أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القومية , المسالة القومية , حقوق الاقليات و حق تقرير المصير - على عجيل منهل - التميز العنصرى فى العراق- ضد اصحاب البشرة السوداء- خطوة مهمة فى محاربته -














المزيد.....

التميز العنصرى فى العراق- ضد اصحاب البشرة السوداء- خطوة مهمة فى محاربته -


على عجيل منهل

الحوار المتمدن-العدد: 6087 - 2018 / 12 / 18 - 17:02
المحور: القومية , المسالة القومية , حقوق الاقليات و حق تقرير المصير
    


بيان للأمم المتحدة-جاء فيه- إن اللجنة الدولية المختصة قامت بمتابعة التزامات الدول حول اتفاقية مناهضة التمييز العنصري بعد جلسات عدة عقدتها في مقر مجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة في جنيف، حيث تكلل عنها اصدار اول وثيقة دولية في توصياتها للحكومة العراقية تقر بوجود تمييز عنصري ضد السود في العراق وتعترف بحقهم في المساواة مع ابناء بلدهم في ان يمثلوا سياسيا وان يكون لهم حظوظهم في التعيينات اسوة بباقي شرائح المجتمع.
ومن بين القرارات التي تتضمنها الوثيقة، توصيات دولية بحث الحكومة العراقية على محاربة كل اشكال التمييز العنصري ضد مواطنيها من ذوي الاصول الافريقية اي السود العراقيين.--
ويعيش معظم أصحاب البشرة السوداء في أطراف وضواحي مدينة البصرة، وتشير الإحصائيات غير الرسمية إلى أن عددهم يصل إلى 400 ألف نسمة، وذلك في ظل عدم وجود إحصاء رسمي.
وينحدر أصول السود في العراق إلى ما وراء الصحراء الإفريقية الكبرى، وتشير الدراسات التاريخية إلى أن الموجة الأولى منهم وصلت إلى البلاد في مطلع القرن السابع الميلادي.-


مفوضية حقوق الإنسان في العراق، -إقرار أممي بوجود "تمييز عنصري" ضد السود بالعراق

-الامم المتحدة -أقرت بوجود "تمييز عنصري" ضد أصحاب البشرة السوداء في البلاد، كما طالبت الحكومة بالاعتراف بحقوقهم في التمثيل السياسي.
جاء ذلك في بيان لعضو المفوضية، علي البياتي، الذي قال إن "اللجنة الدولية المختصة قامت بمتابعة التزامات الدول حول اتفاقية مناهضة التمييز العنصري بعد جلسات عدة عقدتها في مقر مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في جنيف، حيث تكلل عنها إصدار أول وثيقة دولية تتضمن توصياتها للحكومة العراقية".
أن "التوصيات أقرت بوجود تمييز عنصري ضد السود في العراق وتعترف بحقهم في المساواة مع أبناء بلدهم في أن يمثلوا سياسياً وأن يكون لهم حظوظهم في التعيينات أسوة بباقي شرائح المجتمع"
و- أن "الحكومة العراقية باتت ملزمة وخلال مدة أقصاها 4 سنوات بتنفيذ ماورد في الوثيقة من قرارات".
وا- أن "الوثيقة التي أصدرتها الأمم المتحدة تعد نصراً إنسانياً وتتويجاً لجهود المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق التي بذلتها من أجل الوصول إلى هذه النتيجة المشرفة، والتي ستكون مثابة انطلاقة رائدة في هذا المجال".--
ولا يوجد في العراق ما يمنع هذه الفئة من الترشح والانتخاب وممارسة كافة حقوقهم السياسية في البلاد، غير أنهم يطالبون بتخصيص عدد من المقاعد لهم في البرلمان "كوتة".
ومنح قانون الانتخابات العراقي، الأقليات الدينية والسياسية بالبلاد 9 مقاعد في البرلمان، من أصل 329، موزعة 5 مقاعد للمسيحيين، ومقعد واحد لكل من الصابئة والكورد الإزيدين والفيليين والشبك.‎ -
أن التمييز بين البشر بسبب العرق أو اللون أو الأصل الاثني يشكل عقبة تعترض العلاقات الودية والسلمية بين الأمم وواقعا من شأنه تعكير السلم والأمن بين الشعوب والإخلال بالوئام بين أشخاص يعيشون جنبا إلي جنب حتى في داخل الدولة الواحدة،-
ان - هذا القرار- مهم جدا- للعراق الجديد -ويجب ان تصدر الحكومة العراقية توضيحا له- بانها لاتمارس اى تميز ضد اصحاب البشرة السوداء فى جنوب البلاد - وتصدر القوانيين والتعليمات المناسبة لنيلهم حقوقهم السياسية والاجتماعية والاقتصادية -





