أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - احمد صالح سلوم - لغة الكتب -السماوية- الركيكة و المتهافتة والشخصانية الشامتة بالكفار؟















المزيد.....

لغة الكتب -السماوية- الركيكة و المتهافتة والشخصانية الشامتة بالكفار؟


احمد صالح سلوم
الحوار المتمدن-العدد: 6074 - 2018 / 12 / 5 - 12:34
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


الحزب الاشتراكي الانتخابي في بلجيكا كباقي الاحزاب الاشتراكية الانتخابية الاوروبية لايواجه الكارتلات الاحتكارية وسياستها في التقشف والنهب بل ينفذها بتوزيع ادوار مع الحزب القومي العنصري الفلامندي الحاكم والحزب النيوليبرالي والمسيحي اي ان تلونات الاحزاب التي تتناوب الحكم اليوم او تأتلف في بلجيكا كما في فرنسا وايطاليا والولايات المتحدة واوروبا هي حزب حاكم وحيد ويكون بتوزيع ادوار بين مكوناته العنصرية القومية والنيوليبرالية والمسيحية والاشتراكية الانتخابية لهذا لم يكن صدفة ان ينهار الحزب الاشتراكي في ايطاليا وان يعرف وضعا شبيها بهذا في فرنسا و تراجع ملحوظ ومتسارع في بلجيكا..
فالحزب العنصري القومي يطرح برنامجه النيوليبرالي الميركلي بالتقشف ونهب كل الحقوق الاجتماعية للمواطن البلجيكي فان الحزب الاشتراكي لايواجهه بل يطلب منه ان يجدول هذا الامر وبالتدريج بعد سنة او سنيتن وبتفاصيل مضحكة من هذا النوع وكأن برنامجه هو برنامج الاوليغارشية المالية ولكن بالتدريج ..
اي ان حزب الطغمة لاوليغارشية المالية وبرنامجها اللصوصي الذي هو برنامج اقلية الاقلية ينفذ عبر بيادقها التي اسمها الحزب القومي العنصري الفلامندي والاحزاب النيوليبرالية والمسيحية والاشتراكية فهي جميعها حزب واحد بتوزيع ادوار يوهم المواطن البلجيكي ان هناك ديمقراطية وهذا الحزب الواحد بتلوناته القومية او اللغوية العنصرية والنيوليبرالية والمسيحية والاشتراكية تحكمه الاوليغارشية المالية وسياسات النهب التي اسمها التقشف واشاعة ثقافة الحروب والارهاب التي لاتعرف غيرها



عندما ترى الاخوانجية الذين هم في ادنى درجات الوعي يضحكون ويمرحون بعد جلسة تحشيش يوم جمعة علفهم بها امام جاهل وعميل السي اي ايه وكأنهم امتلكوا مفاتيح المعرفة تكرر بيت المتنبي :
ذو العقل يشقى في النعيم بعقله.. وأخو الجهالة في الشقاوة ينعم"





انا اكتب العربية والشعر واعرف مستوى اي لغة بنظرة فيما اذا كانت سجع ومترادفات بلهاء او صياغة عربية متمكنة على كل حال ابن خلدون وصف الاخطاء التشكيلية والنحوية والاملائية بالقران وقال ان الدجالين جعلوها اعجازا وسحرا مبينا وهم دجالي السلطة الزمنية هذا ليس من يومنا حيث طلع الدجالين المدفوعي الاجر كالشعراوي والقرضاوي وكثر كثر ليستخرجوا من هذا الاخطاء معجزات لأن الاستعمار الامريكي والغربي استبدل دجاليه من المستشرقين الى شيوخ هنود وعرب ومصريين واتراك وامريكان ..على كل حال سأضع لك روابط حتى تطلع على الركاكة والاخطاء في القران لأنه ليس اختصاصي ولكن اتحدث كشاعر انها كتب ركيكة وفي غاية الركاكة اما التسويق الاعلامي على انها سحر اعرف ان طغيانه شرس على العقل لأن السي اي ايه دفعت الاف المليارات لاستلاب العقل والادراك وبامكانك ان تعد كم فضائية تمولها محميات ال ثاني وسعود وخليج فقط تروج الدين وهم اشد الحكومات والعائلات فسادا على مر التاريخ واكثرهم عمالة هذا امامك فقط تأمل وفكر واسأل..لا اريد ان اعيد ما كتبته مئات المرات لهذا احيلك الى الروابط..هذا التحالف بين مؤمن وشيوعي تحالف ابله وقد تابعنا ما فعله الخميني بمن وقفوا على رأس كل مظاهرة من حزب تودة الشيوعي ان الاسلاميين خونة تنمويا ويديرون تنمية رثة حتى ولو حرروا ارض لان الشيوعية وحدها تملك تجريدا وفهما للعلاقات الرأسمالية التراكمية واحتمالاتها وامامنا الصين اين وصلت وهي لاتملك اي موارد واين هي محميات الاسلام الخليجي او التركي وجر انها بيدق تحت صرماية حلف الناتو وهم اعضاء او ممولي لحلف الناتو ليس صدفة ولا اسلامهم الخياني صدفة انه يخدم اله سلطة رأس المال :الربح




