أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - سمير زين العابدين - المعركة الخاسرة للأساطير














المزيد.....

المعركة الخاسرة للأساطير


سمير زين العابدين
(Sameer Zain-elabideen )


الحوار المتمدن-العدد: 6073 - 2018 / 12 / 4 - 18:04
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


تشكل الوعي الانساني بشكل عام, والعربي بشكل خاص, علي مر تاريخه من خلال الخرافات والأساطير والأمنيات والشائعات, وجاءت الأديان محبذّة لذلك ومؤيدة له, بل أضافت اليه الكثير من هذه الأساطير, وأضفت عليها مصداقية سماوية, حيث يصعب مناقشتها أو التشكيك في صحتها.

الأساطير (الميثولوجيا) هي حكايات خارقة للعادة, ليست بالضرورة مكذوبة ولكن أضيف اليها من الخيال ما قد يخرج بها عن إطار الحقيقي أو الممكن الحدوثه, وأساطير الأولين هي حكايات السابقين وليست بالضورة هي حكايات صادقة كلها.

الّا أن ذلك جاء ذلك علي هوي الحكام والولاة, وخاصة بعد انتشار بعض العلوم والنظريات الأولية المضادة, والتي لاقي مكتشفوها كل صنوف العذاب, واعتبار ما أتوا به مجرد هرطقات وكفر, ساقت أصحابها الي القتل أحيانا, وهو ما أدّي الي ما فرضه الحكام والكهنة ورجال الدين من تقييد للعلم والبحث والتطوير.

وفي المنطقة العربية أسموه حينها بالعلوم النقلية, والتي كانت تقاوم بشدة حيث تورد الكثير من الأفكار التي تهدم تلك الخرافات والأساطير.

ومن ثمّ كانت الدعوة للإكتفاء بعلوم الكتاب, ورفض العلوم النقلية, فالغاية للمتلقي هي الجنة, وعلوم الكتاب هي طريقها, وفي ذات الوقت هي الغاية الكبري للولاة, حيث أن حكم شعوب جاهلة مغيبة هو أيسر كثيرا من شعوب متعلمة.

تخلص العالم تدريجيا من هذه الخرافات والأساطير المكذوبة والمبالغ فيها, ورسخ في وعيه أنه بالعلم وحده ترقي الأمم, فلديه التفسير العلمي المدروس لمعظم الظواهر الطبيعية والإنسانية غير المفهومة, وكيفية حسابها والتعرف عليها والتحسب لها, ولا يقف العلم عند حد معين, فكل يوم يأتي بجديد, ويطور من دراساته السابقة, ويخلص باستنتاجات جديدة.

فطنت الكنائس العالمية لصعوبة التمسك بتلك الأساطير والخرافات في هذا العالم الجديد القائم علي العلم والتجربة, واستطاعت بشكل ما أن تحيّد تلك المعتقدات, بحيث لا تقف عائقا أمام التطور العلمي فائق السرعة, وفي رأيي أنها فعلت ذلك حماية لها, وحفاظا علي وجودها الذي سيتهدد حتما, في حال مناهضتها للعلم والمعرفة.

أمّا في المنطقة العربية, فالأمر لا زال يشهد عشوائية وتخبط شديد لدي رجال الدين, وبسبب انتشار الجهل وافتقاد الوعي, ويتراوح بين انكار العلم أحيانا, واعتباره بدعا يجب تجنبه, وبين من ينافق ويدّعي علي طريقة الإعجاز العلمي للقرآن, ولكنها في النهاية أمور الي زوال, وسينتصر العلم حتما, وتصير الأساطير والخرافات حكايات خيالية تثار علي سبيل التفكه.





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,318,619,669
- الحب.. خطأ لغوي
- المشروع القومي وليس البطل القومي
- بالعقل يا فضيلة الإمام
- الدولة ونظام الحكم والإصلاح مفاهيم تحتاج للتدقيق
- جمهورية مصر المصرية
- شيخ الأزهر لا يرغب في التجديد
- الناس علي دين ملوكهم
- كونوا رجالا بحق
- لتجارة المغشوشة
- تزوير التاريخ
- العبرة لا بعموم اللفظ ولا بخصوص السبب
- كيف أكون نفسي
- الإنسان بين عبودية السيد وعبودية الأديان
- آدم والإنسان ( الجزء الثاني)
- آدم والإنسان ( الجزء الأول )
- لمحات من التاريخ السياسي للأزهر (الجزء الثاني)
- لمحات من التاريخ السياسي للأزهر (الجزء الأول)


المزيد.....




- السعودية والعراق يؤكدان على العلاقات التاريخية والدينية بينه ...
- السلفية تغزو بلجيكا!
- كيف تحفظ التكنولوجيا أندر المخطوطات الدينية والإنسانية في مص ...
- كيف تحفظ التكنولوجيا أندر المخطوطات الدينية والإنسانية في مص ...
- ضبط شخص يحمل 3 عبوات بنزين بكاتدرائية القديس باتريك في نيويو ...
- موسكو جاهزة لإرسال خبرائها للمشاركة في أعمال ترميم كاتدرائية ...
- المؤمنون المسيحيون يتوافدون على كنيسة "لاتيران" بر ...
- المؤمنون المسيحيون يتوافدون على كنيسة "لاتيران" بر ...
- بعد قرون من المنع.. هل تصلي نساء الهند في المساجد؟
- ما هي الأسباب التي أدت إلى حريق كاتدرائية نوتردام في باريس؟ ...


المزيد.....

- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق
- المعتزلة أو فرسان العقلانية في الحضارة الاسلامية / غازي الصوراني
- الجزء الأول من كتاب: ( دعنا نتخيل : حوارا حدث بين النبى محمد ... / أحمد صبحى منصور
- كتاب الإسلام السياسي وتجربته في السودان / تاج السر عثمان
- تطوير الخطاب الدينى واشكاليه الناسخ والمنسوخ / هشام حتاته


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - سمير زين العابدين - المعركة الخاسرة للأساطير