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,470,794,811
- عذر افبح من - فعل - السفير الايرانى فى بغداد -
- من قطع- رأس الحسين- الى قطع رأس الخاشقجى - سيادة البربريه فى ...
- شهيد الكلمة-. مع سيد الشهداء حمزة-”.نتعاطف معها ونتضامن - اي ...
- تقرير البصرة - البائس -ليس الا مجرد كلام
- فى علاوى الحلة - مكتب رئيس الوزراء الجديد -عادل عبد المهدى
- الإخفاء القسري ظاهرة عربية بامتياز! جمال خاشقجى- نموذجا
- حمودى المطيرى- لماذا قتل فى بغداد ؟إلى متى يا عراق-
- نقفور -هارون الرشيد - ترامب - الملك سلمان
- منحت --جائزة نوبل --للسلام للناشطة العراقية- الايزيدية، نادي ...
- الإعلامي السعودي، جمال خاشقجي، بعد توجهه لمقر قنصلية بلاده - ...
- ابراهيم الجعفرى يقول -ان - بغداد ستبقى قبة العالم كما وصفها ...
- جامعة بغداد مركز علمى مهم لتطوير البلاد فى كل المجالات
- استهداف المرأةالعراقيه واغتيال البارزات اجتماعيا وسياسيا امر ...
- كاظم فرهود --نجم باهى - فى تاريخ العراق الحديث
- العراق -اكثر البلدان اكتئابا- مو حزن لكن حزين -لماذا -وكيف ؟
- البرلمان العراقى -بين هارون الرشيد والمأمون- ومشكلة المياه ا ...
- قضاء كويسنجق- بمحافظة اربيل -لماذا يتعرض -للقصف -من قبل ايرا ...
- أبو نواس - الحسن بن هانئ- لماذا -تقطع -اصابعه فى بغداد
- اعادة الجنسية ليهود العراق والاعتراف بحقوهم -خطوة فى الطريق ...
- الصغير جلال والكبير حيدر العبادى


المزيد.....




- لرفضها بيع جزيرة غرينلاند.. ترامب يؤجل زيارته للدانمارك
- مجلس الأمن يعقد جلسة لبحث خطط واشنطن تطوير أنواع مختلفة من ا ...
- أستراليا تعلن الانضمام إلى التحالف الذي تقوده أمريكا لحماية ...
- انفجارات ضخمة تهز مخازن أسلحة للحشد الشعبي في العراق
- رئيس وزراء إيطاليا يستقيل ويتهم وزير الداخلية بالانقلاب على ...
- الشرطة الألمانية تدفع بـ1000 ضابط لإغلاق موقعا إلكترونيا
- بومبيو: أمريكا ستتحرك إذا سلمت الناقلة الإيرانية النفط إلى س ...
- الجيش الليبي: سلاح الجو يستهدف عدة مواقع في العاصمة طرابلس
- قدم في تل أبيب وأخرى في طهران.. مع من تتحالف الإمارات؟
- واشنطن توافق على مبيعات -إف 16- لتايوان رغم احتجاج بكين


المزيد.....

- كراس كوارث ومآسي أتباع الديانات والمذاهب الأخرى في العراق / كاظم حبيب
- التطبيع يسري في دمك / د. عادل سمارة
- كتاب كيف نفذ النظام الإسلاموي فصل جنوب السودان؟ / تاج السر عثمان
- كتاب الجذور التاريخية للتهميش في السودان / تاج السر عثمان
- تأثيل في تنمية الماركسية-اللينينية لمسائل القومية والوطنية و ... / المنصور جعفر
- محن وكوارث المكونات الدينية والمذهبية في ظل النظم الاستبدادي ... / كاظم حبيب
- هـل انتهى حق الشعوب في تقرير مصيرها بمجرد خروج الاستعمار ؟ / محمد الحنفي
- حق تقرير المصير الاطار السياسي و النظري والقانون الدولي / كاوه محمود
- الصهيونية ٬ الاضطهاد القومي والعنصرية / موشه ماحوفر
- مفهوم المركز والهامش : نظرة نقدية.. / تاج السر عثمان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القومية , المسالة القومية , حقوق الاقليات و حق تقرير المصير - على عجيل منهل - التميز العنصرى فى العراق- ضد اصحاب البشرة السوداء- خطوة مهمة فى محاربته -