أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد هالي - على خاصية الإنتظار














المزيد.....

على خاصية الإنتظار


محمد هالي
الحوار المتمدن-العدد: 6078 - 2018 / 12 / 9 - 00:49
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


على خاصية الإنتظار
محمد هالي


سمعت اليوم عن فرنسا، عن آخر الأخبار عن رفع المطالب إلى أقصى الاحتمالات: استقالة الرئيس ماكرون ، و الانسحاب من الاتحاد الأوروبي، و أنا أقرأ عن سقف المطالب، و حدود ربيعنا العربي، الذي حصدناه خريفا ، مريضا، لم تنفع معه كل الأدوية، و هتافات شعوبنا، من شرقها الى غربها، فكان حصادنا باهتا ، مريضا بلون الجفاف، و مرض شعوبنا بألم الاستقالات المغشوشة، فر بن علي و ظل البلد على حافة تنوير باهت، استقل مبارك فصعد مبارك جديد، استقل رئيس اليمن السابق صالح على جثث كثيرة و ظل اليمن كما هو، بلون الموت، و الخراب الدائم، الحياة في عالمنا العربي ليست على ما يرام، لا هي تحركت من مكانها، و لا هي اينع فيها الخير، و حين أسمع الآن عن السترات الصفراء، و شكل الاحتجاج الجديد ، و طريقة تسيير الأمور، يبدو لي أن فرنسا كانت دائما بداية إلهام للشعوب الأوروبية ، بلد الثورة البورجوازية الأولى، و هذا الإلهام انتشر في كافة أنحاء اوروبا، بل صار اشعاعا حضاريا عالميا، لم تنفع معه جبروت الإقطاع الغاشم، و لا إباداته القاتلة، استمر الى آخر بقعة في الكون المتغير، الرافض للجمود، فرنسا بلد الكومنة العمالية ، فكان ما كان ، و توقف التاريخ بعجرفة بسمارك، و تحالفاته المميتة ، لكن حافظت فرنسا على جمالها، لون حريتها و ديموقراطيتها ، شعبها مترف على حساب شعوبنا، لأن حكامها الرأسماليين ظلوا يحافظون على توازن العيش على حساب امبريالية القحط التي تغذي جراح شعوبها بجراح شعوبنا، و بعد الأزمات الراهنة ، و الهجوم الرأسمالي الغاشم، لتصل المكتسبات التي تحققت في زخم النضال السابق، أصبح من واجب الشعوب أن تستيقظ من جديد ، و تعلن بلون السترات أن تحالف اليسار و اليمين على السواء لم ترحم الرأسماليين الجدد من الشطط ، و الهجوم على ما كان متحققا ، و الآن أسئلة كثيرة تدور في رأسي، و أنا أتابع ما يجري في فرنسا. هل ستلهم فرنسا باقي الشعوب بدءا من أوروبا الى باقي دول المعمور ؟ هل سيستيقظ اليسار الأوروبي و ينحاز الى صف الصواب؟ هل حركة السترات ستنتقل بألوان سترات أخرى كألوان البدلات التي يرتديها الفرق الرياضية في الملاعب أثناء الكؤوس العالمية؟
و أنا أثق في شعب فرنسا ، رغم الأفق الغير الواضح، فاني أنتظر كل خير قادم من هناك، كم من الوقت سيستغرق، و كم من ضحايا و كم من جثث، و كم من معتقلين ،و كم و كم .... ؟ فإن بلد الكومونة سينتج جيلا جديدا، لن يرضى الا بما هو حق، و بما هو عادل، و أنا أترقب ، و أنتظر، أقول: هنيئا لشعب فرنسا ،وهنيئا لما هو منتظر، و هنيئًا للأجيال القادمة بما هو قادم.
محمد هالي





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,101,384,054
- مكر التاريخ و خداعه
- هايكو 2
- هايكو
- باريس
- أنا و حنظلة
- حوارية ليل بين الضفتين
- أنا و الشمعة
- الحرية
- أنا دجلة
- غشاوة الحب
- الأمل قادم
- ومضات
- تونس
- الهدم
- انجراف العشق
- تأملات
- تعليق على صورة مهاجر في الضفة الأخرى
- نغم الماضي
- مناجاة كائنات أرضية
- أنا و الموج


المزيد.....




- وزير الداخلية الأمريكي يغادر حكومة ترامب مطلع العام المقبل
- الجيش الإسرائيلي يهدم منزل فلسطيني متهم بقتل جندي إسرائيلي ب ...
- فرنسا: تعبئة أقل في التحرك الخامس لمحتجي -السترات الصفراء-
- رد صامت من إسرائيل وتنديد أردني ببيان أستراليا بشأن القدس
- من السعودية لتونس.. وعد بتقديم مساعدة مالية بنحو 830 مليون د ...
- بايرن المتجدد يسحق هانوفر ويقلص الفارق مع دورتموند
- أيام الغضب الفرنسي جذوة لا تخبو.. السترات الصفراء وجها لوجه ...
- أيام الغضب الفرنسي جذوة لا تخبو.. السترات الصفراء وجها لوجه ...
- مسابقة دولية لاكتشاف المنتجات الثانوية لأشجار النخيل
- استعمال خاطئ للري الملحي أدخل أميبا إلى دماغها فالتهمت خلايا ...


المزيد.....

- هل يمكن إصلاح الرأسمالية؟ / محمود يوسف بكير
- ملكية برلمانية ام جمهورية برلمانية .. اي تغيير جذري سيكون با ... / سعيد الوجاني
- محمد ومعاوية - التاريخ المجهول / هشام حتاته
- ابستمولوجيا العلاقات الدولية / مروان حج محمد
- نشوء الأمم / انطون سعادة
- جنون الخلود / انطون سعادة
- اللفياثان المريض..ثنائية الطغيان السياسي والعجز التنموي للدو ... / مجدى عبد الهادى
- الأقتصاد الريعي المركزي ومأزق انفلات السوق / د.مظهر محمد صالح
- الحوار المستحيل / سعود سالم
- النظرية الثورية عند كارل ماركس / عبد السلام أديب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد هالي - على خاصية الإنتظار