أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - صالح الشقباوي - الى الرئيس ابو مازن














المزيد.....

الى الرئيس ابو مازن


صالح الشقباوي

الحوار المتمدن-العدد: 6090 - 2018 / 12 / 21 - 17:08
المحور: القضية الفلسطينية
    


الى الرئيس ابو مازن
الى اعضاء اللجنة التنفيذية
الى ابناء شعبي الفلسطيني
الى كل احرار العالم

تحية فلسطين

اؤمن كما يؤمن الشعب الفلسطيني ..اننا شركاء في الدم وشركاء في المصير ، وبالتالي شركاء في الحلم والوطن.
ويا سيادة الرئيس ، كنت انتظر من سيادتكم ان تمنحوني وساما لما احمل من شهادات علمية وعسكرية ترفع رأس فلسطين ..لم انتظر ان اعاقب واحول للتقاعد الاجباري عن عمر يصل 47 سنة ...كنت انتظر ان اكافئ وان اخدم وطني وثورتي بعلمي وشهاداتي ..فانا درست في بلغاريا في مدرسة فاسيل ليفسكي وتحصلت على درجة ممتاز ، وللعلم كان اللواء حازم عطالله احد افراد هذه الدورة ..كما وحصلت على دورة للقيادة والاركان من شرشال وحصلت عل المرتبة الاولى على المتربصين الاجانب من دفعتي ..كما وتحصلت على دكتوراه فلسفة ..واحضر للدكتوراه في علم الاجتماع السياسي ..كما انني عضو في اتحاد الكتاب الفلسطيني .ولي نشاطات اكاديمية وبحوث وحصص تلفزيونية .
لم اتصور سيادة الرئيس ان احال على التقاعد الاجباري بتوصية من اللجنة التنفيذية ...ايعقل ذلك ..ولماذا ؟
هل خنت ..هل سرقت ..هل...تخليت عن وطني ؟؟
لا اعلم الاسباب..والمنطلقات التي اعتمدت عليها اللجنة التنفيذية الموقرة في احالتي على التقاعد ...كيف يا سيادة الاخ الرئيس يتم ذلك الاحجاف والظلم بحق حملة الشهادات العلمية العليا ..هل اتممنا مشوارنا الوطني وطوينا اسفلر تحررنا ؟ ..هل أوصلنا فكرتنا الى المعقول الوطني ؟ هل انتهينا من رحلة صراعنا واقمنا دولتنا ..وحتى لو افترضت ذلك ..اليس الدولة بحاجة الى علم وفكر وعقول .....
اليست بحاجة الى كفاءات عسكرية واكاديمية تحرس الوطن والدولة بعيون البصر والبصيرة





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,364,694,883
- ماذا بقي من فتح
- الصهيونية فلسطين اسرائيل
- ماذا يحدث في فرنسا
- التاريخ الشقباوي محكيا
- فتح من المنفى الى الوطن الى المنفى
- تأمر الخوان على الرئيس عبد الناصر يحاكي تآمر حماس على الرئيس ...
- كيمياء العلاقة الفلسطينية الجزائرية ٤
- الحياة فلسفة
- ياسر عرفات وسيميولوجية التناص..الثورة اسلوبا للتغير
- المصالحة الفلسطينية مستحيل ايديولوجي
- حماس تمارس في غزة نزعة الانفصال عن فلسطين
- لماذا يريد الفلسطيني دولة
- قراءة اولية فلسفيةللعهد القديم
- ترامب يتراجع ويحتضن حل الدولتين.
- لماذا ترفض حماس ان تكون مع الرئيس ابو مازن
- عندما نكون مع الرئيس ابو مازن نكون مع ديمومتنا الفلسطينية
- الحقوق الوطنية الفلسطينية
- الرئيس ابو مازن في رحلة الكينونة ضد العدم
- حماس وثلاثون عاما مضت
- لاهوتية ترامب ونبوءة زكريا


المزيد.....




- قطر: تلقينا دعوة من السعودية لحضور القمتين الخليجية والعربية ...
- ترامب يلتقي الإمبراطور الياباني الجديد -ناروهيتو- (فيديو)
- في هذه المدينة ستحصل على عمل فوري
- ضحية عنف إلكتروني: لم ينصفني القضاء
- قرار جديد من السعودية بشأن قمتى مكة
- الأميركيون يحيون -يوم الذكرى-
- ترامب أول زعيم أجنبي يلتقي ناروهيتو
- سر وجود مدير مكتب البشير في زيارة حميدتي للسعودية
- السيسي يعلق على فوز الزمالك بالكونفدرالية الأفريقية
- البرهان يختتم زيارته الرسمية للإمارات


المزيد.....

- كتاب - أزمة المشروع الوطني الفلسطيني / نايف حواتمة
- كتاب -اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام- / غازي الصوراني
- حركة حماس والكيانية الفلسطينية المستقلة / فهد سليمان
- في راهنية الفكر السياسي للجبهة الديمقراطية.. / فهد سليمان
- فلسفة المواجهة وراء القضبان / محمودفنون
- مخيم شاتيلا - الجراح والكفاح / محمود عبدالله كلّم
- فلسفة المواجهة وراء القضبان / محمود فنون
- المملكة المنسية: تاريخ مملكة إسرئيل في ضوء علم الآثار(1) / محمود الصباغ
- قطاع غزة.. التغيرات الاجتماعية الاقتصادية / غازي الصوراني
- الفاتيكان و الحركة الصهيونية: الصراع على فلسطين / محمود الصباغ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - صالح الشقباوي - الى الرئيس ابو مازن