أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - كان ياما كان














المزيد.....

كان ياما كان


شعوب محمود علي

الحوار المتمدن-العدد: 6117 - 2019 / 1 / 17 - 08:13
المحور: الادب والفن
    


(وكان ياما كان)

أبحرت منذ كانت الأحلام
تراود الأيّام
على شفير الوطن الجريح
وفوق هذا الورق الصقيل
عوالمي تدور
ما بين عصر الظلمات وعصور النور
سفينتي طفت على الصخور
وردّد الجمهور
نشيد بغداد الذي يعانق الدهور
تحت المصابيح
وتحت شجر الإيمان
سمعت الحان المزامير
ومن يرتل القرآن
قبيل أن يقدم القربان
في الوطن المغرق
بالأحزان
هنا على الأسوار مرّ ديدبان الوطن المهان
وألف قارون هنا مدان
خلف مرايا ذلك الشيطان
يحمل تحت أبطه الأوثان
من خالص الإبريز والفضّة ما خبّأه القبطان
في سفن القرصان
ساعة غطّى الليل
مواقع الفرسان
فرّ المغنّي تحت جنح الليل والدخان
وكان ياما كان
في آخر الزمان
نسيج عنكبوت
يغطّي ما وراءه نوافذ البيوت
في ليلة مقمرة حمراء
هناك في مجمّع الخضراء
وفي غد ستطرح الأسماء
واللص يا بغداد
يغوص في تلّ من القمامة
موارياً وجهه للقيامة
2
رأيت تلك الحيّة الرقطاء
ساعة يعلو الناي
إشارة للرقص
في المسرح الجوّال
تحت المظلّات غداة يهبط المطر
وتعرض الصور
عن النجوم وعن البقر
هناك في الوجود
لم ينتهي الوقود
وسكّة القطار تمتد لما وراء غيب الغيب
3
القلب والشراع والجسد
سفينة أبحر فيها ليل هذا الليل
حتى زوايا هذه المدينة
فتارة ألقي شباكي فوق سطح النهر
لا سمكاً صدت
ولا لؤلأ
لا محار
وضمرت ما عندي من أسرار
وفرّت الأفكار
مثل العصافير خلال الليل والنهار
وعدت ذاك الجسد الهارب
دار بقرب القبر

























كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,391,179,321
- خواطر الصباح
- اقلًّب طرفي
- (كنّا نباهي بالفرات)
- الاكتواء
- الطريد ولذع النار
- يشب الحرف في القرطاس
- ما يهمس البهلول
- النهر ولمعان الصدف
- نفثات من تحت الرماد
- الحلم والهفوات
- الكتابة فوق الرمل
- مرّت قوافل أيّامي
- الشارع العريض والفوانيس
- افول نجم لامع في سماء الوطن
- من قبل أن أعلن رفض الرفض
- الالوان وحدائق العصر
- آمنت صار الكفر بالقيم
- أنا والبحر
- أصوات غناء أسمع
- الفارس وصهيل الجواد


المزيد.....




- مجلس الحكومة يصادق على مشروع تعديل مدونة المحاكم المالية
- الخلفي: الحكومة حريصة على إيجاد حل لملف طلبة كليات الطب والص ...
- البام .. قرارات مزلزلة ومتابعات قضائية في الطريق
- فنان باكستاني يناهض العنصرية والصور النمطية عن المهاجرين
- بوريطة يستقبل وزيرا تشاديا حاملا رسالة إلى جلالة الملك
- غرافيتي الغضب... فنانات سودانيات يروين الثورة بلوحاتهن
- آبل تقرر الدخول في سباق الأوسكار العام القادم
- الحكومة المغربية تعبر عن رفضها -الشديد- لمحاولات الانتقاص من ...
- الحكومة المغربية تعبر عن رفضها -الشديد- لمحاولات الانتقاص من ...
- سعاد حسني: لمحة عن السندريلا في ذكرى وفاتها


المزيد.....

- مسرحيات (برنارد شو) توجهات لتوعية الإنسان / فواد الكنجي
- الملاكم / معتز نادر
- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - كان ياما كان