحق ولا أبرئك تبرئة وكسرك فلا تجبر وجرحك عضال فليس من يقضي حاجتك للعصر وليس لك عقاقير رفادة -- قد نسيك كل محبيك فلم يطلبوك لأني ضربتك ضربة عدو تأديب قاس لان إثمك قد كثر وخطاياك تعاظمت -- فما بالك تصرخ بسبب كسرك جرحك لان إثمك وخطاياك قد كثرت-- قد صنعت هذه أنا بك لكي يؤكل كل آكليك ويذهب كل أعدائك قاطبة الى السبي-- ويكون كل سالبيك سلبا - وناهبيك للنهب -لأني أرفدك وأشفيك من جروحك لأنهم دعوك منفية صهيون التي لا سائل عنها --قال الرب -- سأرد سبي خيام يعقوب وارحم مساكنه وتبنى المدينة على تلها والقصر يسكن على عادته ويخرج منهم الحمد وصوت اللاعبين وأكثرهم فلا يقلون وأعظمهم ولا يصغرون -- ويكون بنوهم كما في القديم وجماعتهم تثبت أمامي وأعاقب كل مضايقيهم ويكون حاكمهم منهم يخرج من وسطهم وأقربه فيدنو الي-- لتكونون لي شعبا وأنا أكون لكم إلها -- هذه زوبعة الرب تخرج بغضب نوء جارف على رأس الأشرار-- يثور ولا يرتد حمو غضبه حتى يفعل ويقيم مقاصد قلبه في أخر الأيام تفهمونها





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,389,025,647
- التحريف لصهيوني لتنبؤات أنبياء اليهود المسبيين
- التنكيل السياسي الصهيوني بأنبياء اليهود المعتدلين
- استعدادات رب الجنود الصهيوني والأمريكان وتحالف الخونة العرب ...
- فلسطين بين الصهيونية واليهودية --
- ستراتجية رب الجنود الصهيوني الامبريالي في الهيمنة على الشرق ...
- سبي اليهود مؤامرة عنصرية ذات أهداف قومية
- احترزوا من أكاذيب رب الجنود والمسيح وأنبيائهما
- العرب من رعاة الغنم الى رعاة الصهاينة
- تهديدات رب الجنود الصهيوني لملوك مملكة داوود
- سبي اليهود مؤامرة صهيونية كلدانية
- تهديدات سياسية صهيونية للمسبيين اليهود
- جرائم رب الجنود الصهيوني في توفة ووادي ابن هنوم في أورشليم
- الاعتدال اليهودي الرافض للتزمت الصهيوني
- التحريف السياسي الصهيوني لسبت اليهود
- الصراع السياسي بين يهوه وبين الرب على ارض الميعاد
- رد على مقالة كامل علي -- النسيء
- جرائم رب الجنود الصهيوني بالفلسطينيين
- العقاب الجماعي تشريع رب الجنود الصهيوني
- الصهاينة قطيع غنم الرب الممجد في أورشليم
- السلام الإسرائيلي تركيع شعوب المنطقة لرب الجنود


المزيد.....




- ترفض تكريم شهداء الجيش والشرطة.. الإدارات التعليمية لا تعترف ...
- بعد ساعات من وفاة محمد مرسي... السعودية تشن هجوما عنيفا على ...
- الخارجية السعودية: جماعة الإخوان تنظيم إرهابي يضر بالإسلام و ...
- باسم يوسف لـCNN: خذلنا السودانيين والغرب يهتم ببيع أسلحته
- قبيل الوفاة.. الأمن سعى لمساومة مرسي وقيادات الإخوان بسجن ال ...
- بعيد وفاة مرسي.. السعودية تعيد اتهام الإخوان بـ-الإرهاب-
- هذا زمن الامراض السارية والمعدية والعياذ بالله من الفايروسات ...
- بعد ساعات من وفاة محمد مرسي.. الخارجية السعودية: الإخوان الم ...
- توقيف -داعشي- كان يعد لاستهداف إحدى الكنائس أو الحسينيات في ...
- دفن الرئيس المصري السابق محمد مرسي في مقبرة مرشدي جماعة الإخ ...


المزيد.....

- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق
- المعتزلة أو فرسان العقلانية في الحضارة الاسلامية / غازي الصوراني
- الجزء الأول من كتاب: ( دعنا نتخيل : حوارا حدث بين النبى محمد ... / أحمد صبحى منصور


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - طلعت خيري - ذرائع الانتقام الصهيوني من العالم