أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سمير زين العابدين - المشروع القومي وليس البطل القومي














المزيد.....

المشروع القومي وليس البطل القومي


سمير زين العابدين
(Sameer Zain-elabideen )


الحوار المتمدن-العدد: 6072 - 2018 / 12 / 3 - 03:25
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


مازلنا نتعلق بفكرة البطل القومي الأسطورية, باعتباره القادر علي احداث التغيرات الكبري, هي سمة عامة في شعوب هذه المنطقة التي دائما ما تعلق آمالها علي شخص واحد, في حين أثبت التاريخ الحديث وبخاصة التاريخ المصري فشل هذه الفكرة.

ان فكرة الاعتماد علي بطل قومي وتنصيبه قائدا أوحدا واطلاق يده لإدارة زمام الأمور مع منحه الثقة التامة مقدما, هو عمل يخلو من أي حكمة ودراية.

فصفة البطل القومي الذي يستمد لقبه عادة من بطولة أو دور فذ في أزمة أو موقف ما, هي صفة زمنية مؤقتة ترتبط الي حد كبير بالموقف ذاته, وهذا لا يعني بالضرورة امتلاكه كل الصفات المؤهلة للقيادة, وادارة كافة المواقف بنفس كفاءة الموقف البطولي الذي قدمه.

ان النماذج الناجحة في كل العالم حولنا تقودها أنظمة حاكمة رشيدة متكاملة, لا تعتمد علي شخص بعينه, ولكنها تعتمد علي مشروع قومي, يتبناه الشعب ويفرضه علي النظام الحاكم, ويختار في سبيل ذلك الأشخاص ذوي الكفاءة, القادرة علي تحقيق هذا المشروع ويحاسبهم اذا ما أخطأوا.

نحن في زمن تجاوز الخوارق والأساطير, وأصبحنا في حاجة الي فهم الواقع بشكل مختلف, يقدم حلولا علمية وعملية, تستند في تحقيقها الي المؤسسات الرسمية والمجتمعية متكاملة, ومن ثم لم يعد مفهوم البطل القومي صالحا.

ان أهم ما يلزمنا الآن نخبة من المفكرين والخبراء والمتخصصين, تتجرد تماما من آية مصالح أو ضغوط خاصة, تكون قادرة علي دراسة وتحليل الواقع المصري بكافة معطياته وبدقة شديدة, تصوغ الهدف القومي الذي يجب أن يلتف عليه الشعب, وتنطلق منه الي صياغة المشروع القومي, تتلمس فيه قدرات وطبيعة الانسان المصري وإمكاناته, تطرحه للنقاش العام بمستويات متعددة, ثم تتكاتف كافة الجهود والأعمال والتغييرات والتعديلات للتمسك به والسير في طريق إنجازه, وكفانا أبطالا قوميين.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,362,943,474
- بالعقل يا فضيلة الإمام
- الدولة ونظام الحكم والإصلاح مفاهيم تحتاج للتدقيق
- جمهورية مصر المصرية
- شيخ الأزهر لا يرغب في التجديد
- الناس علي دين ملوكهم
- كونوا رجالا بحق
- لتجارة المغشوشة
- تزوير التاريخ
- العبرة لا بعموم اللفظ ولا بخصوص السبب
- كيف أكون نفسي
- الإنسان بين عبودية السيد وعبودية الأديان
- آدم والإنسان ( الجزء الثاني)
- آدم والإنسان ( الجزء الأول )
- لمحات من التاريخ السياسي للأزهر (الجزء الثاني)
- لمحات من التاريخ السياسي للأزهر (الجزء الأول)


المزيد.....




- طوكيو تستقبل ترامب بهزة أرضية قوية
- قطر: التنمية اللازمة للسلام الإسرائيلي الفلسطيني تتطلب حلولا ...
- فنلنديات داعش يتحدثن عن الحياة في مخيم ما بعد الخلافة
- قطر: التنمية اللازمة للسلام الإسرائيلي الفلسطيني تتطلب حلولا ...
- فنلنديات داعش يتحدثن عن الحياة في مخيم ما بعد الخلافة
- قائد عسكري إيراني: هناك عقلاء في الولايات المتحدة قادرين على ...
- الخارجية السورية: الإشاعات حول استخدام أسلحة كيميائية لن تثن ...
- الولايات المتحدة تبني أخطر غواصة حربية في العالم
- طهران تستبعد الحل الدبلوماسي لأزماتها مع واشنطن
- قصف صاروخي يستهدف فندق -ريكسوس- في طرابلس


المزيد.....

- الرؤية السياسية للحزب الاشتراكى المصرى / الحزب الاشتراكى المصرى
- في العربية والدارجة والتحوّل الجنسي الهوياتي / محمد بودهان
- في الأمازيغية والنزعة الأمازيغوفوبية / محمد بودهان
- في حراك الريف / محمد بودهان
- قضايا مغربية / محمد بودهان
- في الهوية الأمازيغية للمغرب / محمد بودهان
- الظهير البربري: حقيقة أم أسطورة؟ / محمد بودهان
- قلت عنها وقالت مريم رجوي / نورة طاع الله
- رسائل مجاهدة / نورة طاع الله
- مصر المسيحية - تأليف - إدوارد هاردى - ترجمة -عبدالجواد سيد / عبدالجواد سيد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سمير زين العابدين - المشروع القومي وليس البطل القومي