أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية - الحزب الشيوعي الفلسطيني - اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الفلسطيني تنعى المناضل الصلب والقائد الفذ سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الفلسطيني والأمين العام السابق للحزب الرفيق الدكتور باسم شقير














المزيد.....

اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الفلسطيني تنعى المناضل الصلب والقائد الفذ سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الفلسطيني والأمين العام السابق للحزب الرفيق الدكتور باسم شقير


الحزب الشيوعي الفلسطيني

الحوار المتمدن-العدد: 6082 - 2018 / 12 / 13 - 02:01
المحور: الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية
    


تنعى اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الفلسطيني لجماهير شعبنا الفلسطيني والعربي وفاة الرفيق الدكتور "باسم مسعود شقير". الذي غادرنا صباح يوم الثلاثاء الموافق 11/12/2018 في مدينة نابلس عن عمر يناهز 75 عاما قضاها مدافعا عن قضايا شعبه بالحرية والاستقلال، ومدافعاً صلبنا عن المبادىء الماركسية اللينينية والذي رفض كل المغريات المالية والمادية والتهديدات الجسدية في سبيل نقاوة الفكر الماركسي اللينيني داخل الحركة الشيوعية في فلسطيني المحتلة. فكان الشيوعي المثل الذي يحتذى به الرفاق والأصدقاء ونال احترام أعدائه قبل احترام أصدقائه ومحبيه، رفيقنا الدكتور باسم شقير الذي ترك ارثا نضاليا وكفاحيا كبيرا، لرفاقه وحزبه، الرفيق طيب الذكر كان له الدور الكبير في مواجهة التيارات التحريفية والانتهازية التي ضربت الحزب عام 1991، غداة انهيار الاتحاد السوفيتي، حيث وقف مع رفاقه المخلصين في وجه قيادة الحزب اليمنية آنذاك، وكان له الدور الأبرز والأكبر في إعادة تأسيس الحزب الشيوعي الفلسطيني وشكل في ذلك الوقت مع رفاقه المخلصين القيادة المركزية المؤقتة للحزب الشيوعي الفلسطيني، والتي استمرت من عام 1991 لغاية عام 1996، حيث تم عقد المؤتمر الاول للحزب وتم انتخاب لجنة مركزية ومكتب سياسي وأمين عام حيث انتخب في ذلك الوقت الرفيق الراحل فضل البورنو أمينا عاما للحزب من قطاع غزة، وتم انتخاب الرفيق الدكتور باسم عضو مكتب سياسي للحزب.

استمرت مسيرة الدكتور باسم الكفاحية ضد المرتدين والتحريفيين وفي نفس الوقت ضد الاحتلال الصهيوني، حيث اعتبر ان الكفاح ضد الاحتلال يجب أن يسير جنبا إلى جنب مع الكفاح ضد التيارات التحريفية والانتهازية، عرف بطيبة قلبه وصدقه واخلاصه، مساعدته للفقراء ، فكانت تسمى عيادة في مدينة نابلس بعيادة الفقراء والمحتاجين، فكانت عيادته مفتوحه لكل الكادحين والعمال وفقراء الفلاحين والمناضلين في أي وقت، وفي العام 2000 وبعد رحيل الامين العام فضل البورنو، تم انتخاب الدكتور باسم بالاجماع أمينا عاما للحزب الشيوعي الفلسطيني، وكانت هذه الفترة من أصعب وأدق الفترات حيث اندلاع انتفاضة الاقصى، واحتدام المواجهة مع المحتل الغاشم، ولكن كل ذلك لم يُثني من عزيمته فقاد الحزب خلال سنوات الانتفاضة رغم كل الصعوبات والمخاطر التي واجهها حتى عام 2008، في هذا التاريخ تم عقد اجتماع موسع لقادة الحزب في المناطق المختلفة وعلى اثرها استقال الدكتور باسم من أمانة الحزب لاعطاء المجال لرفاق جددا وضخ دماء جديدة في قيادة الحزب حيث تم انتخاب الرفيق الدكتور محمود سعادة أمينا عاما للحزب، وفي نفس الوقت تم انتخاب الرفيق الدكتور باسم شقير سكرتيرا للجنة المركزية للحزب الشيوعي الفلسطيني، بقي الدكتور باسم مخلصا في عمله لحزبه ورفاقه، وكان البوصلة والقلب النابض للحزب في المجال الايديولوجي، وهو كان يرى ان التراجع بدأ في المعسكر الاشتراكي من عهد نيكتا خرتشوف "المؤتمر العشرين للحزب الشيوعي السوفيتي"، وكان يقول لقد واكبت تلك الفترة الصعبة وأنا أدرس في ألمانيا الديمقراطية ولاحظت ماذا فعل خرتشوف ونهجه التحريفي في دول المعسكر الاشتراكي.

