أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد كاظم خضير - الواتساب وسر عرقلته لتشكيل الحكومة














المزيد.....

الواتساب وسر عرقلته لتشكيل الحكومة


محمد كاظم خضير

الحوار المتمدن-العدد: 6076 - 2018 / 12 / 7 - 21:55
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


الواتساب وسر عرقلتة إستكمال التشكيلة الحكومية
----------------------------------------
محمد كاظم خضير
كلما مرّ يوم على طلب أدمن المجموعة تحالف سائرون على الواتساب مقتدى الصدر من اعضاء تحالف سائرون إعاقة إستكمال تشكيل في الحكومة العراقية عبر كروب الواتساب لتحالف سائرون التي تم نشر محادثة بشكل كامل، تتوضح أكثر الأهداف التي يسعى السيد مقتدى الصدر إلى تحقيقها من خلال هذا الإعاقة الذي لم يكن موضوعاً لا في حساب الرئيس الوزراء عادل عبد المهدي الذي كان قبل محادثة التي طلب منهم مقتدى الصدر من الأعضاء الاعاقة بدقائق قليلة على وشك ان يصوت البرلمان العراقي على إستكمال التشكيلة الوزارية التي وضعها الرئيس الوزراء عادل عبد المهدي بعدما نجح في تبديد كل العقبات، وحلحلة كل العقد التي كانت تؤخّر التشكيل من عقدة الأكراد ، الى ان وصلت الأزمة في الأسبوع الأخير إلى ذروتها بعدما كشف تحالف سائرون الغطاء، ودفع ادواته إلى شن أوسع حملة على الرئيس الوزراء مستعملين كلمات وعبارات لم نعتد سماعها لا في الخطاب السياسي، ولا في جميع السجالات التي تنشب بين السياسيين منذ الانتخابات وحتى تاريخ اليوم.

ومن هنا يتضح ان وراء الإعاقة الذي وضعه الادمن لتحالف سائرون ، أكبر من تعيين وزير بالزائد أو وزير بالناقص في الحكومة، وهو يستهدف في الدرجة الأولى مقام رئاسة الوزراء ، كما يستهدف للضغط عليه وإجباره على التنازل عن رئاسة الوزراء التي نص عليها اتفاق تكليف عادل عبد المهدي ، وهذا معناه ان مقتدى الصدر يمارس عملية الانقلاب على هذا الاتفاق، وتفريغ الرئاسة الوزراء من كل الصلاحيات حتى يصل من وراء ذلك إلى الهدف الأساسي له، وهو المثالثة بين الأكراد والسنّية والشيعية الذي سبق له ان نفاه في السابق عندما ارتفعت الضجة من كل الفئات الأخرى ضده.

وبدلاً من ان يخوض تحالف سائرون هذه العملية الانقلابية استخدم الأدوات التابعة للتحالف سائرون من النواب تحالف التي كشفت محادثة اعضاء تحالف سائرون على واتساب الذي طلب ادمن المجموعة الذي طلب منه اعاقتهم إستكمال التشكيلة الحكومية أحدهم في الحكومة ليكون حصان طروادة لجهات خارجية من جهة و مصالح شخصيه من جهة ثانية، وقد تنبه الرئيس الوزراء عادل عبد المهدي إلى هذا الفخ المنصوب له، واتخذه منه موقفاً صلباً لا رجوع عنه، شرحه في اللقاء الذي عقده مع رئيس الجمهورية برهم صالح ورئيس البرلمان محمد الحلبوسي وردّ فيه على إعاقة التشكيل الحكومية . الا ان ردة فعل تحالف سائرون على هذا الموقف كانت قوية، وان لم يدخل هو مباشرة على الخط بحيث استخدم ادواته المعروفة جيداً عند جميع للعراقيين للتحريض على الرئيس الوزراء عادل عبد المهدي وفتح ملفات وهمية وإثارة عصبيات الشارع مما اوصل البلاد إلى هذه الحالة في الوقت الذي كان ينتظر العراقيون من سائرون تبريد الأجواء الساخنة وتقديم كل ما يُمكن من أجل تسهيل استكمال ولادة الحكومة وإنقاذ البلد الذي يدعي ان له اليد الطولى في وجوده على ان يحقق بعض الإنجازات في السنوات الأربع المتبقية من ولايته، بدلاً من أن يضع البلد برمته امام خيار واحد وهو الفتنة التي تؤدي حتماً إلى حروب أهلية لا يعلم الا الله متى وكيف تنتهي.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,514,211,148
- فرضيات استمرارية عادل عبد المهدي في الحكم
- سمكة عراقية تخاطب عادل عبد المهدي
- ثنائية الفاسدة والغرق في العراق
- لن تعود داعش ما دام حشد الله موجود
- مقال
- انا وسائق التاكسي والنقاش حول حكومة عبد المهدي


المزيد.....




- الحوثيون: استهدفنا منشأتي أرامكو بـ-درونز- مختلفة.. ونحذر ال ...
- خاسر واحد ورابحون من دخان أرامكو!
- هل الصين متورطة فعلاً في اختراق الكتروني استهدف البرلمان وأح ...
- جونسون في لوكسمبورغ ولقاء صعب بانتظاره مع رئيس المفوضية الأو ...
- لماذا نميل إلى تصديق الأخبار الكاذبة؟
- الهجوم على أرامكو: هل يعكس الهجوم -رسالة إيرانية- لواشنطن أم ...
- هل الصين متورطة فعلاً في اختراق الكتروني استهدف البرلمان وأح ...
- جونسون في لوكسمبورغ ولقاء صعب بانتظاره مع رئيس المفوضية الأو ...
- محمد جمال الشريف.. سنوات من العمل التطوعي تتوج بوسام ملكي في ...
- الطفل الموهوب.. عزّزي شعوره بالتميز ولا تجبريه على التشبّه ب ...


المزيد.....

- حول دور البروليتاريا المنحدرة من الريف في ثقافة المدن. -3- ا ... / فلاح علوان
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الرابعة: القطاع ... / غازي الصوراني
- إيران والخليج ..تحديات وعقبات / سامح عسكر
- رواية " المعتزِل الرهباني " / السعيد عبدالغني
- الردة في الإسلام / حسن خليل غريب
- انواع الشخصيات السردية / د. جعفر جمعة زبون علي
- الغاء الهوية المحلية في الرواية / د. جعفر جمعة زبون علي
- الابعاد الفلسفية في قصة حي بن يقظان / د. جعفر جمعة زبون علي
- مصطفى الهود/اعلام على ضفاف ديالى الجزء الأول / مصطفى الهود
- سلام عادل .. الاستثناء في تاريخ الحزب الشيوعي العراقي / حارث رسمي الهيتي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد كاظم خضير - الواتساب وسر عرقلته لتشكيل الحكومة