أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - مارينا سوريال - لااخجل من احبائى..مارجريت














المزيد.....

لااخجل من احبائى..مارجريت


مارينا سوريال

الحوار المتمدن-العدد: 6110 - 2019 / 1 / 10 - 09:53
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
    


يطرق بابى استمع اليه وادعى عدم فعلى..
يمكث ينتظرنى قبل ان ارفع اخر اصبع لى وتتوقف نقراتى على الحاسوب ..
ازفر يتنفس فى ارتياح يسالنى اذا هل انتهيت الان؟ ابتسم دون ان اجيب ..
سيستغرق الامر منا اشهر فى المراجعة واعاده الكتابة للاجزاء اعلم اننا سنتحدث عنها كثيرا ..ي
ريدون كتاب مغامرات معلومات تشويق دون الافراط فى ذكر امر العلاقات الحميمة يخشى ان يتحول لكتاب مبتذل يتحدث عن النقاء..
اخذ المخطوط الاولى منذ اسبوع انتظر رسالة على هاتفى يخبرنى كيف صار الامر معه هل تم القبول ام الرفض..
انتابنى هاجس الرفض كثيرا كم سيطلبون من حذف كيف سارفض أعبر عن نفسى تلك حياتى اوقاتى لايمكن خذفها اما القبول بها كلها او رفضها بالكامل
لن اتنازل لاجل غروركم..تجهزت لكل الكلمات التى سأنطق بها وجه وهو مخيب الامال بى ..
وجه ابى وهو ينظر لى تلك النظرات التى اكرهها وجه امى يطالعنى فى المساء تسألنى
ماذا فعلت بنفسك يا فتاة لما كل هذا لاعناد والعبث ضيعت عملك وسط الطلا ب كان هذا يحفظ لك حياة محترمة قم بتدميرها الان ستبقين وحيدة الى الابد .
.لا اصرخ فى الليل تزداد الهواجس افكر فى ايهم سيطالب بحذفه الغجرية ام اندريا ام انت اوليفيا ولن اقبل بهذا..
مر الوقت ببطء فى النهاية رن الهاتف فى البداية لم اسمعه من شده خوفى توقفت انفاسى قبل ان اتمالكها
وافتح الهاتف يخبرنى انه قادم فى الطريق صوته يطمئننى سنتناقش اذا هناك مجال للحديث..
اعلم ان الامر مرعب فليس الامر كالكتابة عن قصة خيالية تختبئين من خلفها بل انت تتحدثين عن حياتك الحقيقة هكذا
علانية امام الجميع تستمعين الى الكلمات الجارحة والجيدة يصبح للكل رايا خاصا فى الامر وتتعايشين مع ذلك خوفى ان اسقط اوليفيا وعليه الثبات ..مارجريت





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,359,917,429
- توقفى عن اتباع الماضى..مارجريت
- هل تظنين الامر سهلا..اوليفيا
- العرض الكبير..سوزوران
- عدلك مفقود..كلودى
- هل نجد عالما اخر عادلا ..كلودى
- اؤمن بالعدل ..اندريا
- السعادة ..نهاية النفق ..وفاء
- بداية..مارجريت
- ارقص من جديد.. سوزوران
- وجدت كل ما حصل لى فى الايام السابقة وكأنه حلم..اوليفيا
- ربما خطأى اننى احببت الكتب باكرا..امل
- هل يجوز ان ابدأ الان...سوزوران
- كتب اثرت فى حياتى..رحيق العمر جلال امين
- الهواجس والخوف نوبات قلقى هى عدوى..اوليفيا
- الفرار من جديد..سوزوران
- الخوف من الخسارة..مارجو
- على الطريق السريع ..اوليفيا
- نساء معطوبات ..سوزوران
- العودة حيث البدء..سوزوران
- الرضا حيث رحلت..مارجو


المزيد.....




- تعرف على البرلمان الذي تحظى فيه النساء بأكبر تمثيل مقارنة بأ ...
- تعرف على البرلمان الذي تحظى فيه النساء بأكبر تمثيل مقارنة بأ ...
- الشخير يرتبط بمرض خبيث لدى النساء!
- هل تستحوز النساء قريبا على الحياة السياسية في استراليا؟
- في البرلمان النيوزيلندي مغتصب يطارد النساء!
- مغتصب يطارد النساء داخل البرلمان النيوزيلندي
- ترامب يرشح امرأة لتولي قيادة القوات الجوية الأمريكية
- مغتصب يطارد النساء في أروقة البرلمان النيوزيلندي!
- بالفيديو... لاعب مصري سابق يكشف عن راقصة عرضت عليه الزواج وا ...
- الرضاعة? ?الطبيعية? ?تحمي? ?النساء? ?من? ?أمراض? ?القلب? ?


المزيد.....

- وثيقة:في تنظير قمع المرأة: العمل المنزلي واضطهاد النساء / شارون سميث
- رحله المرأة من التقديس الى التبخيس / هشام حتاته
- النسوية الدستورية: مؤسّسات الحركة النسائية في إيران – مر ... / عباس علي موسى
- المقاربة النسوية لدراسة الرجولة حالة نوال السعداوي / عزة شرارة بيضون
- كيف أصبحت النسوية تخدم الرأسمالية وكيف نستعيدها / نانسي فريجر
- الجزءالأول (محطات من تاريخ الحركة النسائية في العراق ودور را ... / خانم زهدي
- حول مسألة النسوية الراديكالية والنساء ك-طبقة- مسحوقة / سارة سالم
- طريقة استعمار النيوليبرالية للنسوية، وسبل المواجهة / كاثرين روتنبرغ
- -النوع الاجتماعي و النسوية في المجتمع المغربي - - الواقع وال ... / فاطمة إبورك
- النسوية واليسار / وضحى الهويمل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - مارينا سوريال - لااخجل من احبائى..مارجريت