أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - مهدي سعد - التغيير يبدأ بإصلاح المؤسسة الدينية














المزيد.....

التغيير يبدأ بإصلاح المؤسسة الدينية


مهدي سعد

الحوار المتمدن-العدد: 6104 - 2019 / 1 / 4 - 00:42
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


يدور نقاش حيوي وهام بين القوى التقدمية الدرزية المعارضة لنهج القيادات التقليدية حول آليات العمل المطلوب إتباعها من أجل تغيير الوضع القائم داخل الطائفة الدرزية، ولا شك أن قيام هذه القوى بتحرك عملي أصبح مطلبًا ملحًا في ظل الأوضاع المزرية التي وصلت إليها الطائفة تحت مظلة الزعامة الدينية والسياسية التي فشلت في أدائها على كافة المستويات.

أعتقد أن الفرصة أصبحت مواتية للقوى التقدمية لكي تأخذ زمام المبادرة على ضوء الاستياء العارم في الشارع الدرزي من الأسلوب الاستبدادي الذي تدار به شؤون الطائفة من قبل فئة متسلطة نصبت نفسها وكيلة على مصالح الدروز، ولقد بات من الضروري أن تنطلق هذه القوى إلى العمل الميداني من خلال مشروع تنويري يساهم في وقف عجلة التدهور الحاصل في المجتمع الدرزي.

الخطوة الأولى التي يجب القيام بها هي تأسيس إطار وحدوي تتمثل فيه كافة القوى التي تؤمن بالتغيير، ويكون هذا الإطار بمثابة هيئة تنسيق يتم من خلالها التداول في القضايا التي يتوجب معالجتها، ومن المؤكد أن العمل المشترك بين هذه القوى سيعطي زخمًا إيجابيًا من شأنه أن يترك أثرًا طيبًا لدى شريحة واسعة من الطائفة التي تتوق لخلق واقع أفضل.

المطلوب من هذه القوى أن تشكل ضغطًا على المؤسسة الدينية يفرض عليها إجراء إصلاح جذري في هيكلها وبنيتها، وذلك عبر إدخال شخصيات دينية ودنيوية تتمتع بثقل شعبي واجتماعي إلى دائرة صنع القرار داخل هذه المؤسسة، الأمر الذي سيساهم في الحد من هيمنة المؤسسة الإسرائيلية على قرارات وتوجهات الهيئة الدينية التي يجب أن تكون بعيدة عن الأهواء السياسية.

مما لا شك فيه أن إصلاح المؤسسة الدينية هو الركيزة الأساسية للتغيير المطلوب وبدونه لن نتقدم خطوة واحدة إلى الأمام، فهذه المؤسسة تعتبر الهيئة العليا في الطائفة الدرزية وتسيطر على العديد من الموارد التي تعود ملكيتها للوقف الدرزي، ومن المهم أن تكون أبوابها مفتوحة لكافة شرائح المجتمع وليست حكرًا على فئة دون غيرها.

التغيير يتطلب منا جميعًا تقديم تنازلات في سبيل تحقيق الهدف المنشود، ولقد آن الأوان للمبادرة إلى عقد لقاء تشاوري تشارك فيه مختلف القوى التقدمية من أجل التباحث في سبل إخراج الأفكار المطروحة إلى حيز التنفيذ، فالأوضاع لم تعد تحتمل المزيد من المماطلة والتسويف، وملقاة على عاتقنا مهمة إنقاذ الطائفة من المصير المجهول الذي تسير إليه، مما يحتم علينا الوقوف وقفة رجل واحد لكي نتمكن من الوصول إلى الغاية التي نبتغيها.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,396,789,924
- حول مقولة إخلاص الدروز للدولة
- المؤسسة الدينية الدرزية سقطت أخلاقيًا وفقدت شرعيتها
- عشرة أسباب تجعلني مؤيدا لقانون القومية
- نحو مشروع تنويري في مواجهة المشروع التجهيلي
- الاعتداء على الشيخ إسعيد ستاوي كشف الوجه الحقيقي للرجعية الد ...
- عيد ميلاد الوزيرة في بيت الشيخ!!!
- حول قانون -اليوم الوطني للطائفة الدرزية-
- أورن حزان يمثل الوجه الحقيقي للمؤسسة الإسرائيلية
- عهد التميمي... الطفلة الفلسطينية التي أرعبت الاحتلال الإسرائ ...
- سلطان باشا الأطرش حاضر بقوة رغم غيابه
- كيف نجحت المؤسسة الإسرائيلية في نزع الدروز من سياقهم التاريخ ...
- عدم خوض الجبهة معركة الرئاسة قرار صائب
- الدروز في إسرائيل والتماهي بالمتسلط
- الرجعية الدرزية وتزوير التاريخ
- بلدية شفاعمرو غائبة عن هموم مواطنيها
- عدم تفعيل المركز الثقافي جريمة نكراء بحق أهالي شفاعمرو
- الوطنية الحقيقية لا تكتمل إلا بمقارعة الرجعية
- أحياء شفاعمرو تنتظر حلولا لمشاكلها
- حول أصل الدروز وعروبتهم
- حل الأزمة الشفاعمرية على الطريقة اللبنانية


المزيد.....




- السفارة الأمريكية: بومبيو بحث مع الإمارات سبل التصدي للخطر ا ...
- الاميرة ريما بنت بندر تغرد عن زيارة بومبيو للسعودية
- رجال حول بن سلمان.. من هم؟ وكيف تم اختيارهم؟
- مصر... مصرع 3 وإصابة 13 إثر انفجار في مزرعة
- اليمن... مقتل قيادي و4 عناصر من -القاعدة- بغارات غربي البيضا ...
- هروب -ملك الكوكايين- الإيطالي من سجن في أوروغواي
- إيران.. عقوبات ضد خامنئي وحشد في الخليج
- الاستخبارات الأمريكية: كيم غير مستعد للتخلي عن برنامجه النوو ...
- بنس: لن نتساهل مع التهديدات الإيرانية
-  دراسة.. القهوة تحرق دهون الجسم


المزيد.....

- الصراع على إفريقيا / حامد فضل الله
- وثائق المؤتمر الثالث للنهج الديمقراطي /
- الرؤية السياسية للحزب الاشتراكى المصرى / الحزب الاشتراكى المصرى
- في العربية والدارجة والتحوّل الجنسي الهوياتي / محمد بودهان
- في الأمازيغية والنزعة الأمازيغوفوبية / محمد بودهان
- في حراك الريف / محمد بودهان
- قضايا مغربية / محمد بودهان
- في الهوية الأمازيغية للمغرب / محمد بودهان
- الظهير البربري: حقيقة أم أسطورة؟ / محمد بودهان
- قلت عنها وقالت مريم رجوي / نورة طاع الله


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - مهدي سعد - التغيير يبدأ بإصلاح المؤسسة الدينية