أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - سمير زين العابدين - هل حقا لا كهنوت في الإسلام؟














المزيد.....

هل حقا لا كهنوت في الإسلام؟


سمير زين العابدين
(Sameer Zain-elabideen )


الحوار المتمدن-العدد: 6082 - 2018 / 12 / 13 - 05:18
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


تناقض شديد بين "لا كهنوت في الإسلام" وبين واقع نعايشه منذ 1400 عام, بل دعني اقول أن الكهنوت الاسلامي غير المعترف به, هو أشد وطأة من الكهنوت المسيحي أو اليهودي, فحقيقة الأمر أن لديه من القوة والنفوذ والإمكانات ما يفوق أضعاف ما لديهما.

الكهنوت في أبسط تعريفاته هو تجسيد لسلطة فئة بعينها فيما يخص شؤون الدين, فهي تحتكر من هذا المنطلق الحق في تفسير النصوص المقدسة, وفرض فهمها المنغلق لإرادة الإله, ولا تقبل غير هذا الفهم, كما لا تقبل أن يراجعها أو يناقشها صاحب فكر أو رأي أو فهم مختلف.

وكما أن للكهنة في المسيحية واليهودية ظهور خاص يميزهم عن باقي الناس كزي خاص وهيئة محددة مثلا, تجدهم يختلقون أزياءا خاصة ويخرجون بهيئة محددة يطلقون عليها صفة اسلامية رغم أن الاسلام لم يفرض زيا ولا هيئة محددة.

تتجسد شدة توغل هؤلاء الكهنة المسلمين في تجاوزها عمّا هو ديني فقط الي كل شؤون الحياة فتراها تفرض علي المسلم نمطا إخترعته في كل ممارسات حياته لم تترك شيئا لم تطرقه, وتحدد فيه ما يريده الإله والا فأي ممارسة أخري هي مخطأة وتستوجب الحساب.

الأكثر غرابة هو أنهم يضعون أنفسهم في مرتبة قد تفوق النبي ذاته, فهم يصورون بأفعالهم أنفسهم كوكلاء الله علي الأرض المنوطين بالسيطرة ودفع الناس للدين, رغم ما جاء بالقرآن "لست عليهم بوكيل", "لست عليهم بمصيطر", "أفأنت تكره الناس حتي يكونوا مؤمنين".
وكما أهمل كهنة اليهود التوراة واعتمدوا علي التلمود الذي كتبه الأحبار, تجد كهنة الإسلام قد اعتمدوا علي ما أورده الأئمة القدماء واعتبروه ثلاثة أرباع الدين.

ولهذا يقسم هؤلاء الكهنة المجتمع الي علماء بالدين وعامة, في إشارة واضحة الي أن هؤلاء العامة هم أقرب للجهّال, الذين يتوجب سوقهم بواسطة العلماء بلا إرادة حتي ينجون من الهلاك المفترض.

وكما أن للكهنة مراتب إدارية وترتيبات مالية, نجد كهنة الاسلام يترزقون بوظائف مثل المؤذن ومقيم الشعائر والإمام والشيخ والمفتي وكبار العلماء وأساتذة تمولهم الدولة في أحيان, والمتبرعون والمريديون والجماعات الدينية في أحيان, كما أن لهم حصصا محددة في صناديق الذكاة والنذور ... الخ.

الأكثر خطورة في هذا أن هؤلاء الكهنة قد صنعهم الحكام واستفادوا منهم علي مر التاريخ الإسلامي لشرعنة أعمالهم وتوفير الغطاء الديني لتجاوزاتهم, حتي صاروا أمرا واقعا, وحتي راينا الحاكم يرجع اليهم طلبا لتخفيف وطأتهم بعد أن عجت الأرض بالنتائج السلبية لأرائهم وفقههم المدمر, وهم لا يعيرون ذلك اهتماما.





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,321,244,525
- أي استنارة وأي وسطية في الأزهر؟
- الإسلام السياسي
- الفجوة بين الأديان والعلم تزداد إتساعا
- المعركة الخاسرة للأساطير
- الحب.. خطأ لغوي
- المشروع القومي وليس البطل القومي
- بالعقل يا فضيلة الإمام
- الدولة ونظام الحكم والإصلاح مفاهيم تحتاج للتدقيق
- جمهورية مصر المصرية
- شيخ الأزهر لا يرغب في التجديد
- الناس علي دين ملوكهم
- كونوا رجالا بحق
- لتجارة المغشوشة
- تزوير التاريخ
- العبرة لا بعموم اللفظ ولا بخصوص السبب
- كيف أكون نفسي
- الإنسان بين عبودية السيد وعبودية الأديان
- آدم والإنسان ( الجزء الثاني)
- آدم والإنسان ( الجزء الأول )
- لمحات من التاريخ السياسي للأزهر (الجزء الثاني)


المزيد.....




- كنيسة? ?في? ?سوريا? ?شكّلت? ?مصدر? ?إلهام? ?لكاتدرائية? ?نوت ...
- بعد 50 عاما.. الملك محمد السادس يوعز بإجراء انتخابات للهيئا ...
- الصدر يصف السيسي بـ-المتسلط-.. ويهاجم الوهابيين والسلفيين ال ...
- بالصور... قداس -الجمعة العظيمة- في الفاتيكان يسلط الضوء على ...
- باحثون: كنيسة في سوريا شكلت مصدر إلهام لكاتدرائية نوتردام
- شاهد: محاكاة لصلب المسيح في احتفالات الجمعة العظيمة بالفلبين ...
- در الإفتاء غاضبة لإهانة “راسموس بالودان” للمصحف الشريف
- شاهد: محاكاة لصلب المسيح في احتفالات الجمعة العظيمة بالفلبين ...
- طردوه من المسجد وهشموا سيارته... مصلون يهاجمون مساعد البشير ...
- منفذو الهجمات المسلمون يوصمون بـ -الإرهاب- في الإعلام ثلاث م ...


المزيد.....

- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق
- المعتزلة أو فرسان العقلانية في الحضارة الاسلامية / غازي الصوراني
- الجزء الأول من كتاب: ( دعنا نتخيل : حوارا حدث بين النبى محمد ... / أحمد صبحى منصور
- كتاب الإسلام السياسي وتجربته في السودان / تاج السر عثمان
- تطوير الخطاب الدينى واشكاليه الناسخ والمنسوخ / هشام حتاته


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - سمير زين العابدين - هل حقا لا كهنوت في الإسلام؟