أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - ربحت جنوني














المزيد.....

ربحت جنوني


شعوب محمود علي

الحوار المتمدن-العدد: 6060 - 2018 / 11 / 21 - 11:27
المحور: الادب والفن
    


ربحت جنوني
أقرْعاً لأجراس وصوت مؤذن
أم الصوت أهدى من تهاليل عابد
تمرّ مساءات ليصعد سارق
على بؤس أكواخ لموت عقائدي
نطوف زماناً والمعاناة نقشها
على زند محروم وصدر مجاهد
وخمسون هرّاً حول قدر وليمة
يطوف عليها في ظلال المكائد
أظلّ أغنّي ليل حزني وكبوتي
ولم أر في الدنيا نجوم مصاعدي
صبرت وكان الصبر نبت مزارعي
ومنذ سنين تمّ كسراً لساعد
تظمّ الليالي فكّ أنياب لبوة
تزحزح أحلامي وتفضي لصائد
ربحت جنوني وانفضاض أحبّتي
وقلت هنا القى حماقة واعدي
قطار هي الأحلام كلّ محطّة
نراوح فيها او نمدّ لقاعد
حبال خلاص ام نعود لجولة
لنكسر فيها قوس رام لحاسد
ونأتي على بيداء عمري لعلّها
تفرّج عن تيهي وتأتي فوائدي
بأحلام أعياد الحصاد وسنبلي
بيادر في فيض الى كلّ وافد
يفضن دموعي بعد كلّ بليّة
تكفكفها الأيّام في ظلّ حاقد
كأنّني غطّاس لقاع بحيرتي
وما ضمّ هذا الماء بعض فرائدي
شكوت زماني بعد فيض ملامة
وما كلّ شكوى قد تفوز بساند






ربحت جنوني
أقرْعاً لأجراس وصوت مؤذن
أم الصوت أهدى من تهاليل عابد
تمرّ مساءات ليصعد سارق
على بؤس أكواخ لموت عقائدي
نطوف زماناً والمعاناة نقشها
على زند محروم وصدر مجاهد
وخمسون هرّاً حول قدر وليمة
يطوف عليها في ظلال المكائد
أظلّ أغنّي ليل حزني وكبوتي
ولم أر في الدنيا نجوم مصاعدي
صبرت وكان الصبر نبت مزارعي
ومنذ سنين تمّ كسراً لساعد
تظمّ الليالي فكّ أنياب لبوة
تزحزح أحلامي وتفضي لصائد
ربحت جنوني وانفضاض أحبّتي
وقلت هنا القى حماقة واعدي
قطار هي الأحلام كلّ محطّة
نراوح فيها او نمدّ لقاعد
حبال خلاص ام نعود لجولة
لنكسر فيها قوس رام لحاسد
ونأتي على بيداء عمري لعلّها
تفرّج عن تيهي وتأتي فوائدي
بأحلام أعياد الحصاد وسنبلي
بيادر في فيض الى كلّ وافد
يفضن دموعي بعد كلّ بليّة
تكفكفها الأيّام في ظلّ حاقد
كأنّني غطّاس لقاع بحيرتي
وما ضمّ هذا الماء بعض فرائدي
شكوت زماني بعد فيض ملامة
وما كلّ شكوى قد تفوز بساند





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,567,676,642
- ساعة تنهار التيجان
- مرّت قوافل أيامي
- في كرة الحلم درت
- محمّد ص مصباح ظلمات الوجود
- تركوا الأرض جرداء للمنجل
- من فجر جلجامش
- الارض الجرداء
- تركوا الارض جرداء للمنجل
- من فجر جلجامش
- البحث
- البحث
- تركوا الأرض جرداء للمنجل
- الكهف
- الكهف
- جن بعد جنة عدن
- جنّة بعد جنّة عدن
- عبور الحدود التي لم تحد
- اللوحة والمحيط
- بقايا من الذكريات
- على سكّة الغدر والقتل


المزيد.....




- أقدم لؤلؤة في العالم تُكتشف في أبو ظبي
- #كلن_يعني_كلن: لبنان ينتفض على وقع الموسيقى والرقص
- ضحايا وثوار ومضطربون.. لماذا نحب أشرار السينما؟
- -القراءة الحرام-.. غضب الكتّاب بسبب تجارة الكتب المزورة
- السينما المصرية والعدو الأول
- وفاة الفنان السعودي طلال الحربي بعد تعرضه لحادث أليم
- برلماني يجمد عضويته في حزب الميزان.. لهذا السبب
- اختفاء ممثل فائز بجائزة سينمائية فرنسية
- حياة صاخبة ومركز للقضاء.. غزة قبل الاحتلال في سجل وثائق نادر ...
- قيادات من الشبيبة الاستقلالية غاضبة بسبب -الاقصاء-


المزيد.....

- عالم محمد علي طه / رياض كامل
- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - ربحت جنوني