أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - حسين عجيب - رسالة مفتوحة إلى ( ة / س )














المزيد.....

رسالة مفتوحة إلى ( ة / س )


حسين عجيب

الحوار المتمدن-العدد: 6104 - 2019 / 1 / 4 - 12:10
المحور: العولمة وتطورات العالم المعاصر
    


المغالطة عتبتها تواطؤ وذروتها تصعيد !؟

المفارقة تختلف عن المغالطة ، الأولى تقارب الموضوعية والثانية تمثل التوجه الإنساني .
هذا النص صادم بطبيعته ، وليس بقرار مسبق ، هو نتيجة البحوث السابقة وخلاصتها .
الشخصية الفردية بين التفكك والتكامل ....
في الاتجاه الخارجي والموضوعي :
1 _ مشكلة الشعور والفكر ، نموذج كتاب السر ومغالطة التواطؤ
2 _ مشكلة الفكر والكلام ، نموذج العالم والفيلسوف وجدل القطبين
3 _ مشكلة الكلام والاعتقاد ، نموذج كتابتي أيضا كتابة فرناندو بيسوا
4 _ مشكلة الاعتقاد والسلوك ، ....النموذج كيفما نظرت
السلوك مزدوج بطبيعته ، مزيج من الشعور والاعتقاد .
في الاتجاه الداخلي والفردي :
1 _مشكلة الشعور والتقدير الذاتي ، ...
2 _ مشكلة التقدير الذاتي والإرادة الحرة ، ...
3 _ مشكلة الإرادة الحرة والعادات الانفعالية ، ...
4 _ مشكلة العادات والأفعال الارادية ، بدلالة الثقة بالنفس ( مقلوب الغرور ) ...
من جهة مقابلة ، أحد دوافع السلوك المحورية تحددها " درجة الثقة بالنفس " .
لا اعرف إن كنت ، سأجد الوقت الكافي مع الاهتمام لمناقشة الأفكار السابقة !
سأعترف ...
بدأ اليأس يكبر ويتعمق ، من الكتابة والثقافة والمعرفة .
نعم ،
بل أكثر من اليأس ، شعور عميق بالمرارة .
لم أحصل خلال حياتي _ بطولها وعرضها _ على عشر ما استحقه .
لم أعد أحتمل قلة الاحترام _ العداء خلف ستار المجاملة أو تصنع اللامبالاة _ التي أتلقاها .
حدث تواطؤ من الوسط الثقافي السوري ضدي ، عدة مرات سابقا .
قضية منعي من السفر سنة 2008 ليست مسألة تافهة وعابرة ...
بل ، تجاوز الأمر الحدود كلها ، اتهمني بعضهم وبحضوري أنني لفقت القضية !!!
أشعر ....بالاحباط واليأس
هذه البلاد جثة متعفنة قبل ولادتي ، وحياتي كلها وأنا على باب الستين مثال صارخ .
أعتذر ،
كان يجب أن أكتب ذلك .
....
ما أكتبه ، بنسبة كبيرة منه وتتجاوز الثلث ، جديد تماما على الفكر العالمي وعلى المعرفة العلمية بالتزامن .
اتجاه الزمن من المستقبل إلى الحاضر ، ...باتجاه الماضي ، هذا اكتشافي ، والدلائل لا تحصى على صحة الفكرة ( القانون ) !؟
علم الفلك الحالي ، بمعظمه حفريات اثرية ، أو هو نوع من السلفية العلمية .
ما نراه من النجوم والمجرات صورة حدثت وتغيرت منذ ملايين السنين .
بعبارة أوضح ، نحن ننظر إلى ماضي الكون البعيد ، ونجهل تماما اليس مستقبله بل حاضره .
وهذا الواقع الموضوعي ، الجهل المتبادل ، لو وجدت كواكب ذكية مثل الأرض مثلا ، سيكون موقفهم شبه طبق الأصل لموقفنا ( المعرفي ) .... لن تصل رسائل علماء الفضاء قبل ملايين السنين القادمة !
....
ما علاقة ذلك بالحب والشعور والمغالطة والمصداقية ؟
علاقة مباشرة ، وأقرب من توقعاتك....
هل حياتك الشخصية _ أكلمك أنت الآن _ سعيدة ؟
هل تقترب من حالة انشغال البال المزمن ( قلق وضجر ) أم العكس ...تقدير ذاتي جيد ورضا عن حياتك... إلى اليوم وثقة وشغف بالقادم ؟
أعرف أكثر منك جوابك .
منذ 2012 أعيش تجربة جديدة ، قد يشاركني فيها بعض الرهبان البوذيين وغيرهم ، أقصد خبرة وتجربة الإرادة الحرة .
لكن ، بثقة وبتقدير علمي _ وموضوعي _ لا يوجد مستوى اعلى مما أختبره بمعرفة المئات ، بل الألوف ...
قبل أكثر من ربع قرن وفي أشباه العزلة كتبت عبارة ، لم يلتفت إليها احد ... حتى اليوم !؟
" هل من المعقول أنني وحدي الذي يرى "
....
الصدفة والسبب ، مثل وجهي العملة الواحدة ، لا وجود مفرد لأحدها .
هذا ما عجز عن فهمه ، جميع من سبقني .
والفكرة الأكثر أهمية الحاضر المزدوج : كل لحظة ينقسم إلى اتجاهين ...
....
أعتذر ، أرجو أن تتخيل_ ي نفسك مكاني ...
اكتشفت قانون الزمن ، وهو أكثر أهمية من الجاذبية ، منذ أكثر من سنة ،
وحللت قضية السبب والصدفة ، بشكل بسيط وتجريبي ....
ويعرف كل شخص يقرأ ويكتب بالعربية ، وفوق متوسط الحساسية والذكاء _ لو كنت مكانه لهللت لاكتشافه وكانه ابني أو اخي أو حبيبي ....
لقد صرفت من مالي الشخصي ، المتواضع جدا وبمعرفة الجميع ، على نشر وترويج الأفكار الجديدة ( التحويلية ) ....مثل فن الحب والاصغاء ل أريك فروم والعادات السبع لستيفن كوفي والخوف إلى متى سوزان جيفرز والرجل من المريخ والنساء من الزهرة لجون غراي ...
بالمقابل في الأدب ... بيسوا والاطمأنينة ، شيمبورسكا والنهاية والبداية ...صحراء التتار ، والبحيرة ، والجزيرة ، وجبل الروح ...
تعبت
إذا كان اللهو موجودا
وأختلف تماما مع باسكال ، نسبة وجوه تعادل تماما العكس ، ...
هو من عليه ان يعتذر مني ... أنا حسين عجيب
وربما لا أستطيع مسامحته .
التسامح والمسؤولية وجهان لعملة واحدة .
الحب والتسامح والإرادة الحرة ....متلازمة مثل الحياة والزمن .
وفي هذه النقطة خطأ اينشتاين الجوهري ، الجدلية الحقيقية بين الحياة والزمن ، بينما المكان حيادي ، مع المادة أو الطاقة .
....
أعتذر
أحيانا يفيض الكيل
غدا قد يكون أجمل
وقد يكون
الكابوس
وأسوأ من توقعاتك .
....