رددت على ما جاء في تعليقك عشرات المرات فقط اريد ان انبهك ان تعبير الحروب الصليبية لم يستخدمها المؤرخون العرب في العصور الغابرة بل تعبير حروب الافرنجة وهذا التعبير علمي اكثر من الصليبي والصليبية هو تعبير استعماري اخترعته عقلية الفتنة للمستشرقين حتى يتمكنوا من ادارة هذا الاسلام الخزعبلاتي وفق مصالحهم وقد نجحوا في باكستان وتدمير ثروات العرب عبر العائلات المتخلفة التي نصبوها وتدمير فلسطين وسورية والعراق وغيرها ..هل الافضل فضح الاساسات الخزعبلاتية ام التبرير حتى نأخذ مصطلحات الاعداء ,,بالمناسبة كل الجماعات الاسلامية تقتبس المصطلح الاستعماري الصلييبية عن وعي بنذالتهم ودورهم من اسيادهم في تل ابيب ولندن وواشنطن..حتى لاتبعد كثيرا يعني حتى انت عميل للسي اي ايه دون ان تدري اي تروج خطابهم ومادمنا عملاء لاعدائنا بوعي او دون وعي ومن خلال الاسلام وغيره من الاديان لاتستغرب ان يحتلوا فلسطين باليهود العرب ليقتلوا اخوتهم من غير اليهود ولا ان يستمروا باحتلال فلسطين من خلال شعارات الاسلام لمحميات الخليج وباتت مكشوف ما في حاجة لشرح خطابهم امامكم ال ثاني وسعود ونهيان وقابوس والبشير والغنوشي وبن كيران وخليفة كلهم عبيد للصهاينة على المكشوف

لا تسمح لي منهجيتي العلمية التقدمية ان اضحك على الناس واقول لهم ان الله خاطب فلان على الارض ولا ان اقول ان هذه الكتب الدينية "السماوية" غير ركيكة ومفبركة حسب معرفتي ومعرفة اي شخص بالعربية باستثناء عملاي السي اي ايه كالشعراوي والقرضاوي والغزالي وجر عبر محميات الخليج وليس صحيحا ان العرب قدموا اي شيء من خلال دينهم بل كل علماء العرب هم اما فارس او عرب ولكن ملحدين ويصنفهم الدين و جميع جماعاته الاسلامية كملحدين وكفار فلا تخلط الامور..ما ينقص الدين ان يكون غير مناف للعقل هو ان تستأصله من شروشه لأنه لايمكن تعفين عقل الناس بكائنات خرافية كالملائكة والشياطين ان اول اسسه ضد العلم..اتمنى ان تدرس التجربة الصينية ومعدلات التنمية عندما سحق الحزب الشيوعي الكنفوشوسية الاقطاعية الشبيهة بالاديان هي معدلات اكثر مما تحققه الصين اليوم بينما هدر العرب كل مواردهم تحت شعارات الاسلام الخزعبلاتي..




قانونيا حتى بصيغة الانتداب لايملك الفرنسي التفريط بارض سورية الا ان الاستعمار هو الاستعمار من اجل مصالح فرنسا اليمينية لدخول تركيا مع الحلفاء في الحرب العالمية الثانية وتقاهمات اقليمية مع الاستعمار الفرنسي في البحر المتوسط مهدت فرنسا الامور لتركيا لتحتله بالمناسبة مصر حركت قواتها عام 1957 منعا لاعتداء تركيا على الاراضي السورية لأن الطمع التركي لم يتوقف..اما حكومات تحت الانتداب وبعده فهب للبصم فقط على ما يقره المحتل وكان تروتسكي الشيوعي قد كشف للعرب اتفاقيات سايكس بيكو وما يخطط لهم ..ولحد الان لايعتبر العرب عدوهم الثالوث الامبريالي الامريكي الاوروبي الياباني بل الشيوعية التي كشفت لهم خبايا السياسة الدولية ..لو موازين القوى لصالح سوريا اليوم وهي ممكنة بشروط معينة يمكن لسوريا ان تحرره وحكومة الاخوانجية اسهل حكومة يمكن انتزاع الاراضي السورية منها لانها حكومة تجعل الناس محششة بالدين كما فعل البشير الاخوانجي بالسودان وقسمه ليضمن بقاء عصابته الاخوانجية ..فلديهم مبدأ طز بتركيا المهم مصالح العصابة الاخوانجية ورضا الغرب الاستعماري عنها




النازي نتنياهو الذي يطبق بدعم من ترامب وحلف الناتو النازي ابشع شعار عنصري وابادي عرفه التاريخ البشري و اسمه الدولة اليهودية على نمط الدولة الوهابية السعودية الارهابية ومحمية الاخوانجية القطرية الارهابية وهم جميعهم محميات تابعة لحلف الناتو النازي وشعارات نازية صهيونية ووهابية واخوانجية معادية للانسانية



