أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - الشارع العريض والفوانيس














المزيد.....

الشارع العريض والفوانيس


شعوب محمود علي

الحوار المتمدن-العدد: 6081 - 2018 / 12 / 12 - 21:27
المحور: الادب والفن
    


الشارع العريض والفوانيس
1
تطايرت أوراق عمري
خطفتها الريح
يا وطني الجريح
غنّا المغنّي قبل ان تحلّق الطيور
وقبل ان يصفّق الجمهور
ولم نر عند عبور الجسر
تلك الفوانيس التي يبعث منها النور
سقطت في المحنة والديجور
لن يمحى عمن ذاكرتي العصفور
قطعت هدا الشارع العريض
بكلّ ما احلم كي احقّق العبور
صوت المغنّي كان في حنجرتي
يغازل الجمهور
في ساحة يضمها
جنح الغراب الأسود المسحور
كنت اغنّي وانا انتظر
علامة
إشارة
يبعث منها النور
2
ارمي على سكون هذا النهر بالحجر
كي اقرأ الدوائر
لكنّما المطر
صبّ على دوائر الأمواج
وضيّع الاثر
فعدت يا حبيبتي بمنتهى الضجر
3
تثاءب الفانوس
في عتمة الليل
وعطّل الناموس
وانتشرت كلّ حراميّة بغداد الى الجلوس
على كراسي الحكم
واندلعت نيرانهم
ظننتهم قوماً من المجوس
يا ايّه الرعاة
من اين جاءت هذه التيوس
4
غنّيت كي ابدّد الضجر
ضيّعت يا حبيبتي بطاقة السفر
وعندما صوّت في الظلام
قطاري العابر للقمر
غطست في بحيرة الافراح
رميت ما في جعبتي الرصاص
وصحت بالسيّاف
هنا على الجسر غداً
ستضرب الاعناق
وعندما جاء بسيف ساعة القصاص
هتفت بالسّاف
نسيت بسط النطع
وعندما هوى بحد السيف
هرعت من فراشي كان الطيف
تنفيس عن هلوسة الجنون
5
لم يبق من صبرك يا ايّوب
في صدري انفجر
ونمت طول الليل
احلم بالتحليق للقمر
في ساعة السحر
6
كانت هنا الاحلام
صندوقي السرّي
وكلّ اوراقي به تنام
مذكّرات الحب للوطن
ما فيها من عشق ومن غرام
7
كنت اغنّي كان يا حبيبتي يأخذني الوهن
لا ارغب الحصول عن ايٍّ من المنن
اكاد ان اسير في الوديان والقنن
وما مررن من صعاب ادفع الثمن
من اجل عيني مالكي وقاتلي
في كلّ ما تمرّ من محن
في ساحة الوطن





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,561,766,075
- افول نجم لامع في سماء الوطن
- افول نجم لامع في سماء الوطن
- من قبل أن أعلن رفض الرفض
- الالوان وحدائق العصر
- آمنت صار الكفر بالقيم
- أنا والبحر
- أصوات غناء أسمع
- الفارس وصهيل الجواد
- ربحت جنوني
- ساعة تنهار التيجان
- مرّت قوافل أيامي
- في كرة الحلم درت
- محمّد ص مصباح ظلمات الوجود
- تركوا الأرض جرداء للمنجل
- من فجر جلجامش
- الارض الجرداء
- تركوا الارض جرداء للمنجل
- من فجر جلجامش
- البحث
- البحث


المزيد.....




- مفاجأة.. العربية ثالث لغة في أستراليا
- بنشعبون يقدم مشروع قانون المالية أمام البرلمان الإثنين
- ترامب يتحدث عن العلاقات الثقافية بين الولايات المتحدة وإيطال ...
- قراران لمصر بعد -قيادة- محمد رمضان لطائرة إلى موسم الرياض في ...
- وزير الثقافة السوداني والسفير المصري يفتتحان أجنحة مصر بمعرض ...
- جلسة مشتركة لمجلسي البرلمان لتقديم مشروع قانون المالية لسنة ...
- مصر.. إلغاء رخصة طيار وسحبها مدى الحياة بسبب -واقعة- الفنان ...
- عقوبة صادمة -مدى الحياة- للطيار الذي سمح للفنان المصري محمد ...
- الياس العماري خارج مجلس جهة طنجة والإعلان عن شغور المنصب
- مشاركة فاعلة للوفد المغربي في اجتماعات الاتحاد البرلماني الد ...


المزيد.....

- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - الشارع العريض والفوانيس