أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - جمشيد ابراهيم - افعال تبارك و تعالى














المزيد.....

افعال تبارك و تعالى


جمشيد ابراهيم

الحوار المتمدن-العدد: 6058 - 2018 / 11 / 19 - 12:28
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


افعال تبارك و تعالى
لقد سمعنا و لا نزال نسمع لحد الملل عبارات قرآنية من نوع (تبارك و تعالى) و (جلّ و علا) كعبارات مجمدة لا تستطيع تغييرها او تغيير تسلسل تبارك قبل تعالى دون ان نفهم المعنى بشكل صحيح لافعال عربية من الباب السادس و الثاني و غيرها و لكن و حتى بعد دراسة المفاهيم التي تستند عليها الافعال العربية من النوع المزيد لا نفهم عدا اعتقادنا بانها مقدسة لعظمة الله.

افعال الباب السادس من امثال (تغافل و تباكى و تقاتل و تنازع) هي افعال انعكاسية على النفس او تشير الى المشاركة و التبادل (مع الاخر) و هذا يعني بانها من ناحية افعال جمعية في حاجة على الاقل الى شخصين مثل (تنازع و تقاتل) و من ناحية اخرى هي افعال الوحدة فقط مع النفس دون الاستعانة بالاخر مثل تغافل (اهمل) و تباكى (التظاهر بالبكاء). فما معنى اذن (قال الله تبارك و تعالى)؟

لاحظ اولا مايلي:
تبارك الله = تقدّس و تنزّه من تلقاء نفسه
تبارك الرجل = طلب البركة من الله
و هذا يعني ان الله هو مصنع للبركة و في نفس الوقت مصدِّر لها. عندما تخص افعال الباب السادس الله مثل (قال الله تبارك و تعالى) فان الله يقوم بنفسه او من تلقاء نفسه بمباركة و تعظيم نفسه - يقوم الله بنفسه بمدح نفسه و لا يحتاج البشر لمدحه و لكن هذا غير ممكن و كما تقول الالمانية لمدح النفس رائحة كريهة فكيف يمكن ان نعتقد بان العظمة تدفع الله الى تبريك نفسه و هو الذي يبارك البشر من امثال (الرئيس مبارك) و (الامام علي) ام انه يحاول ان يتعالى على الناس و الاله؟ في عبارات التكبير و التبجيل و التعظيم عقلية دينية استسلامية دكتاتورية قديمة و في ترديدها بكثرة ملل قاتل و هناك من يردد عبارة (جل و علا) كلما وصل الى (الله) و هو يرددها بكثرة اوتوماتكيا كالانسان الالي دون ان يشعر بالملل.

و لكن هناك ايضا الفكرة التبادلية (تعاون) و التآمرية (تحامل) في بعض افعال الباب السادس التي قد تشير الى اجزاء شيء واحد او اطراف جسم واحد مثل (تماسك نفسه) و هذا يعني ايضا بان (تعاونت المرأة) لايعني بانها تعاونت مع الاخرين للوصول الى هدف معين بل بانها و لانها تخطت متوسط العمر سمّنت و كأنما تساند اطراف جسمها الاخر للوصول الى غاية معينة كما في التآمر مع الاخرين على الاخرين او قد يتحول المعنى الى الانهيار كليا كما في (تساقط).
www.jamshid-ibrahim.net





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,218,479,979
- اهمية العربية السعودية
- تخاف ان تختنق
- قصة الخبز في العربية 3
- الف خاشقجي و خاشقجي
- الفضل من الفضلات
- المحاربات الشابات الكورديات و جائزة نوبل
- رذائل الرد
- الزكاة و غسيل الاموال
- حدود عند
- كيف تشعرين / تشعر بوجهك؟
- انا الكافر
- شبح الوحي في الافق
- نظرة جديدة للسلام و الاسلام
- وعود الجنة
- العقلية و التعايش
- مرض الفرص الضائعة
- العلاقة بين الجبار (الله) و الجبان
- الاجوبة في القرآن
- ادب سز
- الانماط البشرية


المزيد.....




- ضابط فرنسي كبير يواجه عقوبة بعد انتقاد أساليب الغرب ضد الدول ...
- ضابط فرنسي كبير يواجه عقوبة بعد انتقاد أساليب الغرب ضد الدول ...
- المغرب تبرز نموذجها في التدين المستمر لقرون بفضل الاعتدال وا ...
- وزير الشؤون الدينية في تونس يطالب أئمة المساجد بالتزام الحيا ...
- السيسي لقادة أوروبا: التعاون وترسيخ التسامح والعيش المشترك أ ...
- إنشاء فرع لأكاديمية الفنون بالإسكندرية لخلق جيل من المبدعين ...
- تجريد أرفع مسؤول بالفاتيكان من منصبه على خلفية تهم تتعلق باع ...
- السعوديون يحبسون أنفاسهم... أنباء عن قرار مزلزل سيصدر نهاية ...
- الفاتيكان يعاقب أرفع مسؤول لديه بسبب فضائح جنسية
- بمؤتمر ميونيخ للأمن.. السيسي يدعو الغرب لمراقبة المساجد ويعر ...


المزيد.....

- المعتزلة أو فرسان العقلانية في الحضارة الاسلامية / غازي الصوراني
- الجزء الأول من كتاب: ( دعنا نتخيل : حوارا حدث بين النبى محمد ... / أحمد صبحى منصور
- كتاب الإسلام السياسي وتجربته في السودان / تاج السر عثمان
- تطوير الخطاب الدينى واشكاليه الناسخ والمنسوخ / هشام حتاته
- قراءات أفقيّة في السّيرة النبويّة (4) / ناصر بن رجب
- طواحِينُ الأوهام: حين تَضْرِبُ رأسَك بجدار العالم / سامي عبد العال
- كتاب انكي المفقود / زكريا سيشن
- أنبياء سومريون / خزعل الماجدي
- لماذا الدولة العلمانية؟ / شاهر أحمد نصر
- الإصلاح في الفكر الإسلامي وعوامل الفشل / الحجاري عادل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - جمشيد ابراهيم - افعال تبارك و تعالى