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,329,262,979
- المغالطة الذاتية النموذجية _ مغالطة باسكال
- الحب هو المشكلة وحلها بالتزامن
- معجزة الحب 2
- الحب مغالطة أيضا
- معجزة الحب
- الصدفة والنسخة الأخيرة
- المصدر الواقعي والموضوعي للصدفة
- طبيعة الزمن _ الشيئ أو الموضوع الذي تقيسه الساعة
- عندما بكى نيتشه للمرة الثالثة
- احترام داروين ( مع تحية ل ايمان مرسال )
- احترام داروين _ احترام العقل أيضا
- عندما بكى نيتشه تتمة
- عندما بكى نيتشه
- من هو برنار ليفي
- نقد الأعداء مديح ، والعكس صحيح أيضا
- علاقة السبب والصدفة _ خلاصة
- فن التفكير...2
- فن التفكير
- الفكر العلمي الجديد _ المتجدد 2
- الفكر العلمي الجديد 1


المزيد.....




- -هجمات وشتائم- لرجل أعمال إماراتي بعد دعوة للسلام مع إسرائيل ...
- بعد يومين على نتائج استفتاء تعديلات الدستور.. السيسي يمدد حا ...
- -Intel- تطلق مجموعة من معالجات الجيل التاسع المتطورة
- إنفجار جديد في سريلانكا دون إصابات
- شاهد: لص جشع يرتكب خطأ يكشف هويته
- دراسة سويسرية: لحية الرجل تحوي على جرائيم أكثر من فراء الكلا ...
- السيسي يفرض حالة الطوارئ مجددا في مصر لمدة ثلاثة أشهر
- إنفجار جديد في سريلانكا دون إصابات
- شاهد: لص جشع يرتكب خطأ يكشف هويته
- مسلمو سريلانكا يخشون حملات الإنتقام بعد هجمات عيد الفصح الدا ...


المزيد.....

- ما ورد في صحاح مسيلمة / صالح جبار خلفاوي
- أحاديث العولمة (2) .. “مجدي عبدالهادي” : الدعاوى الليبرالية ... / مجدى عبد الهادى
- أسلحة كاتمة لحروب ناعمة أو كيف يقع الشخص في عبودية الروح / ميشال يمّين
- الصراع حول العولمة..تناقضات التقدم والرجعية في توسّع رأس الم ... / مجدى عبد الهادى
- البريكاريات الطبقة المسحوقة في حقبة الليبرالية الجديدة / سعيد مضيه
- البعد الاجتماعي للعولمة و تاثيراتها على الاسرة الجزائرية / مهدي مكاوي
- مفهوم الامبريالية من عصر الاستعمار العسكري الى العولمة / دكتور الهادي التيمومي
- الاقتصاد السياسي للملابس المستعملة / مصطفى مجدي الجمال
- ثقافة العولمة و عولمة الثقافة / سمير امين و برهان غليون
- كتاب اقتصاد الأزمات: في الاقتصاد السياسي لرأس المال المُعولم ... / حسن عطا الرضيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - حسين عجيب - رسالة مفتوحة إلى ( ة / س )