أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - فلاح هادي الجنابي - المقاومة الايرانية نبراس الامل للشعب الايراني














المزيد.....

المقاومة الايرانية نبراس الامل للشعب الايراني


فلاح هادي الجنابي

الحوار المتمدن-العدد: 6056 - 2018 / 11 / 17 - 17:59
المحور: اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم
    


مع تزايد حدة الصراع وإشتداده بين أجنحة نظام الفاشية الدينية الحاکمة في طهران ومحاولة الاجنحة لتعرية وفضح بعضها البعض في سبيل الحفاظ على مصالحها ونفوذها ومنافعها الخاصة، يشهد العالم کله على الجانب الآخر تحقيق المقاومة الايرانية وقوتها الطليعية الرائدة منظمة مجاهدي خلق لنجاحات باهرة وإثبات حضورها الميداني على مختلف الاصعدة.
المقاومة الايرانية التي تخوض مواجهة ضروس وحامية الوطيس ضد النظام الايراني منذ أربعة عقود، على الرغم من عدم تکافؤ القوى بين الطرفين، إلا أن المقاومة وبسبب من جذورها القوية داخل مختلف الاوساط الشعبية و کونها تعبر عن آمال وطموحات وأماني الشعب الايراني بمختلف طبقاته وشرائح وتوجهاته، فإنها حققت الغلبة السياسية والفکرية والاخلاقية على النظام.
نظام ولاية الفقيه الذي حاول خلال سنوات طويلة وعبر الکذب والتزييف والتحريف وقلب الحقائق، لکي فرض نفسه کأمر واقع وحاول بنفس الاسلوب تشويه وتحريف سمعة القوى المناهضة والمعادية له وعلى رأسها وفي مقدمتها منظمة مجاهدي خلق التي عانت الامرين من نظام الملالي ودفعت ثمنا باهضا جدا لمواجهتها وصمدوها البطولي أمامه بحيث أنها قدمت أکثر من 120 ألف شهيد والالاف من السجناء والمحکومين ناهيك عن آلاف المتغربين بفعل مواقفهم السياسية والفکرية المعادية للنظام، لکن الصمود الاسطوري لهذه المنظمة الباسلة منحت الامل والثقة و التفاؤل والعزم الراسخ ليس لمختلف أطراف المقاومة الايرانية فقط وانما للشعب الايراني ذاته ولاسيما عندما تمکنت من قيادة إنتفاضة 28 کانون الاول2017، بشجاعة وفرضت نفسها کقوة سياسية طليعية و اساسية في المشهد الايراني رغم أنف النظام.
اليوم مع تزلزل أرکان النظام الايراني و تزايد الصراعات الحادة بين أجنحته وتضعضع مکانته وجبروته، تتقدم المقاومة الايرانية بخطى حثيثة للأمام وتجبر النظام رويدا رويدا على التقوقع والتراجع والدفاع السلبي، وان تشکيل معاقل الانتفاضة في مختلف أنحاء إيران، يعد بحد داته نقطة تحول استثنائية نحو تحقيق النصر النهائي، وان الشعب وبمؤازرة واسناد وتوجيه هذه المعاقل البطلة، ينتظر بفارغ الصبر لحظة الخلاص من نظام الدجل والکذب والقمع في طهران وإقامة النظام الوطني المعبر عن آمال وطموحات کافة أبناء الشعب الايراني، وإنهاء مرحلة تصدير الارهاب والافکار المتطرفة والمشارکة في تحقيق الامن والسلام والاستقرار في عموم المنطقة والعالم.





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,328,468,370
- الاعتراف بحق شرعي وقانوني لامناص منه
- أکبر خطر يهدد نظام الملالي
- قد حان وقت إسقاط الملالي الدجالين في إيران
- نهاية نظام الملالي في تخليه عن التطرف والارهاب
- من أين للملالي وأبنائهم کل هذه الاموال والثروات؟
- ليس للشعب إلا القمع والفقر والجوع
- الاحتجاجات الشعبية ومعاقل الانتفاضة يد بيد حتى إسقاط الملالي
- شعب يصر على إسقاط النظام
- نظام الملالي نظام الجريمة المستمرة
- الكشف عن الشبكة الإرهابية لنظام الملالي في اوروبا وامريكا
- الفقر والبطالة تزداد في ظل نظام الملالي
- مجاهدي خلق ربيع ومستقبل إيران الزاهر
- العالم کله صار يعرف إرهاب نظام الملالي
- إرهابيون في کل الامور
- مريم رجوي القائد الوحيد الذي يخشاه نظام الملالي
- الملالي يهربون بإتجاه السقوط المحتوم
- تبا لنظام يقتل الفقراء والمحرومين
- طفلات مطلقات!
- حملة من أجل السلام والانسانية ورفض التطرف والارهاب
- نظام الملالي والمأزق الذي لاخلاص منه


المزيد.....




- أمريكا تفرض عقوبات على رجلين وثلاث شركات لمساعدتهم حزب الله ...
- نجاة معتقل مصري حاول الانتحار نتيجة الضغوط
- باستغلال السماء وباطن الأرض.. أفكار عبقرية للتخلص من الازدحا ...
- أحزاب عريقة تمهد الطريق لحكومة تكنوقراط تقود السودان
- ضجة في إسرائيل بعد أغنية فلسطينية ساخرة (فيديو)
- بعد أيام من انتخابه... رسالة من محمد بن سلمان إلى رئيس أوكرا ...
- الناطق باسم حكومة الوفاق الليبية: وقف إطلاق النار لن يكون قب ...
- وكالة: -العسكري السوداني- يتخلى عن 3 من أعضائه... والمجلس يو ...
- معارك الحصار... الاشتباكات تحتدم شرقي سوريا للسيطرة على طريق ...
- بعد تحدي ترامب للكونغرس وتهديده بالحرب... من بيده محاكمة الر ...


المزيد.....

- قائمة اليسار الثوري العالمي / الصوت الشيوعي
- رحيل عام مئوية كارل ماركس الثانية / يسار 2018 .. مخاطر ونجاح ... / رشيد غويلب
- قضايا فكرية - 2- / الحزب الشيوعي السوداني
- المنظمات غير الحكومية في خدمة الامبريالية / عالية محمد الروسان
- صعود وسقوط التنمية العربية..قراءة في أطروحات علي القادري / مجدى عبد الهادى
- أهمية مفهوم الكونية في فكر اليسار - فيفيك شِبير ترجمة حنان ق ... / حنان قصبي
- ما يمكن القيام به في أوقات العجز* / دعونا ندخل مدرسة لينين / رشيد غويلب
- أناركيون / مازن كم الماز
- مناقشات بشأن استراتيجية اليسار/ يسار الوسط ..الوحدة المطلوبة ... / رشيد غويلب
- قراءة وكالة المخابرات المركزية للنظرية الفرنسية / علي عامر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - فلاح هادي الجنابي - المقاومة الايرانية نبراس الامل للشعب الايراني