هل يحاكم ال روتشيلد على جريمة وعد بلفور وتمويلهم لعصابات الشتيرن والارغون والهاغنا وجيش الكيان النازي الصهيوني ويتم مصادرة اموالهم لدفها لضحابا ال روتشيلد وروكفلر ومورغان من الشعب الفلسطيني زغيره من الشعوب..وهل تعتذر بريطانيا على دورها النازي الفظيع باقة كيان اسرائيلي مجرم على الارض الفلسطينية



اخترعت الانظمة العميلة للصهاينة تهمة ازدراء الاديان وكأن عليك ان تحترم خزعبلات تقوم على الاستهزاء بابسط قواعد العلم وتبني كل خرافاتها على كائنات وهمية اسمها الشياطين والملائكة وهذه الاديان معادية للعلم وليس اولها ان كائناتها الشيطان والملاك شيء غير محسوس وغير مثبت اي ازدراء للعقل..فانت امام خيارين ان تحترم نفسك والاخر وتزدري الاديان او ان تجامل القطيع الذي اغلبه عميل للسي اي ايه بمحصله تدينه وتعيش مزدريا لعقلك ولانسانيتك





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,100,011,641
- ترجمة شعرية عن الانكليزية لأشعار الامريكي روبرت بلاي..قصائد ...
- ترجمة شعرية عن الانكليزية لقصائد الشاعر الامريكي الكبير روبر ...
- ترجمة شعرية عن الانكليزية لقصيدة شهر السعادة وقصيدة العيش في ...
- نقاش حول تودة وانور خامة والخميني والبعد الطبقي وحدوده في اي ...
- ترجمة شعرية لقصيدة شهر السعادة وقصيدة العيش في آخر الزمان لل ...
- قصيدة : سطوع فوانيس الحب
- هل تطبق الولايات المتحدة تجربة الصين بمحاربة الارهاب الايغور ...
- قصيدة : مرايا الفراشات
- مقترف الخيانة العظمى كل سورى وعربي يقف مع تركيا الاخوانجية ا ...
- قصيدة : فتاة التوليب الخمري
- قصيدة: تلك الوردة الحمراء
- قصيدة أغاني حبها الارجواني
- لولا محميات الخليج لم نشأت اسرائيل ولم استمرت..صناعة الرأي ا ...
- قصيدة: نبيذ حبها الشيوعي
- قصيدة :شرانق امرأة شيوعية
- قصيدة :تناسل خطوط الطول والعرض
- قصيدة : جمهورية حسنكِ المعتزلة
- الحكام العرب الاعداء لشعوبهم يمولون كتابة حلف الناتو النازي ...
- قصيدة : منشورات فنون العشق
- قصيدة : غمامة تحضركِ الماطر


المزيد.....




- عاصمة القرار - الحرية الدينية في الشرق الأوسط
- بالفيديو... حسين الجسمي في ضيافة بابا الفاتيكان
- أردوغان: المسلمون لن يخرجوا فائزين من الصراعات بين الشيعة وا ...
- من خارج الإخوان.. أبرز المشاهير بسجون مصر في عام 2018
- لماذا استهدف تنظيم -الدولة الإسلامية- سوق الميلاد في مدينة س ...
- مسؤول يكشف عن ابرز اسباب عزوف الاسر المسيحية من العودة لتلكي ...
- خارجية أمريكا تعلّق على وفاة ناشط إيراني اتهم بـ-إهانة المرش ...
- بين سام وعمار - الأقباط: مواطنون وغرباء في الشرق الأوسط
- احتفالات أعياد الميلاد بالبصرة في غياب المسيحيين
- بعد انسحابها من تحالف -الشرعية-.. هل تنجو الجماعة الإسلامية ...


المزيد.....

- كتاب انكي المفقود / زكريا سيشن
- أنبياء سومريون / خزعل الماجدي
- لماذا الدولة العلمانية؟ / شاهر أحمد نصر
- الإصلاح في الفكر الإسلامي وعوامل الفشل / الحجاري عادل
- سورة الفيل والتّفسير المستحيل! / ناصر بن رجب
- مَكّابِيُّون وليسَ مكّة: الخلفيّة التوراتيّة لسورة الفيل(2) / ناصر بن رجب
- في صيرورة العلمانية... محاولة في الفهم / هاشم نعمة
- البروتستانتية في الغرب والإسلام في الشرق.. كيف يؤثران على ق ... / مولود مدي
- مَكّابِيُّون وليسَ مكّة: الخلفيّة التوراتيّة لسورة الفيل(1) / ناصر بن رجب
- فلسفة عاشوراء..دراسة نقدية / سامح عسكر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - احمد صالح سلوم - لغة الكتب -السماوية- الركيكة و المتهافتة والشخصانية الشامتة بالكفار؟