أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ماهر ضياء محيي الدين - الى دولة رئيس الوزراء














المزيد.....

الى دولة رئيس الوزراء


ماهر ضياء محيي الدين

الحوار المتمدن-العدد: 6074 - 2018 / 12 / 5 - 14:53
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


أهمية ودور المنهاج التربوي في تنمية وقدرات مهارات وطاقات جيل المستقبل أمر جدا مهم ، وخصوصا للفئات المرحلة الابتدائية لأنه يمثل لهم بناء الأساس للمراحل القادمة من الدراسة .
إجراءات وزارة التربية في تغير المناهج الدراسية إجراء صحيح بنسبة 100 % لان اغلب منهاجنا أصبحت لا تتناسب مع حجم التقدم والتطور العلمي الحاصل في مختلف المجالات ، واغلب دول العالم بدأت في تغير منهاج التدريس وفق ما ذكرنها سلفا ،وحاجة أو مصلحة البلد إلى وجود كوادر أو طاقات درست منهاج حديثة ومتطورة .
مشاكل المنهاج الذي يدرس حاليا في مدرسنا صعب ومعقدة للغاية لأنها لا تنسجم مع المستوى العلمي والإدراكي لأبناء لا تتجاوز أعمارهم الـ (10) ، وقدراتهم الذهنية والاستيعابية ، وعدم وجود بيئة صالحة لتدريس الطلاب منهاج بهذا المستوى، والسبب معلوم من الجميع الوضع العام المأساوي لأغلب مدرسنا من نقص من الخدمة والعدة ، مما يسبب مشاكل نفسية وتعليمية للطلاب ، وهي مناهج تدميرية وليست تعليمية ، وكانت تدرس في المرحلة المتوسطة .
و بالنسبة للمدرس يواجهون صعوبة في فهم هذه المناهج الحديثة ، وكذلك صعوبة في إيصال المادة العلمية للطالب ، وإعدادهم طلابهم تتجاوز السبعون في الصف ،فكيف يستطيع المعلم في تدريس منهاج بهذا الوضع ؟ علما إن البعض بأنها اعتبرها الأسوأ في تاريخ العملية التربوية.
خلاصة الحديث رسالتنا إلى دولة رئيس الوزراء بالتدخل الفوري والمباشر لمعالجة هذه المشكلة التي ستكون عواقبها سلبية على البلد في الأمد البعيد ، وتشكيل لجان مختصة من كافة الجهات لوضع منهج تربوي حديث ينسجم مع أعمار هذه الفئات العمرية والتطور العلمي وفق حاجة البلد وأهله .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,158,557,678
- التجنيد الالزامي
- موازنة الاحزاب الحاكمة
- ربيع الاخرين
- اطفالنا بلا منهاج
- حلم التغيير
- الزيارات الرسمية بين المواقف والحاجات
- الشرارة
- فارس بلا جواد
- برامجكم لا تنسى
- الدولة العميقة
- على عينك يا تاجر
- مجرد تذكير
- لماذا قتل خاشقجي ؟
- الدكات الحزبية
- التجربة الديمقراطية .. دروس وعبر
- ماذا لا نطبع علاقاتنا مع إسرائيل ؟
- لعراق ولعنة حرب المحاور الثلاثة
- طباخ الرئيس
- لماذا لا تتعلمون ؟
- هل سنشهد الربيع العربي أجلا أم عاجلا ؟


المزيد.....




- القضاء الأمريكي يحتجز مذيعة تلفزيون إيرانية
- استعمال آلات ضخمة لإنقاذ طفل وقع في بئر سحيقة في إسبانيا
- صحف عربية: احتجاجات السودان -ثورة شعبية- أم -فوضى عارمة-؟
- إندونيسيا تطلق سراح رجل الدين أبو بكر باعشير العقل المدبر لت ...
- القضاء الأمريكي يحتجز مذيعة تلفزيون إيرانية
- رأس ترامب.. هدية للمسافرين إلى المكسيك
- الأردنية منال النشاش.. أنامل ناعمة تُطوع الصخر وتصوغ الطين
- الوحدة الشعبية: قوى الشد العكسي لا يمكن أن تُسلّم بسهولة بعد ...
- طائرة عسكرية جديدة تبصر النور في روسيا
- شبكة أمريكية تكشف بالوثائق -مفاجأة- بشأن قوات إماراتية في ال ...


المزيد.....

- صعود الجهادية التكفيرية / مروان عبد الرزاق
- الكنيسة والاشتراكية / روزا لوكسمبورغ
- مُقاربات تَحليلية قِياسية لمفْعول القِطاع السّياحي على النُّ ... / عبد المنعم الزكزوتي
- علم الآثار الإسلامي وأصل الأمة الإسبانية. / محمود الصباغ
- مراجعة ل حقوق النساء في الإسلام: من العدالة النسبية إلى الإن ... / توفيق السيف
- هل يمكن إصلاح الرأسمالية؟ / محمود يوسف بكير
- ملكية برلمانية ام جمهورية برلمانية .. اي تغيير جذري سيكون با ... / سعيد الوجاني
- محمد ومعاوية - التاريخ المجهول / هشام حتاته
- ابستمولوجيا العلاقات الدولية / مروان حج محمد
- نشوء الأمم / انطون سعادة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ماهر ضياء محيي الدين - الى دولة رئيس الوزراء