أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - طارق المهدوي - أسرع هزائم العرب في أقصر حروبهم














المزيد.....

أسرع هزائم العرب في أقصر حروبهم


طارق المهدوي

الحوار المتمدن-العدد: 6101 - 2019 / 1 / 1 - 14:17
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


أسرع هزائم العرب في أقصر حروبهم
طارق المهدوي
1- في سنة 1698 اتسعت المستعمرات العُمانية لتشمل فيما شملته زنجبار الواقعة غرب المحيط الهندي على مسافة حوالي أربعة آلاف كيلو متر عن الحدود البرية لعُمان الآسيوية وحوالي مائة كيلو متر عن الحدود البرية لتنجانيقا الأفريقية حيث تتكون زنجبار من جزيرتي أنجوجا وبمبا اللتان تبلغ مساحتهما معاً أكثر من عشرة آلاف كيلو متر مربع ويسكنهما أكثر من مليون شخص.
2- في سنة 1744 آل حكم عُمان إلى عائلة البوسعيدي بتمدد سلطة والي صحار أحمد بن سعيد البوسعيدي لتشمل كل الأراضي العُمانية عقب طرده للمحتلين الفرس إلا أن مقاومة أحمد لأطماع الفرس وأطماع منافسيه في الجزيرة العربية مثل آل سعود وآل قاسم ومنافسيه داخل عُمان مثل آل يعرب تمت عبر استعانته ببريطانيا التي أقامت شركتها الاستعمارية المعروفة باسم شركة الهند الشرقية في عهده أول فرع عربي ليصبح مدير الفرع تدريجياً هو الحاكم الفعلي لعُمان.
3- في سنة 1800 أعلنت بريطانيا رسمياً احتلالها لعُمان مع كل مشتملاتها بما فيها زنجبار وقامت بإدارتها من خلال مندوبها في مسقط الذي تطور من مدير فرع شركة الهند الشرقية إلى الوكيل البريطاني سنة 1800 إلى القنصل البريطاني سنة 1891 إلى الحاكم العسكري البريطاني سنة 1949 إلى أن تم الجلاء سنة 1971 في ظل استمرار حكم عائلة البوسعيدي لعُمان حتى اليوم.
4- في سنة 1856 وعقب وفاة السلطان العُماني سعيد البوسعيدي نجحت وزارة المستعمرات البريطانية في الدس التآمري بين أبنائه الذين خلفوه بأسلوب فرق تسد البريطاني الاستعماري المعروف مما أسفر عن التفرقة بين الأبناء فأصبح ابنه ثويني سلطاناً على الأراضي العمانية وأصبح ابنه ماجد سلطاناً على زنجبار مع توريث كل منهما الحكم لأبنائه من بعده بمعزل عن الآخر ولتتعامل وزارة المستعمرات البريطانية مع كل فريق من الفريقين على حدا.
5- في سنة 1844 قامت الإمبراطورية الألمانية باحتلال تنجانيقا المتاخمة لزنجبار وفي سنة 1890 وقعت بريطانيا مع المانيا اتفاقية هليجولاند التي اعترفت فيها بريطانيا بحق مرور السفن الألمانية عبر قناة كييل وصولاً إلى بحر الشمال وبسيادة المانيا على تنجانيقا مقابل اعتراف المانيا بسيادة بريطانيا على زنجبار.
6- في يوم 25/8/1896 توفى حمد البوسعيدي سلطان زنجبار فخلفه ابن عمه خالد التابع لألمانيا على عكس رغبة بريطانيا في أن يخلفه ابن عمه حمود التابع لها فأرسلت في اليوم التالي الموافق 26/8/1896 إنذاراً لخالد بالتنحي طوعاً عن السلطنة لصالح حمود كيلا تجبره على ذلك فرفض خالد الإنذار وجهز جيشاً من ثلاثة آلاف مقاتل عربي وهندي مسلم لمقاومة الغزو البريطاني الوشيك.
7- في اليوم التالي الموافق 27/8/1896 قامت قوات البحرية البريطانية بغزو زنجبار حيث وقعت أقصر حروب التاريخ وهي الحرب التي شهدت أسرع هزيمة للعرب على امتداد تاريخهم فقد أسفر فارق التسليح لصالح بريطانيا عن مصرع وإصابة خمسمائة من المقاومين فاضطر خالد بعد نصف ساعة فقط من بدء القتال إلى إعلان استسلامه وتنحيه عن سلطنة تولاها لمدة يومين فقط ثم هرب عبر القنصلية الألمانية إلى دار السلام عاصمة تنجانيقا.
8- عين البريطانيون على رأس السلطنة تابعهم حمود الذي قام هو وأبناؤه من بعده برد الجميل لبريطانيا التي طورت استعمارها لزنجبار فأصبحت تديرها عبر حاكمها العسكري سنة 1913 ثم استولت على المستعمرة الألمانية تنجانيقا سنة 1916 أثناء الحرب العالمية الأولى بين الدولتين واستمرت تنجانيقا وزنجبار كمستعمرات بريطانية حتى استقلال تنجانيقا سنة 1961 ثم استقلال زنجبار سنة 1963.
9- في سنة 1963 وبمجرد خروج المستعمرين البريطانيين من زنجبار ثار الزنجباريون الأفارقة على حكم البوسعيديين العُمانيين لبلادهم فأطاحوا بهم وقتلوا حوالي خمسة عشر ألف عربي وهندي مسلم وألغوا السلطنة ليقيموا على أنقاضها نظاماً جمهورياً برئاسة عبيد كرومي الذي أبرم في يوم 24/4/1964 مع رئيس تنجانيقا جوليوس نيريري اتفاقية الوحدة الاندماجية بين البلدين تحت اسم تنزانيا.
طارق المهدوي





