أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - احمد عناد - ياسامعين الصوت














المزيد.....

ياسامعين الصوت


احمد عناد
الحوار المتمدن-العدد: 6059 - 2018 / 11 / 20 - 22:16
المحور: الصحافة والاعلام
    


((ياسامعين الصوت ))
اكو مرة اسمه ام جاسم مربية دجاجات بمنطقة شعبية وهاي الدجاجات مرة تبيع بيضاتهن ومرة تكففهن وتكبر فروخهن وتبيعهم عايشة عليهن بس هاي ام جاسم فطنة وذكية حيل وتعرف دجاجاته وحدة وحدة وما ايتيهن عليه .
الدجاجات يطلعن الصبح وية الفجر يبحثن ويأكل مع ما تنطية الهن من اكل وهاي عادت الدجاج لذالك البعض سموه باحوث .
المهم يوم من الايام وية الغروب فگدت ام جاسم دجاجاتهة ولن بيهن وحدة ماكو الحمرة ام جنحان السود كالت بينه وبين نفسه هسة اتبين تانته ام جاسم الدجاجة ما بينت طلعت ادور عليه افترت رادت الدجاجة ماكوا ردت للبيت مفرفحة. وتون وتولول غبشت الفجر فگدت الدجاجات دجاجته ماكو خلت الصبح يصير والنهار يطلع وطلعت بالشارع وصاحت ياناس يعالم حاضركم يبلغ غايبكم دجاجتي الحمرة ام جنحان السود ماردت للبيت من البارحة وصبح الصبح وهم ماردت انه نشدت عليه وسالت محد شافه انه منا للغروب اذا ماردت دجيجتي راح اطلع الغروب اصيح الصوت على الباك دجيجتي ..

((عادة متوارثة لتحذير السارق ودعوته لصحوة الضمير ))
والناس كبل من ينباك منه شي تحذر بهاي الطريقة والوادم كبل يجوز تدني نفسه من العوز من الفكر من الضيم وتمد ايدهة على حلال الوادم .
ومن تسمع هذا الحجي وراح ابو الحلال يصيح الصوت تخاف وترتدع كان صحوة ضمير تصيبها وتتدارك الموقف باي طريقة ما كان يعد ما سرقه دون ان يعلم به احد او بوساطة خير .
المهم الغروب ام جاسم گاعدة ابابه والدجاجات ردن وياهن دجاجته الحمرة ام جنحان السود شافته فرحت بيه وكيفت فكت شيلته وفگت زيجه وشالت راسه ليفوك وگالت ربي الك الحمد والشكر دجاجتي ردت ..
هاي السالفة اني سامعه من أمي الله يرحمه
بعدين أنعرف البايك وأم جاسم سترة السالفة..

اذكرته بعد اخر بوكة مال السبع مليارات التالفة بعد خمسة عشر عام من السرقة بشتى الطرق والوسائل والحيل مشاريع وهمية مشاريع على النص مقابل يقبض ويهرب مزاد عملة لجان اقتصادية وحدث بلا حرج من طرق السرقة والاحتيال .
وصلت هاي المرة للقاصة ياعمي لاصايرة ولا دايرة وبعد اكبر من هاي ماتصير.
شتكولون صارلنه اسنين انصيح الصوت وماكو فايدة وين ننطي وجوهنا حكومات فاسدة وقضاء فاسد متحزب وسالفتنة لاتنستر ولاتنظم وصرنة علج بحلوك الوادم ..

احمد عناد





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,092,143,066
- مراجعة في فليم الرسالة
- من الاستبداد الى الربوبية
- ابوً گروة يبين بالعبرة ..
- البشير والمتقاعدين
- لا بوعلي ولامسحاته
- يدگه لا تغديش
- الفتوى والاكتفاء
- اما ان تكون على خطاي او لست معي
- سام هاريس وماجد نواز ملحد ومتطرف
- معيار الذات وقبولها
- ليش مريدي
- بين الامة والحكومة
- اعشقوا الحرية ..واتركوا الاصنام
- تهديد سليماني ..التظاهرات والشركات النفطية
- نفط البصرة وتهديد سليماني
- الجهر بالافطار بين القانون السماوي والقانون الوضعي
- السعادة شراكتها مع الاخرين
- برلمان عراقي ..كان للسخرية
- المرجعية والاحزاب .. صراع جديد
- جورج أوريل ومارك قراة واقع


المزيد.....




- -ماري ملكة الاسكتلنديين- في دور العرض البريطانية
- روسيا تحتل المركز الثاني عالميا في مبيعات الأسلحة
- مادورو يكشف عن نية الولايات المتحدة لإحداث انقلاب في فنزويلا ...
- أغنى المواد الغذائية بالبوتاسيوم الضروري لمرضى ضغط الدم
- -السترات الصفراء- تغزو نهر السين (صور + فيديو)
- العراق والاتحاد الأوروبي يوقعان 3 اتفاقيات بأكثر من 100 مليو ...
- تحالف باشينيان يكتسح الانتخابات الأرمنية
- احتجاجات فرنسا: ماكرون يعقد اجتماع أزمة قبل خطاب تلفزيوني مر ...
- ماذا قالت الصحافة الغربية عن مظاهرات -السترات الصفراء-؟
- المهاجرون معرضون للموت بعد إيقاف مركب أكواريوس للإنقاذ


المزيد.....

- -الإعلام العربي الجديد- أخلاقيات المهنة و تحديات الواقع الجز ... / زياد بوزيان
- الإعلام والتواصل الجماعيين: أي واقع وأية آفاق؟.....الجزء الأ ... / محمد الحنفي
- الصحافة المستقلة، والافتقار إلى ممارسة الاستقلالية!!!… / محمد الحنفي
- اعلام الحزب الشيوعي العراقي خلال فترة الكفاح المسلح 1979-198 ... / داود امين
- پێ-;-شە-;-کی-;-ە-;-ک بۆ-;- زان ... / حبيب مال الله ابراهيم
- مقدمة في علم الاتصال / أ.م.د.حبيب مال الله ابراهيم
- پێ-;-شە-;-کی-;-ە-;-ک بۆ-;- زان ... / حبيب مال الله ابراهيم
- الإعلام والسياسة / حبيب مال الله ابراهيم
- عولمة الاعلام ... مفهومها وطبيعتها / حبيب مال الله ابراهيم
- الطريق الى الكتابة لماذا نكتب؟ ولمن ؟ وكيف ؟ / علي دنيف


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - احمد عناد - ياسامعين الصوت