أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حيدر سالم - البوح














المزيد.....

البوح


حيدر سالم

الحوار المتمدن-العدد: 6109 - 2019 / 1 / 9 - 21:01
المحور: الادب والفن
    


البوح

ترى لماذا يستجدي الناس باحزانهم على الفيسبوك ، وأخص منهم الادباء !

قد لاتكون الرغبة في البوح الا شكلا من أشكال التوثيق الذي عرفه جنسنا على جدران الكهوف ، و الصخور في الصحاري ، وشتى الضروب التي ابتدعتها ايدينا في تدوين انبهارنا . في جدران الفيسبوك اليوم نجد ذات البوح الذي تركه الاسلاف فوق جدران الكهوف ، السؤال الحقيقي : هو لماذا تلك الرغبة الجامحة للبوح ؟ .

في الحياة الطبيعية للموجودات الارضية فهي تبحث كل حياتها سواء سنوات طويلة ، أم أيام معدودة كما في الصحراء ؛ عن تكاثرها ، وقد لا تكون حاجة البوح تلك الا هي ذاتها تلك الحاجة في التناسل ، محاولة إكمال مسيرة جسدية لا رادع لها .

كل ماتغير هو أن الجدار الان أصبح وهميا أكثر من سابقه ، وكأننا كلما تقدمنا نربط أنفسنا في الوهم ، ونتشبث بتلك الاوهام التي تغذي حيواتنا .

مالذي يجنيه الانسان من البوح ، إنه يكسب تعاطف الاخرين ، أقول يكسب تعاطفا ، أي جزءا غير محسوس منهم
مالذي يجنيه الانسان من الصمت ، إنه يكسب نفسه

يكرر إبراهيم الكوني أن الصحراء هي الرمز الوجودي للانسان لانها رحلة عجيبة ، في مكان لاتتوفر فيه شروط المكان ! ، الا يحق لنا أن نضيف أنها الرمز الحقيقي لانها تضع الانسان أمام ضرورة الصمت ؟





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,164,275,081
- لماذا لا نقرأ إبراهيم الكوني ؟
- الايقاع و محمد عبد الوهاب / الجزء الاخير
- المحلن المنسي / عبد العظيم عبد الحق
- ماركس بدون فيسبوك
- لايكات بدون حدود
- الشهد و الدموع مرة أخرى ، و للأبد
- الايقاع و محمد عبد الوهاب / الجزء الثاني
- الايقاع و محمد عبد الوهاب / الجزء الاول
- كافكا ليس كابوسياً
- أرصفة مريدي - قصة قصيرة
- مقطع من قصة ( ن ) / قصة طويلة
- أسير مريدي - قصة قصيرة
- حسناء مريدي - قصى قصيرة
- حسناء مريدي - قصة قصيرة
- الثياب الرثة تقلقكم
- المتفوقون بالعمل !
- طالبُ المُستنصرية الأخير - نص
- حنا مينه قاصاً
- سكّان الأزقة الكافكوية ، سعدي عباس العبد أنموذجا
- إبتسامة هاربة - قصة قصيرة


المزيد.....




- خالد يوسف يردّ على الحملة -الممنهجة- و-المستميتة- لتشويهه
- الدكتورة غادة عبد الرحيم توقع كتابها -سوبر مامي.. كيف تبنين ...
- قصة (أنت البطل) ومحمد صلاح في معرض الكتاب للتوعية ضد المخدر ...
- القاهرة: انطلاق عروض -شجر الدر- يومي 24، 25 يناير الجاري
- بعد احتلال الأرض.. إسرائيل تسطو على الثقافة العربية
- على طريق الأوسكار.. -الكتاب الأخضر- يفوز بجائزة هامة!
- ميج.. مصرية تنشر ثقافة اليابان ويتابعها 7 ملايين على يوتيوب ...
- صدر حديثا كتاب -أوراق القضية 805.. مقتل الأنبا إبيفانيوس- ل ...
- مديرة معهد الأفلام السويدية -اتمنى ايجاد حلول للحد من انتقال ...
- تعزيز علاقات التعاون البرلماني محور مباحثات المالكي مع رئيس ...


المزيد.....

- عريان السيد خلف : الشاعرية المكتملة في الشعر الشعبي العراقي ... / خيرالله سعيد
- عصيرُ الحصرم ( سيرة أُخرى ): 71 / دلور ميقري
- حكايات الشهيد / دكتور وليد برهام
- رغيف العاشقين / كريمة بنت المكي
- مفهوم القصة القصيرة / محمد بلقائد أمايور
- القضايا الفكرية في مسرحيات مصطفى محمود / سماح خميس أبو الخير
- دراسات في شعر جواد الحطاب - اكليل موسيقى نموذجا / د. خالدة خليل
- خرائط الشتات / رواية / محمد عبد حسن
- الطوفان وقصص أخرى / محمد عبد حسن
- التحليل الروائي للقرآن الكريم - سورة الأنعام - سورة الأعراف ... / عبد الباقي يوسف


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حيدر سالم - البوح