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,363,757,778
- قاتل سميرة مليان...من وكيف ولماذا؟
- الرمال المتحركة من أفغانستان إلى السودان
- قرن من الثورات والثورات المضادة والثورات العائدة في فرنسا
- من الملفات المسمومة للعائلة الملكية المصرية
- بعض المحطات التاريخية للفاشية التركية
- فيما يختلف الإسلاميون عن المسلمين؟
- الإسلاميون ليسوا بمسلمين (2)
- وإذا الموؤودة سئلت بأي ذنب قتلت
- سبحة عدنان خاشقجي
- الإسلاميون ليسوا بمسلمين
- أمريكا شيكا بيكا (الدلالات والمدلولات)
- أمريكا شيكا بيكا (الحكاية الكاملة)
- أمريكا شيكا بيكا (5)
- أمريكا شيكا بيكا (4)
- أمريكا شيكا بيكا (3)
- أمريكا شيكا بيكا (2)
- أمريكا شيكا بيكا (1)
- عن العصابات التي تهدد الدول التي تديرها العصابات
- تلامس معي من فضلك
- إيه يابلاد ياغريبة...عدوة واللا حبيبة


المزيد.....




- الأوروبيون يصوتون لانتخاب برلمانهم وسط توقع صعود الأحزاب الم ...
- واشنطن تجد من يحفظ ماء وجهها في فنزويلا
- نصيحة أمريكية للصين بشأن التيبت
- هجوم بطائرة مسيرة يستهدف مرابض طائرات حربية في السعودية
- فرنسا تنتخب ممثليها في البرلمان الأوروبي اليوم
- أغلى المدن للقاءات الرومانسية
- حفتر: ما تحدث عنه سلامة ويريده خصومنا لن يحدث ما دمت حيا
- لبنان يقبل وساطة واشنطن في ترسيم الحدود مع إسرائيل بشروطه
- ترامب وآبي يلعبان الغولف
- نواب إيرانيون يطالبون خامنئي بإجراءات ضد -إساءة- التلفزيون ل ...


المزيد.....

- ملكيه الأرض فى القرن الثامن عشر على ضوء مشاهدات علماء الحملة ... / سعيد العليمى
- إملشيل، الذاكرة الجماعية / باسو وجبور، لحسن ايت الفقيه
- أوراق في الاستشراق / عبد الكريم بولعيون
- إشكالية الخطاب وأبعاده التداولية في التراث العربي واللسانيات ... / زهير عزيز
- سلسلة وثائق من الشرق الادنى القديم(1): القوائم الملكية والتا ... / د. اسامة عدنان يحيى
- التجذر بدل الاقتلاع عند سيمون فايل / زهير الخويلدي
- كتاب الدولة السودانية : النشأة والخصائص / تاج السر عثمان
- العقل الفلسفي بين التكوين والبنية / زهير الخويلدي
- اساطير التوراه واسطورة الاناجيل / هشام حتاته
- اللسانيات التوليدية من النموذج ما قبل المعيار إلى البرنامج ا ... / مصطفى غلفان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - طارق المهدوي - أسرع هزائم العرب في أقصر حروبهم