ومن مآثره العظيمة أنه كان حاضنا للحزب، حيث سخر كل أمكانياته المادية في سبيل الحزب وتمويل أنشطته ورفع راية الشيوعية عاليا، عام 2016، تم انعقاد المؤتمر الثاني العام للحزب ، حيث تم انتخاب لجنة مركزية جديدة ولكن رغم وضع الرفيق الصحي اعاد الرفاق انتخابه مرة أخرى سكرتير للجنة المركزية، وهذا ما اثار تحفظه قائلا يا رفاق نحن بحاجة لدماء شابة، فأصر على ان يكون رفاق من الجيل الشاب والمتطعش للعمل الحزبي أن يشاركوه عمله من أجل نقل خبراته وتراثه لهم وهذا ما كان، حيث ابدع هؤلاء الرفاق الشباب نتيجة التوجيه في قيادة التنظيم الحزبي، حيث توسعت صفوف الحزب كثيرا من عام 2016 لغاية وفاة الرفيق الذي بقي رافعا قلمه حتى الرمق الآخير حيث كان يقول جملته المشهورة الشيوعي لا يتقاعد، والموت هو تقاعد الشيوعي المخلص هكذا كان رفيقنا العظيم لينين وكذلك رفيقنا الصلب ستالين الذين غادرا الحياه وهم يخضون المعارك في سبيل بناء الوطن الاشتراكي والدفاع عن الوطن الاشتراكي.

لك الخلود والمجد يا رفيقنا
يا من زرعت فينا الذود عن المبادىء وعدم المهادنة
يا من كنت صلبا في وجه الانتهازية والتحريفية
أيها الاب والمعلم والمناضل فارقتنا جسدا
لكن أفكارك ومبادئك لا زالت مغروسة في قلوب رفاقك
الذين أقسموا من على قبرك أن يواصلوا الطريق
حتى بلوغ أهدافنا في التحرر والاستقلال
وبناء صرح الاشتراكية العلمية في فلسطين

اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الفلسطيني





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,329,996,231
- بيان صادر عن الحزب الشيوعي الفلسطيني بخصوص مناهج وزارة الترب ...
- مداخلة الحزب الشيوعي الفلسطيني في اللقاء الأممي العشرين للأح ...
- كلمة الأمين العام الدكتور محمود سعادة في الحفل الذي أقيم بمد ...
- صادر عن الحزب الشيوعي الفلسطيني بمناسبة الذكرى السابعة والعش ...
- بيان صادر عن اجتماع اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الفلسطيني/ ...
- بيان حول أوضاع المخيمات داخل فلسطين المحتلة
- بيان صادر عن الحزب الشيوعي الفلسطيني ادانة للمجازر البشعة في ...
- الحزب الشيوعي الفلسطيني يدين المجزرة البشعة التي ارتكبها اره ...
- بيان إقرار قانون القومية العنصري للكيان الصهيوني
- بلاغ عن اجتماع اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الفلسطيني
- بيان بمناسبه الأول من أيار العيد العالمي للعمال
- الحزب الشيوعي الفلسطيني يعلن تضامنه مع نضال الرفاق في الحزب ...
- حول اعلان ترامب نقل السفارة الامريكية لمدينة القدس -العاصمة ...
- مداخلة الحزب الشيوعي الفلسطيني للمؤتمر التاسع عشر للأحزاب ال ...
- بيان صادر عن الحزب الشيوعي الفلسطيني بالذكرى المئوية لوعد بل ...
- بيان حول المصالحة الفلسطينية الامنيات والاهداف
- بيان صادر عن اجتماع اللجنة المركزية حول آخر التطورات في المن ...
- بيان تضامنا مع أبناء شعبنا بالقدس وما يتعرض له الأقصى
- بيان اعلامي صادر عن اجتماع اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الف ...
- بيان بمناسبة الذكرى التاسعة والستين للنكبة


المزيد.....




- التحالف الشعبي ينعي للشعب المصري المستشار الدكتور محمد مسعود ...
- في المؤتمر العام الثامن :فوز سيد عبدالعال رئيسا لحزب التجمع ...
- بنعبد الله يفتتح مقرين جديدين لحزب التقدم والاشتراكية بالعطا ...
- تاريخ الثورة الروسية (ج2): كرنسكي وكورنيلوف/ 2
- بالصور..جريدة الأهالي تنشر نص كلمة رئيس حزب التجمع في الجلسة ...
- اليوم.. حزب التجمع الوطني التقدمي الوحدوي يعقد مؤتمره الثامن ...
- الأول من أيار - يوم العمال العالمي: إتّحدوا!
- اعتصام للتيار النقابي المستقل أمام تعاونية موظفي الدولة دعما ...
- سعد تفقد مستشفى صيدا الحكومي: على وزارة الصحة اتخاذ إجراءات ...
- بيان من المكتب السياسي للحزب الشيوعي السوداني: إلى جماهير شع ...


المزيد.....

- قناديل شيوعية عراقية / الجزءالثاني / خالد حسين سلطان
- الحرب الأهلية الإسبانية والمصير الغامض للمتطوعين الفلسطينيين ... / نعيم ناصر
- حياة شرارة الثائرة الصامتة / خالد حسين سلطان
- ملف صور الشهداء الجزء الاول 250 صورة لشهداء الحركة اليساري ... / خالد حسين سلطان
- قناديل شيوعية عراقية / الجزء الاول / خالد حسين سلطان
- نظرات حول مفهوم مابعد الامبريالية - هارى ماكدوف / سعيد العليمى
- منطق الشهادة و الاستشهاد أو منطق التميز عن الإرهاب و الاستره ... / محمد الحنفي
- تشي غيفارا: الشرارة التي لا تنطفأ / ميكائيل لووي
- وداعاً...ايتها الشيوعية العزيزة ... في وداع فاطمة أحمد إبراه ... / صديق عبد الهادي
- الوفاء للشهداء مصل مضاد للانتهازية..... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية - الحزب الشيوعي الفلسطيني - اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الفلسطيني تنعى المناضل الصلب والقائد الفذ سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الفلسطيني والأمين العام السابق للحزب الرفيق الدكتور باسم شقير