أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المشرق العربي - حسين حسن العنزي - الطائفية مرض العضال المزمن














المزيد.....

الطائفية مرض العضال المزمن


حسين حسن العنزي

الحوار المتمدن-العدد: 6118 - 2019 / 1 / 18 - 00:05
المحور: اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المشرق العربي
    


الطائفية مرض العضال المزمن.
الدكتور حسين حسن العنزي
وضعت الطائفية بلدان الشرق الأوسط في غرفة الأنعاش ويستمر المثقفيين في الصعقات الكهربائية بين الحين والىخر لأستعادة مجتمعات هذه البلدان عافيتها وشدتها في الوطن العربي لكثرة ما فيه من طوائف فضلاً عن الخلافات السياسية المستمرة فيما بين بلدان هذا الوطن. وقد عملت هذه الطائفية حجرة عثر أمام التقدم والتحرر، وساهمت في تقسيم مجتمعات الوطن العربي وتناحرهم . وهذا التعصب الطائفي من المؤكد خطة وضعت لتحقيق أهداف سياسية وأجتماعية ، ولم يكن للدين منها نصيب. حيث أن جميع الأديان قائمة على العدل وامحبة والتفاهم ...الخ. وقد عملت هذه الأفكار الطائفية على تحوير الحقائق وتزوير التاريخ وتشويه الحاضر وتدمير المستقبل . إذ أصبح الوطن العربي بيئة مناسبة لتفشي هذا المرض (العضال) المزمن. واليوم تقوم الكثير من المؤسسات الحكومية المتمثلة بالجامعات والمراكز الثقافية من جهة والمؤسسات غير الحكومية متمثلة بمنظمات المجتمع المدني وغيرها على شرح وتوضيح الديانا والعقائد من أجل العيش المشترك. فلا ينفع في هذا المجال ألا التفهم وأحترام الرأي والرأي الآخر والحوار الهادئ والهادف. ففي العراق مثلاً هنالك تعصب طائفي ومذهبي من أجل التنافس على السيادة والفوز بالوظائف العليا وغيرها.
هذه الأمور من المستحيل أن تبني وطناً . فأن خصوصية الطائفة والمذهب تنشأ التباعد بين المواطنين في وطن يمتلك طوائف متعددة. وكلما تنشأ وتتطور هذا المرض فانه ينمو على يد من يدعي الأيمان والعرفات بأحكام الله من أجل دفع المواطنين إلى العزلة المذهبية. لذلك من الحلول المناسبة هي الحوار البناء وأحترام الأنسان وفصل الدين عن الدنيا وأحترام الرأي الآخر. وبالرغم من ذلك تبقى النار تحت الرماد تهدد الوطن العربي بأكمله.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,561,623,153
- المكتبة في أوغاريت
- العدل والظلم في معطيات الأديان الوضعية
- الموروث الوطني ودوره في تنمية الانتماء الوطني


المزيد.....




- قراران لمصر بعد -قيادة- محمد رمضان لطائرة إلى موسم الرياض في ...
- السعودية تنوي تأجيل الطرح العام الأولي لأرامكو للاكتتاب لضما ...
- تركيا ستعلق عمليتها العسكرية في شمال سوريا شرط انسحاب القوات ...
- السعودية تنوي تأجيل الطرح العام الأولي لأرامكو للاكتتاب لضما ...
- إطلاق صواريخ -كاليبر- من الفرقاطة -الأدميرال غورشكوف-...فيدي ...
- بوتين يفتح -الحقيبة النووية-
- بعد ضريبة -واتساب-.. راغب علامة يوجه رسالة لـ-فطاحلة- لبنان ...
- قصف على محيط بلدة رأس العين شمالي سوريا بعد ساعات من إعلان ه ...
- بعد تعليق عملية -نبع السلام-.. حمد بن جاسم ينتقد موقف الجامع ...
- صحيفة أمريكية تتحدث عن -سلاح يوم القيامة الحقيقي-


المزيد.....

- مقالات إلى سميرة (8) في المسألة الإسلامية / ياسين الحاج صالح
- ثلاث مشكلات في مفهوم الدولة / ياسين الحاج صالح
- العرب التعليم الديني والمستقبل / منذر علي
- الدين والتجربة الشخصية: شهادة / ياسين الحاج صالح
- المناضلون الأوفياء للوطن والمحترفون ل (اللا وطنية) من أجل ال ... / محمد الحنفي
- سورية واليسار الأنتي امبريالي الغربي / ياسين الحاج صالح
- ما بعد الاستعمار؟ ما بعد الاستبداد؟ أم ما بعد الديمقراطية؟ / ياسين الحاج صالح
- كتاب فتاوى تقدمية للناصر خشيني تقديم د صفوت حاتم / الناصر خشيني
- اكتوبر عظيم المجد / سعيد مضيه
- الديمقراطية في النظم السياسية العربية (ملاحظات حول منهجية ال ... / محمد عادل زكي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المشرق العربي - حسين حسن العنزي - الطائفية مرض العضال المزمن