أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - روني علي - سفن تحمل أشرعة من الحلم














المزيد.....

سفن تحمل أشرعة من الحلم


روني علي

الحوار المتمدن-العدد: 6101 - 2019 / 1 / 1 - 21:22
المحور: الادب والفن
    



هل سمعتم برجل لا يحلم
هل قرأتم عن رجل
يعتاش على أحلام ..
مضت .. ولم تفقس بيوضها
هو جاري .. وربما أنا أو أنت
كلما حلم ..
كانت مصيبته جرحا إضافيا
كلما بنى كوخا لأحلامه
أنهار سقف بيته
فوق ابتسامته
وغالبا .. التهم جعبته المتخمة
بالحب .. بأصيص الأقحوان وبالوطن
وكان القرار .. ألا يحلم
فالحلم عدو الحالمين
في وطن
يستفيق على نعيق البوم
وينام على صراخ نسوة
يغتصبن في أحضان أزواجهن

هل سمعتم بامرأة لا تحلم
بنت كفت عن اقتناء خرزات البخت
ربما كانت في بيتك
ربما كانت شريكة سرير
تهتز قوائمه كلما ..
أطلقت الجدران من ثقوب التأمل
نحيب التاريخ
امرأة .. حبلت أكثر من مرة
فأجهضت .. وكان الجنين مشوها
مزيجا من دمها المهدور
في قيعان طناجر النشوة
وبقايا من شهوة مغتالة
أفرغت في برك آسنة
فتاة .. سقطت في أول امتحان للقبلة
فكانت في فوهة سيل
تصارع الجريان من أفواه مفتوحة
وتسكن موتا سريريا
في مصب .. كان أفواها مفتوحة

في الزنزانة .. رجل يحلم
في المطبخ .. امرأة تحلم
في العراء ..
غرف متراصة في أزقة شوارع منسية
تعوي من ضربات الحلم
والحلم .. مجاديف ثورة
تضرب عباب البحار
لتطلق من بين أمواجها
نوارس .. هاجرت أشرعة سفن
كانت .. تحمل بضائع من الحلم
قبل .. أن تضع المولودة وليدها
على شواطئ
كانت .. منصة خطاب بن الوليد
كانت .. مرساة ملحمة كولومبوس
وكانت .. خلجانا
تلتهم النوارس
كلما أطلق الشرق ..
من بيارق .. طلع البدر علينا
أغنية ..
الحب .. حليب الأطفال في أحضان الموت

١/١/٢٠١٩





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,565,347,480
- نبضات الاشتياق
- حوار في نهاية لا نهاية لها
- غمامة صيفية الهوى
- نفحات أحزان في شتاء بارد
- قيود من النار
- حديث تحت وسادة مبللة
- نبضات ملتهبة
- عكازة قصيدة منكسرة
- صفحة من خمسة أحرف
- عواء الليل
- صورة مشوهة الملامح
- مخاض آلام قيد التسجيل
- مرافعة مجانية
- أغنية من أحمر الشفاه
- عداد من الطلقات
- أوتاد من براعم الانتظار
- تؤلمني الذكرى .. حين أتذكر
- ميلاد سنة كبيسة
- شوط في آخر المسار
- حفلة في قعر البحار


المزيد.....




- ترامب محق بخصوص روما القديمة.. فهل تعيد أميركا أخطاء الجمهور ...
- -جريمة على ضفاف النيل-.. أحدث الأفلام العالمية المصورة في مص ...
- منع فيلم أمريكي في الصين بسبب لقطات عن بروس لي
- تونس... 22 دولة تشارك في الدورة الثانية للملتقى الدولي لأفلا ...
- هذا جدول أعمال الاجتماع الثاني لحكومة العثماني المعدلة
- جبهة البوليساريو تصف السعداني بـ-العميل المغربي-!
- أمزازي لأحداث أنفو: 1? من الأقسام فقط يفوق عدد تلاميذها الـ4 ...
- الشبيبة الاستقلالية تنتخب كاتبا عاما جديدا
- حوار.. المالكي يكشف رؤيته للخطاب الملكي ومستقبل العلاقة بين ...
- بالفيديو... فتيات وموسيقى صاخبة في سجن يتحول إلى -ملهى ليلي- ...


المزيد.....

- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - روني علي - سفن تحمل أشرعة من الحلم