أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - حيدر حسين سويري - السفرة المدرسية














المزيد.....

السفرة المدرسية


حيدر حسين سويري

الحوار المتمدن-العدد: 6087 - 2018 / 12 / 18 - 02:06
المحور: التربية والتعليم والبحث العلمي
    


تُعد الرحلات المدرسية، أسلوباً ذكياً من الأساليب التشويقية التي ينتهجها بعض الأساتذة، وتعتبر ذات طابعٍ ممتعٍ ومنعشٍ للطلاب، تأخذهم ولو بشكلٍ مؤقتٍ من جانب الدراسة الجدي بواجباته وامتحاناته ومواعيده، إلى أجواء أكثر فرحاً وإشراقاً، فالرتابة والروتين هما من أكثر ما يكره الطلاب بخصوص المدرسة، وتتنوع الرحلات فمنها:
1- الرحلاتٍ ترفيهيةً: مثل تلك التي ينظمها الأساتذة إلى الطبيعة مثل رؤية الأنهار والجبال والسهول، بهدف السباحة والاستمتاع بالأجواء الطبيعية الساحرة والخلابة.
2- الرحلات التعليمية الثقافية: للاطلاع على المناطق الأثرية، مثل زيارة الأبنية والأعمدة القديمة كزيارة المناطق التاريخية أو إلى المتاحف التي تضم آثاراً لأقوامٍ سابقين وحضاراتٍ قديمةً، وإلى المكتبات الضخمة التي تحتوي على كل أنواع المعارف والعلوم والأدب والفكر وغيرها، وإلى الصروح العلمية المهمة مثل الجامعات العريقة ذات الباع الطويل في مجال التعليم والثقافة، وتتبع بعض المدارس هذا الأسلوب كي تعطي تلاميذها الفرصة لاختيار تخصصاتٍ جامعية مناسبة لهم في المستقبل.
3- الرحلات القريبة من المدرسة من حيث المسافة: وينظمها المعلمون لتطبيق ما تعلّمه الطالب على أرض الواقع، مثل تلك المواد العلمية التي تتناول موضوع النباتات على سبيل المثال، بالإضافة إلى كونها مصدراً لتجديد النشاط والحيوية، وفاصلاً من الدراسة للمرح وتحسين النفسية، والتخلص من الجمود الذي يحيط بالمواد المختلفة بالنسبة للطلاب.
يُحضّر الطلاب ملابسهم الخاصة وزوادتهم وحاجياتهم قبل موعد الرحلة المدرسية، وينطلقون في أغلب الحالات في حافلاتٍ كبيرة يتواجد معلمٌ أو اثنان في الحافلة الواحدة، ويغنون الأغاني المختلفة، ويضحكون ويمرحون، ويطلقون النكات المختلفة، وغيرها من السلوكيات السعيدة الأخرى.
الخروج في سفرة مدرسية من أكثر الأشياء التي تُجدد طاقة القلب، وتُعطي للحياة نكهة التجدد والانطلاق لدى طلبتنا الاعزاء، ولأن السفرة المدرسية تعطيهم دافعاً إضافياً للمضي في تحقيق أهدافهم بنفس حماسة البداية، لذا تقيم المدرسة سفرة مدرسية واحدة على الأقل كل فصل دراسي. فلماذا أختفت هذه السفرات؟! بل لماذا تمتنع إدارات المدارس وبحجج واهية عن أقامة هذه السفرات؟! بل لماذا تُحارب المدارس المعلمين الذين يصرون على أقامة مثل هذه السفرات؟! إنها الدولة العميقة أيها السادة، التي تعمل ليل نهار بمعاول ومجاريف، للقضاء نهائياً على التعليم، من خلال إدارات فاشلة، لا تستطيع قيادة نفسها فكيف لها أن تقود مدرسة؟!
بقي شئ...
بعد أختفاء مادتي الفنية والرياضة من المدارس الابتدائية نهائياً، يتم الآن القضاء على وجود أي نوع من السفرات المدرسية والقادم أسوء، ألا لعن الله القائمين على ذلك.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,612,780,361
- حكايات أبي (أبي يرد نظرية القزويني)
- الإعمار يا عمار
- القاضي راضي، والشعب فعل ماضي!
- الإستكانةُ تُورثُ المهانة
- الذهاب إلى المدرسة
- رحلة في قطار الأربعين
- حكيمٌ ولكن بعد الحدث!
- فشل الوزارة بسبب سوء الإدارة
- أول الغيث قطرة وآخر الحكومة سطرة
- في مجلس الشهيد
- عبد المهدي والإيفاء بالوعود
- الجاني يهنئ الضحية!
- توافقات(تقفيصات) سياسية
- فلسفة الشعائر الحسينية
- دبابيس من حبر24
- نرمين
- الأنظمة السياسية من وجهة نظر إجتماعية
- فوتو شوز!
- لَسنا مثلَكُم فتأملوا
- دبابيس من حبر23


المزيد.....




- -واليس كار- للأخوين قيقة .. أول سيارة تونسية التصميم والمنشأ ...
- انتفاخ المعدة المزعج قد يكون علامة لحالة كامنة وخطيرة!
- بوتين يلخص نتائج العملية العسكرية الروسية في سوريا
- اختتام جلسات بمجلس النواب لمساءلة ترامب
- الكونغرس يطالب بتحرك أممي ضد -حزب الله-
- الكرملين يحدد موعد المؤتمر الصحفي السنوي الموسع لبوتين
- بوتين يحدد المهمة الأساسية للصناعات الدفاعية خلال العقد المق ...
- شاهد: مدينة البترا الأثرية بالأردن تحتفل بالسائح المليون هذا ...
- لبنان يحتفل رمزيا بالاستقلال عن الاستعمار ويسعى للخروج من أس ...
- ما وراء ظهور شخصية -الجوكر- في مظاهرات بيروت وبغداد؟


المزيد.....

- مدرس تحت الصفر / إبراهيم أوحسين
- مقترحات غير مسبوقة لحل أزمة التعليم بالمغرب / المصطفى حميمو
- معايير الامن والسلامة المهنية المتقدمة وأساليبها الحديثة / سفيان منذر صالح
- التربية على القيم في المدرسة / محمد الداهي
- أصول التربية : إضاءات نقدية معاصرة / د. علي أسعد وطفة
- التعليم والسلام -الدور الأساسي للنظام التربوي في احلال السلا ... / أمين اسكندر
- استراتيجيات التعلم النشط وتنمية عمليات العلم الأهمية والمعوق ... / ثناء محمد أحمد بن ياسين
- أبستمولوجيا المنهج الما بعد حداثي في السياقات العربية ، إشكا ... / زياد بوزيان
- احذر من الكفر الخفي / حسني البشبيشي
- دليل مواصفات المدققين وضوابط تسمية وإعداد وتكوين فرق التدقيق / حسين سالم مرجين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - حيدر حسين سويري - السفرة المدرسية